الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

في اجتماع ترأسه محافظ اربد لمديري الدوائر والمصانع * المناصير يحذر من وقوع حرائق في مدينة الحسن لعدم توفر شروط السلامة العامة في بعض مصانعها

تم نشره في الأربعاء 9 آذار / مارس 2005. 02:00 مـساءً
في اجتماع ترأسه محافظ اربد لمديري الدوائر والمصانع * المناصير يحذر من وقوع حرائق في مدينة الحسن لعدم توفر شروط السلامة العامة في بعض مصانعها

 

 
مساكن العمال الوافدين تشهد اكتظاظا وتهدد بانتشار الامراض

الرمثا - الدستور - محمد ابو طبنجه
حذر محافظ اربد الدكتور سعد الوادي المناصير من مغبة وقوع كوارث وحرائق في المصانع التي لا تلتزم بتوفير شروط السلامة العامة في مصانعها، والتي لا تولي هذا الجانب اي اهتمام، مشيرا الى ان هذا الاهمال بات يهدد بهدر الملايين من الدنانير، لافتا الى الحريق الذي اندلع الاسبوع الماضي في احد المصانع وادى الى خسائر قدرت بحوالي 5.2 مليون دينار.
ودعا المحافظ خلال ترؤسه اجتماعا عقد في قاعة مدينة الحسن الصناعية بالرمثا امس الاول وحضره مديرو الدوائر في محافظة اربد ولواء الرمثا وبعض اصحاب المصانع الى ضرورة الاسراع فيي توفير وسائل الامن والامان والسلامة العامة بما في ذلك انظمة الحماية الحديثة حال نشوب حريق مفاجىء.
واكد المحافظ ضرورة الاهتمام بالبيئة المحلية وان لا تؤثر المصانع على البيئة او البنية التحتية للمدينة مؤكدا ضرورة ان تكون البنية التحتية جاذبة للاستثمار من خلال توفير كافة متطلبات المستثمرين.
وشدد المناصير على متابعة اسكانات العاملين الوافدين وتوفير شروط الصحة والسلامة فيها داعيا الصحة الى متابعة ذلك واجراء فحوصات مستمرة للعاملين ومصادر المياه مشددا على ضرورة تقليص اعداد العمال الوافدين في اسكاناتهم وتوزيعهم بصورة آمنة على مساكن اخرى، والزام اصحاب المصانع المتعاملة مع مثل هذه الحالات بتوفير مساكن لهم.
وشكل المناصير لجنة لتطوير وتحسين مدينة الحسن الصناعية لمتابعة ودراسة كافة القضايا المتعلقة بالمدينة والعمل على حلها فورا بالتنسيق مع ذوي العلاقة برئاسة متصرف الرمثا ابراهيم البطوش ومديري الكهرباء والاشغال والزراعة والسير والدفاع المدني وجمعية المستثمرين والبيئة والخدمات المشتركة والبلدية في الرمثا.

المدينة الصناعية
وتحدث مدير مدينة الحسن الصناعية احمد الضمور مشيرا الى ان المدينة استقطبت حوالي 84 شركة صناعية كبرى، منها 67 شركة عاملة واوجدت حوالي 21 الف فرصة عمل، وقال ان صادراتها زادت العام الماضي عن 100 مليون دولار.
ولفت الى ان هناك توسعة كبيرة ستشهدها المدينة خلال السنوات المقبلة، داعيا الى ضرورة الاهتمام بالمدينة وبالطرق المؤدية اليها، والعمل على اثارتها مبينا ان اسكانات العاملين الوافدين تشهد اكتظاظا في اعداد العاملين ولفت الى جوانب الخطورة في ذلك.

الدفاع المدني
واوضح مدير دفاع مدني محافظة اربد العميد سعد عربيات ان هناك ثلاثة مواقع تخضع للمراقبة وباستمرار من قبل الدفاع المدني وهي المدينة الصناعية، وسايير ستي ومدينة الشاحنات مبينا ان 11 مصنعا فقط من اصل 84 مصنعا في المدينة تلتزم بشروط السلامة العامة، ولفت الى ان معظم المنشآت الصناعية لا تتعاون مع الدفاع المدني حال انشاء المصنع، مؤكدا ان بعض المصانع غير مطابقة للمواصفات وبعض الشركات والمصانع لا تلتزم بتنفيذ متطلبات وسائل الحماية.
وبين عربيات ان خطة طوارىء ستنفذ مطلع الاسبوع المقبل لكل مصنع في المدينة، واشار الى ان معظم اسكانات الوافدين والبالغ عددها 11 مسكنا لا تتوفر فيها ادنى متطلبات السلامة العامة مبينا ان حوالي 4300 عامل يقطنون فيها، واوصى بضرورة تشكيل لجنة لمتابعة الاسكانات نظرا لخطورتها.

الاشغال
بدوره اوضح المهندس عماد الكوفحي مدير اشغال لواء الرمثا ان الاشغال رصدت 75 الف دينار لعمل 4 مسارب من جسر الرمثا وحتى البويضة لخدمة الاستثمار، كما اعادت انشاء بعض الطرق داخل اللواء لخدمة المواطنين وتوسعة العديد من الطرق الرئيسة.

جمعية المستثمرين
واوضح رئيس جمعية المستثمرين في المدينة المهندس نديم اسعد دور الجمعية في مساعدة العمال وحل مشاكلهم وقضاياهم مع اصحاب المصانع وتذليل كافة الصعوبات التي تعترض القطاع الصناعي والمستثمرين في المدينة.

الكهرباء
وقال مدير عام شركة كهرباء محافظة اربد المهندس احمد ذينات ان الشركة تلبي حاجات المدينة وتغذي المصانع بالطاقة الكهربائية واستمرارية التيار الكهربائي.

التدريب المهني
واشار مدير مؤسسة التدريب المهني المهندس طلال الردايده ان لدى المؤسسة 5 مراكز للتدريب ويتم سنويا تدريب 2000 شاب وفتاة على 35 مهنة لسد احتياجات المصانع في المدينة، مبينا ان لدى المؤسسة 10 مشاغل للخياطة وتم رفد المصانع بالخياطين المهرة.
واوضح الردايدة انه تم تدريب 1800 شاب وفتاة من خلال المشروع الوطني على 25 مهنة وهناك اتفاقية بين المؤسسة واحد المصانع لتدريب 300 شاب على الخياطة.
وقال ان كلفة المشروع الوطني للمرحلة الثانية حوالي 21 مليون دينار وسيتم تدريب 15 الف شاب وفتاة بالتعاون مع القوات المسلحة.

الخدمات المشتركة
وبين مدير مجلس الخدمات المشتركة المهندس عبدالكريم الرجوب انه يتم طرح المياه العادمة الخارجة من بعض المصانع في المدينة في مكب الاكيدر الا انه اكد ان معظم المصانع لا تلتزم بالاتفاقيات المبرمة مع المجلس بهذا الصدد محذرا من ظهور مشكلة بيئية حال اصرار المصانع على عدم تصريف المياه العدامة الى المكب وعقد اتفاقيات مع المجلس.

البيئة
مدير البيئة المهندس خلف العقله اشار الى ان مديرية البيئة تراقب الوضع البيئي في المصانع من خلال الجولات وعمل اللقاءات مؤكدا ان هناك بعض المشاكل البيئية في المدينة ومحذرا من وقوع كارثة بيئية وربما انفجار في سدود مكب الاكيدر حال عدم انشاء سدود جديدة ومحطة للمياه العادمة.
وطالب بنقل مخلفات المبيدات الى مكب سواقة لضررها البيئي على المنطقة، كما طالب بزيادة عدد الحاويات في المدينة.

الصحة
بدوره اكد مدير صحة لواء الرمثا الدكتور فؤاد دردور ان الصحة تتابع وباهتمام جميع الامور الصحية داخل المدينة وكذلك مساكن العمال الوافدين ويتم فحص اي عامل وافد قبل دخوله المدينة للتأكد من خلوه من الامراض السارية.
وحذر مدير الصحة من مغبة وقوع وباء حال ابقاء اكتظاظ المساكن للوافدين باعداد تصل الى 20 شخصاا في الغرفة الواحدة.

العمل
مدير عمل المدينة المهندس صالح ذيابات طالب برفع الاجور مشيرا الى ان بعض اصحاب المصانع زادوا الحد الادنى للاجور من 85 دينارا الى ماية دينار مشيرا الى ان العمل تتابع جميع قضايا العمال وتعمل على حلها.

مركز الاميرة بسمة
وبينت مدير مركز الاميرة بسمة فهمية العزام ان هناك عزوفا كبيرا من السيدات للعمل في المدينة بسبب عدم توفر حاضنات لاطفالهن داعية الى توفيرها وفتح خطوط انتاج في المركز وكذلك في محافظات اقليم الشمال.

الشرطة
واوضح نائب مدير شرطة الرمثا ان هناك بعض الثغرات الامنية في المدينة والمتمثلة بعدم وجود السور والابراج وقلة الحراسة داعيا مديري المصانع الى المبادرة بتشديد الحراسة على مصانعهم.
ولفت الى قضايا السير والوقوف العشوائي داخل المدينة داعيا الى توفير قطعة ارض كموقف للحافلات.

متصرف اللواء
وفي نهاية الجلسة الحوارية دعا متصرف لواء الرمثا ابراهيم البطوش الى ضرورة توفير جميع متطلبات السلامة العامة في المصانع وشدد على ضرورة امن وسلامة المصانع.
ودعا البطوش الى ضرورة الالتزام التام بعمل وسائل الامن داخل المصانع حال اندلاع حريق ورفد المصانع باجهزة حديثة لاعطاء الانذار الاولي حال وقوعها لتفادي وقوع كوارث.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش