الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

في لقاء مع الامين العام للمنظمة العربية السياحية * ابوجابر : الحصة العربية من السياحة العالمية لا تتجاوز 3%

تم نشره في الأحد 28 آب / أغسطس 2005. 03:00 مـساءً
في لقاء مع الامين العام للمنظمة العربية السياحية * ابوجابر : الحصة العربية من السياحة العالمية لا تتجاوز 3%

 

 
سيتم انشاء بنك للتنمية السياحية لمساعدة المستثمرين العرب
سنبذل كل جهد ممكن لدعم السياحة الفلسطينية وتطويرها
نرفض التعامل مع اسرائيل بأي شكل من الاشكال
المنظمة تضم في عضويتها ممثلين عن القطاعين العام والخاص
حوار - نيفين عبد الهادي
أعلن مجلس وزراء السياحة العرب عن انشاء المنظمة العربية للسياحة لتكون المنظمة العربية الاولى التي تضم في عضويتها ممثلين عن القطاعين العام والخاص وتهدف بالدرجة الاساسية الى تفعيل الشراكة بين المستثمر وصانع القرار، وستبدأ المنظمة عملها رسميا بحسب ما اعلن امينها العام سلطان ابوجابر في الاول من ايلول القادم في مقرها الدائم بمدينة جدة السعودية.
واجمعت الهيئة العمومية للمنظمة في اولى اجتماعاتها ان توكل الامانة العامة للمنظمة الى الاردن ، وتم اختيار الامين العام السابق لوزارة السياحة والاثار سلطان ابوجابر امينا عاما للمنظمة ، وكان للقرار العربي هذا دلالات واضحة على اهمية الدور الاردني السياحي العربي والعالمي اضافة الى دوره الذي لعبه على مدى ثلاث سنوات للوصول الى ولادة اول جسم عربي يجمع القطاعين العام والخاص لاحد اهم الصناعات العصرية وهي السياحة.
الحديث عن المنظمة وابرز مهامها واهدافها ، ودورها في دعم السياحة العربية وموقفها من التعامل مع اسرائيل في برامجها اوحتى في عضويتها، الى جانب قضايا اخرى عديدة كانت مثار حوار شامل لـــــ »الدستور« مع امين عام المنظمة العربية للسياحة سلطان ابوجابر.
لمحة عن المنظمة
بداية قال ابوجابر: هذه المنظمة اشهرت بناء على قرار من مجلس وزراء السياحة العرب المنبثق من جامعة الدول العربية ولها ممثل في مجلس وزراء السياحة العرب ، وتضم في عضويتها القطاع الخاص السياحي الممثل لكل المهن السياحية بمشاركة القطاع العام ، وتاتي خطط واهداف المنظمة من ضرورة تفعيل الشراكة بين القطاعين ، مؤكدا انها اول منظمة عربية تخطو هذه الخطوة الرائدة وتحقق شراكة على مستوى عال من التمثيل بين القطاعين وتعتبر خطوة حقيقية نحو تنمية السياحة العربية.
وقال ابوجابر ان هذه المنظمة ترجمة حقيقية لكل التوجهات العالمية نحو العولمة وتحرير رأس المال وتطوير القطاعات الاقتصادية والشراكة ما بين القطاعين العام والخاص في صناعة القرار السياحي.
وعن تمويل موازنة المنظمة قال ابوجابر التمويل سيكون من عدة جهات اولها من الاشتراكات السنوية لاعضاء المنظمة ، الى جانب المساعدات التي ستصلنا من القطاع الخاص ، ومن مساهمات الاعضاء اذا كانوا افرادا اوشركات ومن الهبات والتبرعات والمساعدات التي ستكون مسالة قبولها مشروطة بموافقة مجلس الادارة ، مؤكدا ان المنظمة لها موازنة مفتوحة وتضم في عضويتها (22) دولة عربية .
وفي رده على سؤال حول مدى الفائدة التي ستعود للاردن من للمنظمة قال ابوجابر: المنظمة ستولي اهتماما خاصا بكل الدول العربية على حد سواء وسيكون الاردن جزءا هاما منها ، وسوف نتعامل مع الانظمة والقوانين العربية السياحية سعيا الى ازالة اي عقبات امام الاستثمارات ، وسنركز على تبادل الخبرات والمعلومات ما بين الدول العربية، وسنضع معايير للسياحة تحقق المصلحة العامة العربية وسنركز كذلك على زيادة حصتنا من السياحة العالمية التي لا تتجاوز حتى الان (3%).
الاولويات
وعن ابرز اولويات الامانة العامة قال ابوجابر انها تشمل تنفيذ مشروع »بنك التنمية السياحية«، حيث كانت وقعت في اول اجتماع للهيئة العامة للمنظمة مذكرة تفاهم مع ( بنك المستثمرين ) لانشاء بنك خاص للتنمية السياحية العربية ، وسنعمل الان على تفعيل المذكرة وانشاء البنك لمساعدة المستثمرين ممن لا يملكون رؤوس اموال كبيرة للاستثمار في قطاع السياحة وهذا البنك سيخدم كل من يرغب الاستثمار بقطاع السياحة ، كما سيتم التركيز على وضع الهيكل التنظيمي للامانة العامة ووضع خطة متكاملة ليكون كادرها مؤهلا ومدربا لتحقيق اهداف المنظمة ، وسنبدأ باعداد مشاريع الانظمة المالية والادارية والانظمة الداخلية ، وبعد ذلك سنضع استراتيجية قصيرة المدى واخرى بعيدة المدى لتحقيق اهداف المنظمة .
واشار ابوجابر الى ان الاولويات الان ستكون الى جانب الامور التنظيمية والادارية والمالية وان تكون المنظمة عضوا في عدد من المنظمات العالمية والعربية للسياحة وفي مقدمتها منظمة السياحة العالمية والاتحاد الاوروبي والدول المانحة لدعم المنظمة تبادل الخبرات.
كما سنركز في عملنا على مسالة التدريب والتاهيل وانشاء بنك معلومات سياحي بحيث يمكن لاي راغب معرفة اي تفاصيل اومعلومات سياحية عربية ، وسنضع معلوماتنا على اسس علمية مدروسة.
واضاف ابوجابر سنعمل كذلك على ابراز السياحة العربية والنهوض بها الى مستوى الخدمات والتصنيف العالمي ، من خلال التركيز على رفع سوية الخدمات وتوحيد التصنيف في العالم العربي وخدمة السائح العربي والاجنبي، اضافة الى تشجيع الاستثمار السياحي بكل اشكاله كي تكون صناعة السياحة والسياحة المستدامة من اهم روافد الاقتصاد الوطني العربي.
اسس العمل
وقال ابوجابر ان المنظمة اعتمدت في عملها المستقبلي نهجا علميا واضحا للنهوض بالسياحة العربية بشكل كامل دون ان يكون سوق على حساب الاخر ، حيث تم تقسيم العالم العربي سياحيا الى اربعة اقاليم سياحية على الشكل التالي ، اقليم دول المشرق العربي ، اقليم مجموعة دول المغرب العربي ، واقليم دول الخليج العربي واليمن، واخيرا اقليم مجموعة الدول العربية الافريقية.
وشدد على ان هذه الالية ستسهل عملنا مع المنتج السياحي العربي على اساس ثابت وهو ان الاسواق العربية مكملة لبعضها وليست منافسة ، وسنعمل على ان تكون هذه الاقاليم مناطق جذب للسياحة العالمية ونسوقها كحزمة سياحية واحدة ، مشيرا الى ان الية الاقاليم السياحية تم اقرارها من الهيئة العمومية للمنظمة كونها ستساهم في عملية التسويق.
المعوقات
وعن ابرز المعوقات التي قد تعترض مسيرة عمل المنظمة قال ابوجابر : حتى الان ما زالت الصورة غير واضحة ولا نظن ان هناك اية معوقات كون التفاهم ما بين الدول العربية الـ (22) اعضاء المنظمة موجود لانجاحها وانجاح عملها ، كما ان الاتفاق موجود على النقاط الاساسية في العمل كما ان هناك اتفاقا عاما لابراز المنتج السياحي العربي وايصاله الى العالمية.
وعاد ابوجابر ليؤكد انه لا معوقات حتى تلك التي قد تواجه السياحة العربية فجأة وتسبب في عرقلتها مثل العمليات الارهابية التي بدا العالم العربي يعاني منها، حتى هذه الامور لا نعتبرها معوقات قد يتاثر بها المنتج العربي ونحن قادرون على تجاوز اثارها بسهولة.
الارهاب
وعن موقف المنظمة من العمليات الارهابية وتحديدا تلك التي تستهدف المواقع والمرافق السياحية اكد ابوجابر: لا نحسب ان احدا مع الارهاب ولا يوجد بلد مستثنى من مثل هذه العمليات الارهابية ، لكن تصميم كل بلد على محاربة الارهاب وتصميم المواطن العربي على تجاوز اي حوادث من هذا سيمكننا من القضاء على مثل هذه الامور التي لا تفعل شيئا الا انها تدمر بالاقتصاد.
واكد ان الارهاب لا يعني للاستثمارات السياحية شيئا كما انه لا يعني للسياحة شيئا رغم انها صناعة حساسة وسريعة التاثر باي مستجدات ايا كان نوعها ، لكن في موضوع الارهاب فهي صناعة صلبة وجريئة وعنيدة في ذات الوقت ، لذا فان اية اثار قد يتركها الارهاب سرعان ما سيتم تجاوزها وسنعمل بجد وحزم على محاربته، وهذا لن يكون الا بالاصرار والحزم من المواطن قبل صانع القرار ومن المستثمر قبل الحكومات حتى لا نترك مجالا للارهابيين تحقيق ما يخططون له لاوطاننا من تراجع اقتصادي.
وقال ابوجابر ولعل الدليل على ان الدول العربية قادرة على تجاوز الارهاب وتركه وراء ظهرها ما حدث مؤخرا في مصر ولبنان والاردن وغيرها من الدول العربية التي حاولت يد الارهاب الوصول اليها لكن سرعان ما تم تجاوز ما خلفته العمليات الارهابية، وكانت اثارها السلبية محدودة جدا ، فقد بدا المستثمر والمواطن والسائح العربي يعي جيدا ان الهدف من هذه الاعمال التدمير والتخريب، فلم تعد تؤثر بشيء وسرعان ما اصبحت تعود الحياة الى طبيعتها في ظل هذه الظروف.
وعن دور المنظمة في مثل هذه الحالات التي قد تصيب احدى الدول العربية قال ابوجابر: اذا وصلت يد الارهاب لا سمح الله الى احدى الدول العربية سنعمل على توجيه السياحة العربية لهذه الدولة ودعمها بكل الامكانات المتاحة للمنظمة، كما ان القدرة على سرعة عودة الحياة الى طبيعتها في اي دولة قد تتعرض لعمليات ارهابية هي الطريقة الاقوى لمكافحة الارهاب وقلعه من جذوره في وطننا العربي.
الشراكة السياسية
وفي رده على سؤال فيما اذا كانت شراكة سياسية مع السياحية في المنظمة حتى تكون هناك قدرة على تنفيذ اهدافها وتقديم التسهيلات الاستثمارية والحدودية اللازمة قال ابوجابر ما من شك ان الشراكة مع الادارة السياسية للدول العربية ستكون من خلال مجلس وزراء السياحة العرب كون المنظمة لها مقعد فيه، ومن خلاله سنطرح على الحكومات طلبات المستثمرين في القطاع السياحي ونسعى لتحقيق توازن بين القرارات الحكومية ورغبات المستثمرين ، كما اننا سنحترم القرارات السيادية لكل دولة وكلنا ثقة ان الحكومات العربية لديها اهتمام كبير بقطاع السياحة .
واضاف ابوجابر: نحن على يقين ان كل الدول العربية لديها الاستعداد التام لتذليل كل العقبات ان وجدت امام المستثمر وتقديم كل الحوافز الممكنة لتشجيع الاستثمارات بكل اشكالها ، كما ان الدول العربية كافة تسعى الان الى اعادة النظر في الاليات التسويقية التي من شانها تحفيز راس المال العربي للاستثمار في البنى التحتية والفوقية في هذا القطاع الواعد.
مهام المنظمة
وعن ابرز مهام المنظمة التي ستباشر العمل بها قال ابوجابر: بعد ان تم تقسيم العالم العربي الى اربعة اقاليم سياحية حتى لا يصل القصور الى احدى الدول سنبدا بطرح موضوع تسهيلات السياحة البينية في كل اقليم على حدة ، والتقدم باقتراحات للتسهيلات الحدودية التي من شانها العمل على دعم السياحة البينية بين دول الاقليم الواحد على الاقل ، كما سنعمل على تسويق الاقليم السياحي كمنتج واحد في العالم للعمل على رفع حصة الوطن العربي من السياحة العالمية التي لا تتجاوز حتى الان (3%) وهذه نسبة متواضعة جدا ومقلقة علينا العمل بجديةللتصدي لها .
وسنعمل بجدية على طرح موضوع الفيزا العربية الموحدة لكل اقليم كخطوة اولية وبما يتناسب مع القرار السيادي لهذه الدول اخذين بعين الاعتبار الموضوع الامني لكل دولة ، ولا نظن ان هناك مشكلة في هذه المسالة سيما وان اقليم دول الخليج العربي بصدد اصدار فيزا موحدة لدول الاقليم كافة ، مشيرا الى ان خطوة كهذه ستشجع المستثمرين والسياح لزيارة هذا الاقليم.
اضافة الى الفيزا الموحدة ستؤدي الى الترويج الموحد لكل اقليم على اساس ان المنتج العربي تكاملي وليس تنافسيا، حيث تقوم دول كل اقليم بالترويج لمنتجها على انه واحد وبشكل مشترك وتحديدا في الاسواق البعيدة مثل اميركا والبرازيل التي يصعب ان تصل لها كل دولة عربية على حدة والتي يعيش فيها اعداد كبيرة من ابناء الجاليات العربية التي سنركز عليها في خططنا التسويقية القادمة.
وقال ابوجابر حتى الحضور العالمي للسياحة العربية سيكون بمشاركة الاقليم وليس كل دولة على حدة،والاشتراك في المعارض والمؤتمرات السياحية الدولية سنعمل على ان يشترك كل اقليم كجهة واحدة حتى نكثف الحضور العربي قدر الامكان ونبرزه.
وشدد ابوجابر على ان المنظمة جادة في خططها هذه وفي حال رفضت الجهات الرسمية التعاون في مسالة التسويق المشترك اوالمجموعات السياحية الموحدة ستلجأ الى الاستعانة بشركات خاصة لتحقيق هذه الامور كونها الطريقة الوحيدة لتحسين وضع السياحة العربية على الخريطة السياحية العالمية، فالقطاع الخاص قادر على تنفيذ برامجنا السياحية.
التعامل مع اسرائيل
اكد امين عام المنظمة العربية للسياحة على ان المنظمة ترفض اي تعامل مع اسرائيل مهما كان نوعه وباي شكل من الاشكال ، سواء كان تسويقيا اواستثماريا اوحتى في وجود توجهات لدخولها في عضوية المنظمة ، مشيرا الى انه في حال انضمت اسرائيل الى جامعة الدول العربية ستدخل المنظمة كونها انشئت للدول الاعضاء في جامعة الدول العربية !!
وقال ابوجابر نحن في المنظمة لا نتعامل الا مع السلطة الوطنية الفلسطينية فقط وسنقوم بكل الامكانات المتاحة لدعم السياحة الفلسطينية وتطويرها.
شرح صورة
سلطان ابوجابر
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش