الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

برعاية ملكية.. افتتاح مشروع تقاطع خلدا اليوم * العبوة: شارع حيوي يشكل مع بقية التقاطعات والشوارع شبكة طرق توفر الوقت والجهد وتحد من الاختناقات المرورية

تم نشره في الأحد 14 آب / أغسطس 2005. 03:00 مـساءً
برعاية ملكية.. افتتاح مشروع تقاطع خلدا اليوم * العبوة: شارع حيوي يشكل مع بقية التقاطعات والشوارع شبكة طرق توفر الوقت والجهد وتحد من الاختناقات المرورية

 

 
6 ملايين دينار تكلفة المشروع
عمان - الدستور - نايف المعاني
تحت الرعاية الملكية السامية يفتتح اليوم مشروع تقاطع خلدا الذي انتهت أجهزة أمانة عمان الكبرى يوم امس من جميع الاعمال المتعلقة به، حيث جرى وضع اللمسات التجميلية والنهائية على المشروع، ، كما تم افتتاح الجسر العلوي والمسارب التي تؤدي الى الدوار والنفق امام حركة السير، وانارة كافة مواقع المشروع.
وقال مساعد الوكيل للشؤون الهندسية في امانة عمان المهندس ماجد العبوة لـ (الدستور) ان للمشروع اثرا مباشرا في حل الاختناقات المرورية في عمان واثرا غير مباشر لحل المشاكل المرورية في العاصمة، مؤكدا انه شارع شرياني حيوي يشكل مع بقية التقاطعات والشوارع في عمان شبكة طرق من شانها توفير الوقت والجهد على المواطنين، مضيفا ان انشاء هذه التقاطعات ضمن خطط استراتيجية وضعتها امانة عمان لايجاد حلول بعيدة وقصيرة الاجل للحد من الاختناقات المرورية التي تشهدها بعض شوارع العاصمة عمان، مشيرا الى ان جميع التقاطعات التي تم انجازها منذ عام 1999 وحتى الان والبالغة (38) تقاطعا كانت مبنية على دراسة مرورية لعام 1999 والتي سيتم تحديثها من خلال دراسة مرورية جديدة تعمل على حل النقاط السوداء والاختناقات المرورية بفتح العديد من الشوارع وانشاء التقاطعات المرورية في العاصمة.
وكان قد بدىء العمل بانشاء المشروع في 2/4/2005 وبلغت مدة تنفيذه 133 يوما، مختصرين بذلك 40 يوما من الوقت المقرر، و يقع المشروع على تقاطع شوارع الملك عبدالله الثاني /وصفي التل / الحجاز، وهو احد المشاريع الريادية ذات الطبيعة الخاصة التي قامت امانة عمان الكبرى بتنفيذه ضمن خطة حددت اولويات تنفيذ التقاطعات في منطقة عمان، وهو تقاطع مفصلي يربط الشارع الرابط بين محافظات جنوب وشمال المملكة ومطار الملكة علياء الدولي حيث تم تنفيذ المشروع بالتعاون والتنسيق بين امانة عمان الكبرى ووزارة الاشغال العامة والاسكان.
ويتالف المشروع من نفق سفلي على امتداد شارع الملك عبدالله الثاني بطول (470)م وعرض( 6) مسارب وجسر علوي على امتداد شارع وصفي التل /الحجاز، بطول (490)م وعرض (4) مسارب، كما يشتمل على دوار مع حركات التفاف وممرات مشاة واعمال نقل خدمات البنية التحتية من خطوط صرف صحي وخطوط تصريف ومياه وكهرباء واتصالات، اضافة الى اعمال الحفريات والطرق والاعمال التكميلية التي تشمل الانارة و الاسوار وتزيين وتنسيق الموقع .
ووفق العبوة فان المشروع الذي يربط مناطق تلاع العلي والجبيهة والجامعة وخلدا والصويفية، يهدف الى تأمين انسيابية المرور على هذا التقاطع الحيوي خاصة وان شارع الملك عبدالله، يربط محافظات الشمال والجنوب بمطار الملكة علياء الدولي، علاوة على الحركة المتزايدة على هذا الشارع داخل العاصمة، خاصة بعد انتهاء بناء حدائق الحسين، وقرب الانتهاء من المشاريع الاستثمارية والسكنية الكبرى في المنطقة.
واضاف المهندس العبوة ان المشروع يعمل على تطوير البنى التحتية وتحسين البيئة والتنمية الاقتصادية من خلال جملة من الاهداف المتعلقة بالمشروع اهمها حل الاختناقات المرورية، والمحافظة على النسيج المعماري للتقاطع، وتحسين البيئة والتحكم في معدلات التلوث بتقليل تأثير الغازات المنبعثة من عوادم السيارات وزيادة المساحات الخضراء وتنمية حضرية واقتصادية وخدمة المجتمع المحلي والتركيز على اضفاء عناصر جمالية على التقاطع من تزيين واجهات جدران النفق وتنسيق الموقع اضافة الى انشاء النوافير في المشروع .
وتبلغ تكلفة المشروع التقديرية نحو (6) ملايين دينار، وياتي تنفيذه ضمن خطة الامانة الاستراتيجية بمعالجة النقاط المرورية السوداء في العاصمة، التي اعدت بناء على دراسات مستفيضة من قبل الاجهزة المعنية، كما يحمل المشروع اهدافا تنموية وبيئية، من شانها التخفيف من حدة التلوث البيئي الناجم عن العوادم المنبعثة من السيارات، كما سيتم انجاز حزمة من الاعمال التجميلية من خلال بناء نوافير مياه وجداريات تجميلية، واعمال تشجير وزيادة المساحات الخضراء في الموقع.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش