الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

رعى افتتاح اسبوع السلامة والصحة المهنية * السالم : حريصون على مصالح العمال والحفاظ على سلامتهم وتطبيق قانون العمل

تم نشره في الاثنين 3 تموز / يوليو 2006. 03:00 مـساءً
رعى افتتاح اسبوع السلامة والصحة المهنية * السالم : حريصون على مصالح العمال والحفاظ على سلامتهم وتطبيق قانون العمل

 

 
عمان - الدستور - ليلى الكركي
قال وزير العمل باسم السالم"إن الصحة والسلامة المهنية عنصران أساسيان ومهمان في تطوير الإنتاج ورفع مستوياته إلى أعلى درجاته حيث لم تغفل قوانين العمل الأردنية ذلك بل شملت عددا من المواد التي من شأنها تحفيز مفهوم السلامة لدى العمال" .
واشار في كلمة له في افتتاح الأسبوع الوطني للسلامة والصحة المهنية امس و الذي ترعاه وزارة العمل ويستمر حتى السادس من الجاري الى اهمية الحفاظ على سلامة عمال الوطن - ثروتنا الحقيقية في الأردن - عن طريق الحد من الحوادث التي يتعرضون لها والتي تكبد الاقتصاد الوطني خسائر مادية كبيرة عدا ما يتعرض له العامل الأردنـي من اذى .
وبين انه"في الوقت الذي نشجع فيه الاستثمار في الأردن وندعمه لحريصون كل الحرص على مصالح عمال الأردن سواء كانوا اردنيين او وافدين"، من خلال تطبيق احكام قانون العمل على جميع القطاعات والعمال على حد سواء ، بهدف توفير شروط وظروف عمل ملائمة ومناسبة تضمن كرامة وصحة العامل .
ولفت الى سعي وزارة العمل الدائم من خلال مديريتي السلامة والصحة المهنية وتفتيش العمل في اداء الجانب الرقابي على المؤسسات الانتاجية المختلفة للتاكد من التزامها باحكام القانون والمساهمة في رفع الوعي ونشر ثقافة السلامة والصحة المهنية لتكون متأصلة لدى العامل وصاحب العمل لتصبح عملية الرقابة عملية ذاتية ، الأمر الذي يتطلب تضافر جهود عدد من المؤسسات والجهات المعنية بالسلامة والصحة المهنية وعلى رأسها وزارة الصحة والمؤسسة العامة للضمان الاجتماعي.
وقال مدير عام شركة ميناء حاويات العقبة - احدى الجهات الداعمة للاسبوع - "باتريشيو جونيور" ان واقع السلامة والصحة المهنية في الاردن متقدم جدا مقارنة مع الدول المجاورة ، لافتا ان السلامة ثقافة ومعرضة للتغير باستمرار ، داعيا الى العمل على زيادة فهم اصحاب العمل والعمال وكافة شرائح المجتمع لفوائد الاستثمار في مجال السلامة لتطبيق شعار"اخسر دقيقة في حياتك ولاتخسر حياتك في دقيقة ".
وتشير التقارير الأخيرة لمنظمة العمل الدولية (دجة) الى وقوع 120 مليون حادث في بيئة العمل سنويا ، منها 210000 اصابة قاتلة ، واكثر من 500 عامل يوميا لايعودون الى منازلهم جراء الحوادث في اماكن عملهم ، في حين ان عدد الحوادث في الأردن خلال عام 2005 بلغت 14000 نتج عنها 63 حالة وفاة اصابية واكثر من 100 حالة عجز اصابي جزئي دائم .
كما ان التقرير السنوي لاصابات العمل والأمراض المهنية الصادر عن معهد السلامة والصحة المهنية التابع لمؤسسة التدريب المهني قد كشف عن ارتفاع عدد إصابات العمل بصورة تدريجية خلال السنوات الثلاث الأخيرة ، كما أن مجموع هذه الإصابات وصل إلى 13752 إصابة عمل خلال العام 2005 الماضي ، مقارنة مع 12859 إصابة في العام 2004 ، مقابل 12628 إصابة خلال العام الذي سبقه.
وستشمل فعاليات الاسبوع الذي بلغت تكلفته 20 الف دينار ورش عمل علمية خاصة بالسلامة والصحة المهنية في كافة محافظات المملكة بحضور العديد من المشاركين بمن فيهم العمال واصحاب العمل .
كما ان بعضها سيقعد في منظمات ومقرات اصحاب العمل كغرف الصناعة ومقر منظمات ممثلي العمل كاتحاد نقابات العمال والبعض الاخر في الشركات والمصانع ومن بينها مصانع المناطق الصناعية المؤهلة.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش