الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

في اجتماع عقده «إرادة» بعين الباشا * تدارس الحلول لتطوير الصادرات البستانية وتفعيل المؤتمر الزراعي العام

تم نشره في الاثنين 3 تموز / يوليو 2006. 03:00 مـساءً
في اجتماع عقده «إرادة» بعين الباشا * تدارس الحلول لتطوير الصادرات البستانية وتفعيل المؤتمر الزراعي العام

 

 
السلط - الدستور - ابتسام العطيات
تدارس أعضاء لجنة الصادرات البستانية في لواء عين الباشا وحوض البقعة في اجتماعهم مناقشة القضايا التي تتعلق بالقطاع الزراعي بشكل عام والصادرات البستانية بشكل خاص من اجل الوصول في النهاية لحل هذه الإشكاليات مع الجهات المعنية.
ففي اجتماعهم الذي التأم بالتنسيق مع مركز تعزيز الإنتاجية ـ إرادة فرع عين الباشا وبإشراف مدير إقليم الوسط الدكتور سمير عميش والمهندس جمال أبو نحلة المستشار في إرادة أكد المشاركون على ضعف مشاركة القطاع الخاص في اللجان الحكومية فيما يتعلق بجهود تنمية قطاع التسويق مشيرين إلى أن المشاركة الحالية التي يتم الحديث عنها هي مشاركة غير فاعلة بل هي وهمية إذ لا يوجد تمثيل حقيقي للمزارعين في هذه المؤسسات.
ودعوا بهذا الخصوص إلى ضرورة تفعيل دور المؤتمر الزراعي العام والتأكيد على عقده بشكل دوري وتشارك فيه مؤسسات المجتمع المدني المعنية والمختصة من الأكاديميين والقطاع الخاص ونقابة المهندسين الزراعيين واتحاد المزارعين وجمعية البيئة الأردنية وجمعية حماية المستهلك وجمعية المصدرين لوضع سياسات زراعية ملزمة للحكومات المتعاقبة.
كما دعوا إلى اختيار ممثلين حقيقيين للمزارعين عن كل منطقة زراعية للتواصل ما بين المؤسسات والمزارعين في اللجان الزراعية وأن لا يُترك الخيار للجهات الحكومية في هذا الخيار.
وكذلك شدد المشاركون على ضرورة أن يكون هناك عدالة في عمليات الابتعاث للمشاركات الخارجية واعتماد مبدأ الكفاءة وأن لا تخضع هذه العملية للواسطة والمحسوبية مع التأكيد أن تكون هذه العملية ذات فائدة تعود على القطاع الزراعي بالمنفعة عن طريق نقل المعرفة عن تجارب الآخرين للاستفادة منها وضروة زيادة الفعاليات والنشاطات المرتبطة بالتسويق الزراعي وإعلام المزارعين بوسائل الإعلام المختصة عن طريق التواصل للمشاركة في الفعاليات المختلفة من إعداد نشرات دورية من قبل الوزارة عن الأخبار الزراعية وإيجاد آلية مناسبة لإعلام المزارعين بالنشاطات التي تهمهم.
وحول الجهود الحكومية في توفير الخدمات المساندة من بحث وإرشاد وتمويل ومعلومات أكد المشاركون على أنه قد طرأ تطور كبير في موضوع الإرشاد الزراعي مقارنة بالسنوات السابقة لكن هذا التطور جعل المزارعين نهبا لهذا الإرشاد خاصة الذي تقوم به الشركات المستوردة للمنتجات ذات العلاقة بهذا القطاع من الخارج والذي يغلب عليه الصبغة التجارية.
ولفتوا الانتباه إلى ضرورة أن تقوم الجهات المعنية بإعادة تأهيل المرشدين الزراعيين للقيام بواجبهم على أكمل وجه في عملية الإرشاد الزراعي ووضع برامج لتطوير أدائهم وكفاءتهم في مجال التوعية وإيصال المعلومة بالشكل الصحيح خاصة وأن بعض المزارعين عانى من مشاكل كبيرة نتيجة لقلة الخبرة لدى بعض المرشدين وهو ما انعكس بشكل سلبي على إنتاج المزارعين وكذلك إيجاد آلية معيّنة لنقل المعلومات الزراعية بطريقة سليمة وتوصيلها للمزارع.
وبالنسبة للدراسات البحثية التطبيقية فهي غير متوفرة داعين لضرورة توفيرها وجعلها في متناول المزارعين مؤكدين على انه يجب القيام بأبحاث عن الأسواق الخارجية والمنتجات ودراسة الأنماط الاستهلاكية في تلك الأسواق بهدف توجيه المصدرين من المزارعين لتوفير منتجات تناسب تلك الأسواق وتنافس غيرها من المنتجات.
من جانبه أكد المهندس جمال أبو نحلة المستشار في إرادة ـ عين الباشا والمنسق للاجتماعات أن عقد مثل هذه الاجتماعات تأتي من أجل المساعدة في إيجاد حلول لتطوير الصادرات البستانية والخروج بتوصيات محددة لإيصالها لصانعي القرار من اجل تطوير القطاع الزراعي.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش