الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

البلدية استقبلت المهنئين اول ايام '' الاضحى '': فرحة العيد في اربد تمتزج بأمطار الخير

تم نشره في السبت 14 كانون الثاني / يناير 2006. 02:00 مـساءً
البلدية استقبلت المهنئين اول ايام '' الاضحى '': فرحة العيد في اربد تمتزج بأمطار الخير

 

 
* ذبح الاضاحي على جوانب الطرقات وتكسير الاشجار لتزيين مداخل البيوت .. سلبيات يجب تلافيها
[ اربد - الدستور - صهيب التل وبكر عبيدات
أدى المواطنون في مدينة اربد صلاة عيد الأضحى المبارك في المساجد والمصليات والساحات المحيطة واستمعوا الى خطبة العيد التي بين فيها الخطباء معاني الفداء ودعو الله عز وجل أن يحفظ هذا البلد امنآ مطمئنا وأن يحفظ جلالة الملك عبد الله الثانـي وأن يعز ملكه.
وبعد ذلك تبادلت جموع المصلين التهاني بالعيد وانطلقوا لزيارة المقابر والترحم على من سبق الى الدار الأخرة ، ثم قام المواطنون بتبادل الزيارات وصلة الأرحام بهذه المناسبة المباركة . وللأطفال في العيد فرحتهم الخاصة، حيث ارتدوا ملابسهم الجديدة وانطلقوا زرافات الى منازل أقاربهم لتلقي العيديات التي انتظروها طويلا وخططوا لكيفية صرفها مع اقرانهم وبعدها انطلقوا الى محلات الألعاب واللهو وركوب الخيل في الساحات العامة وارتياد المطاعم وشراء ألعاب حلموا بها طويلا .
وفي دار البلدية التي فتحت أبوابها صبيحة أول أيام العيد أقام رئيس البلدية المهندس وليد المصري حفل استقبال لأعضاء المجلس وموظفي البلدية استقبل خلاله العشرات من المواطنين وموظفي وعمال البلدية حيث تبادلوا التهاني بالعيد .
وشهدت أيام العيد عمليات متواصلة في ذبح ألأضاحي وتوزيعها على الفقراء والمحتاجين وذوي القربى تخللها الكثير من السلبيات مثل الذبح على جوانب الطرقات وساحات الفضاء والجزر الوسطية للشوارع والطرقات وبأعداد كبيرة مما شكل مكاره صحية بين المنازل والأحياء السكنية و هدد بكارثة بيئية خلافا لتعليمات البلدية التي قضت بتحديد مواقع لبيع الأضاحي و فتح أبواب المسلخ البلدي لذبح الأضاحي على أيدي جزارين مهرة ومجانا.
وبذل قسم البيئة في البلدية جهودا مضنية لإعادة الأوضاع الى ما كانت عليه في حين استعدت بعض الملاحم في اطراف المدينة للموسم بتجهيزها بمسالخ وان كانت بدائية غير أنها خففت كثيرا من ألآثار السلبية لعملية الذبح .
وبين رئيس قسم البيئة خالد بطاينة أن القسم وبناء على تعليمات ومتابعة مباشرة من رئيس البلدية المهندس وليد المصري تم وضع خطة مسبقة لمواجهة فترة العيد وذلك بإبقاء القسم يعمل على مدار الساعة باعتماد نظام الورديات المعمول به في الأيام العادية مع تكثيفه خلال فترة العيد وحشد أكبر عدد من عمال البيئة للعمل ومنحهم الحوافز المادية للإبقاء على المستوى المتميز الذي وصلت إليه مدينة اربد في النظافة.
ولوحظ تراجع واضح في أعداد المضحين وارجع العديد من تجار الحلال والجزارين ذلك الى الارتفاع الكبير لأسعار الأضاحي نتيجة لفتح باب التصدير حيث تراوحت الأسعار مابين (120) الى (160 ) دينارا للأضحية وبينوا ان الحكومة تتقاضى (13) دينارا كرسوم تصدير عن كل رأس من الخراف يتم تصديره وأشاروا الى ان بعض الدول المجاورة أغلقت باب التصدير لتمكين مواطنيها من تقديم أضاحيهم وبأسعار مناسبة.
وفي الوقت الذي كان المواطنون يمضون إجازة العيد بكل فرح ومسرة كانت بعض المؤسسات تمارس عملها بشكل طبيعي مثل المستشفيات الحكومية والدفاع المدني ورجال المرور وكذلك المخابز ومحطات بيع الوقود وغيرها من الجهات الخدماتية التي واصلت عملها بشكل طبيعي.
وطغت الأحداث التي تجري في كل من العراق وفلسطين وسوريا ولبنان على أحاديث المواطنين الذين اتفقت أراؤهم ان ما يجري من أحداث سببه احتلال الأرض العربية سواء من قبل اليهود أو الأمريكان .
وفي لواء بني كنانه شقت التكبيرات عنان السماء مؤذنة ببدء أول يوم من أيام عيد الأضحى المبارك وزادت من شاعرية الموقف تساقط حبات الخير والبركة من السماء التي زادت من فرحة مزارعي اللواء .
وبعد أن أتموا الصلاة في المصليات والمساجد التي اعتمدتها وزارة الأوقاف توجهوا الى المقابر وقراوا الفاتحة على أرواح الموتى.ومن ثم بدأت الشعيرة الأساس في عيد الأضحى المبارك اقتداء بسنة خليل الرحمن إبراهيم ـ عليه الصلاة والسلام ـ حيث قام المواطنون الراغبون بذبح الأضاحي بوضعها في الأماكن المخصصة للذبح .تلاها واحدة من أروع الصور التي رسمها الإسلام للمسلمين وهي التراحم والتواد والتكافل .
وطغت الإحداث الأليمة التي تجري في كل من فلسطين المحتلة والعراق والأحوال التي آلت إليها حال الأمة العربية والإسلامية على أحاديث المجالس التي انعقدت خلال ايام العيد . ولم يحل تساقط الامطار بين الاطفال وبين اللعب واللهو غير آبهين بما ستؤول إليه ملابسهم الجديدة التي أشتراها لهم أهلهم.
وسجلت ايام العيد سلبيات اقترفها بعض المواطنين مثل تكسير أغصان الاشجار الحرجية لوضعها على مداخل المنازل التي يوجد فيها أشخاص يؤدون فريضة الحج ، اضافة الى ان مجموعة كبيرة من المواطنين لم يتقيدوا بأماكن الذبح التي حددتها الجهات المختصة مما اوجد مكاره صحية منفرة في الشوارع والأزقة و بين الأحياء السكنية.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش