الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

متطوعة امريكية من فرق السلام تقدم دروسا ودورات لابناء الاغوار الجنوبية

تم نشره في الخميس 26 كانون الثاني / يناير 2006. 02:00 مـساءً
متطوعة امريكية من فرق السلام تقدم دروسا ودورات لابناء الاغوار الجنوبية

 

 
[ الاغوار الجنوبية - الدستور - يوسف خليفات
يحتاج العمل التطوعي وبخاصة في المناطق الريفية البعيدة عن مراكز العاصمة والمحافظات الى كل جهد انساني في سبيل النهوض بالاوضاع المعيشية للقاطنين فيها، حيث يشكل في مجمله اسمى مراتب العمل كونه جهدا ونشاطا مبذولا دون مقابل او مصلحة مادية من وراء ذلك العمل.
ويستحق العاملون من مؤسسات وافراد في هذا القطاع تعظيم جهودهم لا سيما تلك الشريحة التي تعمل على التغيير الايجابي لحياة اهل المناطق الريفية بفضل متطوعين سواء اكانوا محليين او اجانب مهما كانت جنسياتهم طالما هم افراد يؤدون عملا وفق اهداف انسانية بعيدة عن لغـط السـياسـة.
وفي الاغوار الجنوبية تعد المتطوعة الامريكية هيلاري هيرتمان التي تعمل في هذا المجال واحدة من ضمن 50 متطوعا ومتطوعة في مختلف دول العالم ينتمون لمنظمة انسانية عالمية تعنى بهذا العمل تسمى (فرق السـلام) تقوم بالعمـل التـطوعي الانساني في الاردن وفي دول اخـرى مـثل فنزويلا والصين واندونيـسيا وتركـيا وكازاخستان وغيرها هدفها وبالتنسـيق مع السلطات المحلية تقديم خدمـاتها الانسـانية التطـوعية في مجـال التـعليم او التدريب على برامج ملائمة لخـدمة ابناء المنطقة لمسـاعدتهم في التغلب على ظروف الفـقر واكتـساب مهـارات جـديدة هدفهـا المـاهمة في احـداث الـتنمية المـستدامة.
وقالت المتطوعة هيرتمان انها اختارت ان يكون نشاطها التطوعي في منطقة الاغوار الجنوبية التي تتصف بظروف مناخية صعبة لا سيما في فصل الصيف فضلا عن بعدها عن المركز وصعوبة التنقل منها واليها بيد انها رغم كل ذلك تؤكد بانها سعيدة بوجودها في هذه المنطقة والتعامل مع اهلها الذين يميلون الى بساطة مفردات العيش والحياة اضافة الى حبها لاجواء المنطقة الدافئة في الوقت الذي تشهد امريكا واوروبا هذه الايام برودة شديدة وامطارا غزيرة.
واشارت المتطوعة الى بعض الصعوبات اثناء تقديمها بعض الدروس والدورات باللغة الانجليزية منذ اربعة شهور لموظفين يعملون في المجال الصحي وكذلك الطالبات من عمر 11 -24 عاما كونها لا تجيد التحدث باللغة العربية الفصحى والصعوبة في تعلمها متمنية ان يكون هناك المزيد من المتطوعين بالمنطقة تكون فائدتهم اشمل.
واكدت ان العمل التطوعي يمنحها الشعور بالسعادة والراحة عندما تجد انها استطاعت ان تقدم شيئا لاشخاص استفادوا من خدماتها معربة عن املها ان تكون مثل هذه التجربة الفريدة في مناطق اخرى من العالم لا سيما وانها - حسب ما تقول - تعشق في ذات الوقت السفر والتجوال وانها لا تنسى ذويها من الاتصال معهم بشكل مستمر.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش