الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

التربية تشكل فريقا للوقوف على الاسباب ومعالجتها * مياه تتدفق الى مدرسة مندح وتشكل خطورة على الطلاب والمباني

تم نشره في الأربعاء 19 نيسان / أبريل 2006. 03:00 مـساءً
التربية تشكل فريقا للوقوف على الاسباب ومعالجتها * مياه تتدفق الى مدرسة مندح وتشكل خطورة على الطلاب والمباني

 

 
اربد- الدستور- بكر عبيدات
فوجىء اهالي بلدة مندح التابعة لبلدية الطيبة الجديدة في محافظة اربد بتسرب كميات كبيرة من المياه مجهولة المصدر اثناء قيام متعهد بناء بالعمل في المدرسة المختلطة التابعة لمديرية التربية والتعليم لمنطقة اربد الثالثة، الامر الذي دفع بالمتعهد لوقف العمل لمعرفة مصدر المياه والسيطرة عليها .
الدكتورة حفيظة ارسلان مديرة التربية والتعليم لمنطقة اربد الثالثة اشارت الى انه تم تشكيل فريق من الوزارة التي ابلغت بالمشكلة فور حدوثها بهدف الاطلاع عليها على ارض الواقع وايجاد الحلول المناسبة لها، مشيرة الى ان المشكلة بدات حينما قام احد متعهدي البناء باجراء حفريات في المنطقة الواقعة غرب مدرسة مندح الاساسية للبنات حيث فوجىء بتدفق المياه الى الموقع.
وحول الاجراءات التي اتبعتها المديرية لمنع الطلاب من الوصول الى الحفرة المتشكلة بينت الدكتورة ارسلان ان المديرية قامت بوضع الواح من الزينكو حول الحفرة فضلا عن تكثيف الرقابة من قبل مديرة المدرسة والمعلمات اللواتي وضعن جدول مراقبة مكثفا لهذه الغاية.
ونوهت الى انه سيتم دراسة الوضع الحالي للمدرسة بالتعاون مع فريق مختص من الوزارة مشيرة الى ان العمل توقف مؤقتا وانه لاوجود لخطر يتهدد الابنية المدرسية المجاورة.
وفيما يتعلق بموضوع ترحيل الطلاب والطالبات اشارت الدكتورة ارسلان الى انه من السابق لاوانه الحديث عن هذه المسالة التي تعني اضافة اعباء مالية للمديرية هي في غنى عنها.
واشار مصدر من المدرسة فضل عدم الكشف عن هويته بانه واثناء قيام احد متعهدي البناء بحفر مايسمى '' بالاساسات'' غربي المدرسة فوجىء بتسرب كميات كبيرة من المياه غير معروفة المصدر في الموقع مما دفع به الى وقف العمل فورا لحين السيطرة على المياه المتدفقة بكثافة.
واشار ذات المصدر الى انه تم ابلاغ الوزارة بهذا الموضوع التي بدورها قامت بارسال فريق من الجهات المختصة بهدف الاطلاع على الواقع تمهيدا لوضع الحلول المناسبة، مبينا انه تم وضع الواح من الزينكو والخشب للحيلولة دون وصول الطلاب الى الحفرة التي تزيد مساحتها على (60) م2 من جانبهم اشار عدد من مواطني البلدة في حديث للدستور الى اهمية وضرورة ايلاء المدارس وخاصة الاساسية منها العناية اللازمة وعدم تعريض حياة الطلاب والطالبات للخطر موضحين بان تدفق المياه وتجمعها في حفرة ملاصقة لمباني المدرسة يشكل خطرا حقيقيا عليها وبالتالي تعريض حياة الطلاب والطالبات الدارسين فيها للخطر.
والجدير بالذكر ان المبنى المجاور للحفرة المتشكلة نتيجة لتسرب المياه يتكون من (3) طوابق يضم (12) غرفة اضافة لغرفة عبارة عن متحف تراثي دائم.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش