الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«العمل الإسلامي» لم تحسم موقفها من الرئاسة * «الوفاق» ترشح الروسان و«الوطنية الديمقراطية» الصمادي لموقعي مساعد رئيس «النواب»

تم نشره في الأربعاء 22 تشرين الثاني / نوفمبر 2006. 02:00 مـساءً
«العمل الإسلامي» لم تحسم موقفها من الرئاسة * «الوفاق» ترشح الروسان و«الوطنية الديمقراطية» الصمادي لموقعي مساعد رئيس «النواب»

 

 
عمان - الدستور - تيسير النعيمات
اتفقت كتلة الوفاق النيابية على ترشيح ناريمان الروسان لموقع مساعد رئيس مجلس النواب فيما رشحت الكتلة الوطنية الديمقراطية عرب الصمادي لموقع المساعد الثاني لرئيس المجلس.
واوضح عضو كتلة الوفاق النائب سلامة الغويري في تصريح صحفي عقب الاجتماع الذي عقدته الكتلة في مبنى مجلس النواب ان الكتلة المكونة من 8 نواب أجمعت على ترشيح النائب ناريمان الروسان لموقع المساعد الذي حصلت عليه الكتلة اثر اجماع تحالف الكتل السبع قبل اسبوعين في منزل رئيس كتلة التجمع الديمقراطي النائب ممدوح العبادي.
واكد الغويري ان كتلته ملتزمة بما تم الاتفاق عليه خلال اجتماع الكتل السبع بخصوص باقي مواقع المكتب الدائم في المجلس بما فيها الرئيس.
وكان اجتماع الكتل السبع اسفر عن اتفاق بينها على ترشيح رئيس مجلس النواب الحالي عبد الهادي المجالي لرئاسة مجلس النواب للدورة المقبلة ، اضافة الى توزيع مقاعد المكتب الدائم بين ذات الكتل ، واستثناء كتلة نواب حزب جبهة العمل الاسلامي والمستقلين.
فيما جرى الاتفاق خلال اللقاء على منح مقعد النائب الأول لجبهة التوافق الوطني ، ومقعد النائب الثاني لكتلة التجمع الديمقراطي ومقعد المساعد للكتلة الوطنية والمساعد الآخر لكتلة الاتفاق.
عضو الكتلة الوطنية الديمقراطية النائب مازن ملكاوي اكد ان كتلته أجمعت على ترشيح عضو الكتلة النائب عرب الصمادي لمقعد المساعد الثاني ، ضمن الالتزام باجماع الكتل السبع.
وحتى مساء امس لم تحسم كتلة نواب جبهة العمل الإسلامي موقفها من انتخابات رئيس المجلس.
وكان ثلاثة نواب اعلنوا ترشحهم لموقع الرئيس حتى الآن وهم رئيس المجلس الحالي النائب عبد الهادي المجالي الذي حظي بدعم الكتل السبع والنائب مصطفى شنيكات الذي يحاول الحصول على دعم كتلة نواب حزب جبهة العمل الإسلامي وعدد من النواب المستقلين لكي يحظى بدعمهم اضافة الى النائب نايف ابو محفوظ.
وفي سياق متصل تعقد جبهة التوافق النيابية المكونة من ثلاث كتل الشعب والجبهة الوطنية والإصلاحيين ، اجتماعا اليوم لتسمية مرشحها لموقع النائب الأول لرئيس المجلس والذي كان من نصيب الجبهة.
وستعمل جبهة التوافق المكونة من 22 نائبا على رص صفوفها والحيلولة دون أية خلافات بين أعضائها للظهور أمام كتل المجلس والرأي العام كجبهة متراصة موحدة الهدف.
وكان النائب مصطفى العماوي عضو الجبهة اكد في تصريحات صحفية وجود خلافات بين الجبهة حول هوية مرشحها لموقع النائب الاول لرئيس المجلس .
ومن المتوقع ان تحسم كتلة التجمع الديمقراطي خلال الاجتماع الذي تعقده غدا مرشحها لموقع النائب الثاني لرئيس المجلس .
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش