الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تحركات لاحتوائها من قبل النقيب السابق * أزمة داخل «الصيادلة» بعد تسمية ممثلها لعضوية «تنفيذي» الصيادلة العرب

تم نشره في الثلاثاء 27 حزيران / يونيو 2006. 03:00 مـساءً
تحركات لاحتوائها من قبل النقيب السابق * أزمة داخل «الصيادلة» بعد تسمية ممثلها لعضوية «تنفيذي» الصيادلة العرب

 

 
عمان - الدستور - ايهاب مجاهد
تسبب قرار مجلس نقابة الصيادلة المتضمن تسمية عضو النقابة طلال عبيدات لعضوية المكتب التنفيذي لاتحاد الصيادلة العرب بدلا من العضو المنتخب في المكتب "الاسلامي" احمد عيسى بأزمة داخل النقابة التي تسيطر القائمة الخضراء (قوميون ويساريون) على مجلسها . وقد شهد الوسط النقابي الصيدلاني عشية بدء اجتماعات المكتب التنفيذي والمجلس الأعلى لاتحاد الصيادلة العرب في عمان امس محاولات لاحتواء تلك الازمة بواسطة النقيب السابق الدكتور عبدالرحيم عيسى. وقال احمد عيسى الذي كان المنافس الوحيد لنقيب الصيادلة طاهر الشخشير في انتخابات النقابة الأخيرة انه فوجيء بقرار مجلس النقابة الذي يتناقض مع اللوائح الداخلية للاتحاد التي تنص على ان اعضاء المكتب لا يعينون من قبل نقاباتهم بل من خلال الانتخابات في المجلس الاعلى .
وشن الدكتور عيسى هجوما على اجتماعات الاتحاد ، مؤكدا انه ليس بحاجة لحضور الاجتماعات التي قال انه من الواضح انه سيتم خلالها تمرير قرارات كان قد رفضها المجلس السابق ومنها قيام المجلس الحالي بدفع مبلغ عشرة الاف دولار لتغطية جزء من عجز الاتحاد وهو ما رفضه المجلس السابق خاصة ان النقابة قامت بدفع جميع التزاماتها في حين ان هناك العديد من الدول العربية والاعضاء الدائمين في الاتحاد لم يقوموا بتسديد التزاماتهم .
واشار الدكتور عيسى الى ان مبلغ العشرة الاف دولار هو مقابل تولي النقيب الحالي مركز نائب رئيس الاتحاد ، حيث ربط الاتحاد تولي الدول الاعضاء لمراكز في الاتحاد بالمساهمة في سد العجز ، مشيرا الى ان المجلس السابق لم يرشح الشخشير لهذا المركز ، وانه جرى انتخابه باتفاق مع دول عربية. كما اشار الى ان مجلس النقابة رصد مبلغ 15 الف دينار لاستضافة المكتب التنفيذي اي ان ما وفره المجلس السابق سيقوم المجلس الحالي بصرفه خلال اشهر . ومن جهة اخرى بدأت أمس اجتماعات المكتب التنفيذي والمجلس الاعلى لاتحاد الصيادلة العرب التي تستضيفها نقابة الصيادلة . وأكد نقيب الصيادلة الدكتور طاهر الشخشير نائب رئيس الاتحاد في كلمة ترحيبية له بالوفود الصيدلانية حرص نقابة صيادلة الاردن على زيادة اللحمة في اتحاد الصيادلة العرب لمواجهة التحديات الحالية والمقبلة على الصناعة الدوائية في الوطن العربي. وشدد على أهمية "الأمن الدوائي في الوطن العربي" معتبراً الدواء كالماء والهواء ، ودعا الدكتور الشخشير الى الائتلاف في الصناعة الدوائية على المستويين القطري والعربي وتحقيق الوفرة الدوائية في السوق الدوائية العربية . من جانبه أكد الدكتور صلاح سوار الذهب رئيس اتحاد الصيادلة العرب ورئيس اتحاد الصيادلة السوداني وأمين عام مجلس تنسيق الاتحادات المهنية السودانية بأن الاتحاد يسعى الى تطوير المهنة الصيدلانية في الوطن العربي وتوحيد التشريعات الصيدلانية للاستفادة من الخبرات في وطننا العربي في مجال التصنيع الدوائي العربي وانشاء سوق دوائية عربية مشتركة . وقال اننا نسعى كاتحاد الى خلق"لجنة فنية"لتقويم المصانع الدوائية العربية بغرض تأهيلها حتى تكون منافسة في السوق العالمية وهذه اللجنة مكونة من علماء في الاقطار العربية ويتم اختيارهم بواسطة وزير الصحة في البلد المعني .
وأكد سوار الذهب سعي اتحاد الصيادلة العرب الى ربط جميع الصيادلة في الوطن العربي بالمنظمات النظيرة والعالمية وإتاحة الفرصة لكل صيدلاني لحضور الندوات العلمية والاشتراك في المجلات العالمية للاطلاع على آخر ما توصل اليه علم الصيدلة في العالم ، والان نحن بصدد تقديم دراسة عن التعليم الصيدلاني المستمر . وحذر رئيس اتحاد الصيادلة العرب من أخطار العولمة على الصناعة الدوائية العربية مؤكداً ضرورة قيام الدول العربية والمنظمات العربية بدعم الصناعة والابحاث والدراسات الصيدلانية ورصد الاموال على المستويين العام والخاص وانشاء صندوق عربي لهذه الغاية .
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش