الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

منتدى الاعمال الاردني - التونسي يوصي بإقامة فعاليات اقتصادية مشتركة بين البلدين

تم نشره في الاثنين 31 كانون الثاني / يناير 2000. 02:00 مـساءً

  تونس - اتفق الجانبان الاردني والتونسي على تنظيم وعقد فعاليات مشتركة شاملة (الاسبوع الاردني - التونسي) بشكل دوري في كلا البلدين.
وبموجب توصية اقرها منتدى الاعمال الاردني - التونسي الذي عقد اول من امس بالعاصمة التونسية، ستنظم غرف التجارة والصناعة في البلدين الفعاليات خلال شهر ايار من كل عام بالاردن، وخلال شهر ايلول بالعاصمة التونسية.
كما اوصى المنتدى الذي افتتحه وزير التجارة التونسي محسن حسن مندوبا عن رئيس الوزراء التونسي الحبيب الصيد، بالعمل على تنظيم اليات للتبادل المعلوماتي عبر بوابة الكترونية تسهم في تعزيز اواصر المعرفة المعلوماتية الاقتصادية عن كلا البلدين من خلال غرفتي تجارة عمان وتجارة وصناعة تونس، اضافة الى بحث ترتيب انشاء خط ملاحة بحري وخط جوي مباشر منتظم بين البلدين بواسطة الناقل الجوي الوطني في كلا البلدين او خط بحري بين دول اتفاقية (اغادير) التي تضم مصر والمغرب الى جانب الاردن وتونس.

كما اوصى المنتدى الذي جاء تنظيمه على هامش زيارة الوفد الاقتصادي الاردني الحالية للعاصمة التونسية، بتشكيل لجنة من القطاع الخاص في البلدين لتعزيز تفعيل اتفاقية (اغادير) وتنظيم اجتماعاتها بشكل دوري.
ويتشارك الاردن وتونس الى جانب المغرب ومصر في اتفاقية إقامة منطقة التبادل التجاري الحر(اغادير) وقعت عام 2004 بهدف زيادة التبادل التجاري بين الدول الأربع من ناحية ومع الإتحاد الأوروبي من ناحية أخرى. ودخلت اتفاقية (اغادير) حيز التنفيذ عام 2006 عقب اكتمال إجراءات المصادقة عليها في الدول الأربع، فيما بدأ التنفيذ الفعلي للإتفاقية نهاية شهر آذار عام 2007 عقب ابلاغ المنافذ الجمركية في دولها ببدء التنفيذ.
واوصى المنتدى بايجاد حلول للمعيقات التجارية عبر لجنة بحث ومركز اعمال مشترك من خلال غرف التجارة والصناعة في البلدين لتيسير اجراءات الاستثمارات المشتركة وانسياب السلع، وكذلك اعفاء رجال الاعمال التونسيين من تاشيرة الدخول الى الاردن على غرار ما قامت به الجمهورية التونسية لمصلحة المواطنين الأردنيين العام الماضي، اضافة الى العمل على تعزيز وتطوير المبادلات التجارية بين رجال الاعمال في البلدين لمضاعفة ارقامها المتواضعة حاليا وجعلها تتجاوز 200 مليون دولار سنويا.
كما اوصى المنتدى بوضع خطة موحدة بهدف تحقيق التكامل الاقتصادي العربي بحيث يكون التعاون التجاري والاستثماري الاردني التونسي المشترك مثالا لذلك، بالاضافة للنهوض بالاستثمار المشترك بالبلدين، اضافة الى التوجه نحو انتفاع تونس واندماجها بالاقتصاد العالمي وبخاصة مع الاردن، والاستفادة من مزايا الاتفاقية الموقعة بين تونس والاتحاد الاوروبي واستفادة المملكة من التجربة والخبرة التونسية بهذا المجال.
وشدد المنتدى بتوصياته على تذليل المعيقات الفنية والحواجز غير الجمركية امام دول اتفاقية (اغادير)، وتشكيل لجنة تعالج كل حالة على حده فيما يتعلق بالاشكاليات التي تطرأ في تفعيل الاتفاقية.
واكد المنتدى بتوصياته التي اعلنها رئيس غرفة تجارة عمان عيسى حيدر مراد ورئيس غرفة التجارة والصناعة لتونس منير المؤخر، باقامة مناطق لوجستية اردنية تونسية مشتركة بالمناطق الحرة الاردنية الحدودية لتسهيل حركة انسياب منتجات البلدين الى دول المنطقة.
يذكر ان المنتدى نظمته غرفة التجارة والصناعة لتونس بالتعاون مع مركز النهوض بالصادرات وغرفتي تجارة وصناعة صفاقس وسوسة باشراف رئاسة الحكومة التونسية.
وبلغت صادرات المملكة الى تونس خلال 11 شهرا من العام الماضي نحو 12 مليون دينار مقابل 4ر5 مليون دينار مستوردات، ويصدر الاردن الى تونس صناعات كيماوية ولدائن ومواد نسيجية ومعادن فيما يستورد منتجات معدنية وصناعات كيماوية وأغذية وشحوم ودهون. (بترا - سيف الدين صوالحة)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش