الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

اعادة النظر بالمناهج واساليب جديدة للبرامج * الكردي:اعادة هيكلة «التدريب المهني» لترجمة توجيهات الملك بوضع برامج للحد من البطالة

تم نشره في الثلاثاء 5 أيلول / سبتمبر 2006. 03:00 مـساءً
اعادة النظر بالمناهج واساليب جديدة للبرامج * الكردي:اعادة هيكلة «التدريب المهني» لترجمة توجيهات الملك بوضع برامج للحد من البطالة

 

 
عمان - الدستور - ليلى الكركي
قال مدير عام مؤسسة التدريب المهني المهندس خليل الكردي ان المؤسسة كانت وما زالت تسعى لتطوير برامجها التدريبية ، ولا سيما في القطاعات المهنية.
واكد في حوار اجرته معه"الدستور"ان هذه الخطوة تأتي لأهمية مشاركة القطاع الخاص في تطوير قطاع التدريب المهني والمشاركة في البرامج التي تتعلق بالشباب ، لافتا إلى أن ذلك يحقق التوازن بين التدريب والتعليم المهني وفرص العمل المتاحة ، مما يساهم في الحد من معدلات الفقر والبطالة. وشدد على اهمية التفاعل مع القطاع الخاص حيث اعتبر ان علاقة القطاع الخاص مع المؤسسة هي"علاقة تكاملية"، مستشهدا في هذا الصدد بان ما لايقل عن 3000 - 45000 صاحب عمل من القطاع الخاص تم التعاون معهم لتنفيذ برامج تدريبية . واعتبرالكردي ان الحملة الاعلامية التي اطلقتها المؤسسة قد "حققت اهدافها"قياسا الى العدد الكبير للمسجلين في برامج المؤسسة الذين استقطبتهم الحملة ، اذ تضاعف العدد نحو ثلاث مرات والمرشح للزيادة مع استمرار الحملة حتى نهاية ايلول الحالي .
ولفت الكردي ان المؤسسة قامت بتجهيز غرفة عمليات خاصة في كافة مراكزها لاتاحة الفرصة لكل متقدم لاختيار التخصص الذي يرغب به.
وكانت المؤسسة قد بدأت في آب الفائت حملة اعلانية واعلامية في وسائل الاعلام بهدف زيادة اعداد الملتحقين ببرامجها التدريبية ، تلبية لاحتياجات سوق العمل من القوى العاملة المدربة في كافة التخصصات تنتهي بنهاية الشهر الحالي ، مع الاشارة الى انها بدأت باستقبال طلبات الملتحقين في 20 من شهر تموز الفائت.
وبين الكردي ان احدى العوامل التي ساهمت في زيادة عدد المسجلين هو القرار الذي اتخذه في شهر تموز الفائت بإعفاء الطلبة المتقدمين لمختلف البرامج والتخصصات من الرسوم التدريبية لعام 2006 الحالي ، بهدف زيادة عدد الملتحقين للمؤسسة.
ولفت الى ان هناك ثلاثة محاور للتدريب استندت اليها المؤسسة وهي استقطاب مدربين جدد بكفاءات عالية ورفع سوية المدربين الحاليين من خلال اخضاعهم لدورات تدريبية ، والعمل على توظيف مدربين مستقبلا بكفاءات عالية لضمان مستوى الأداء ، وتدريب الكفاءات وتقييمها ، والتدريب للتشغيل .
والمحور الثاني هو قيام المؤسسة باعادة النظر بالمناهج عبر اعتماد اساليب جديدة للبرامج ، والاستفادة بشكل خاص من برامج تطوير السياحة والتدريب الفندقي ، واعادة صياغتها بما يتناسب وتصورات القطاع الخاص الذي سيشارك في تطويرها . ولفت الى ان المحور الثالث والرئيس وهو حرص المؤسسة على توفير التسهيلات التدريبية ، حيث وضعت خطة تدريبية مدتها من 4 - 6 شهور داخل المراكز للتشجيع على الالتحاق بها بشكل خاص وببرامج المؤسسة بشكل عام ، بالاضافة الى اعادة صياغة المفاهيم التدريبية ، وذلك عبر تأسيس المتدرب في مجال المهنة التي اختارها.
واكد الكردي عزم المؤسسة على اعادة هيكلة شاملة بالتعاون مع خبراء في القطاع العام والخاص ، ولجنة مكونة من مجلس الادارة ليصار الى
اعتمادها ورفعها الى رئاسة الوزراء وديوان التشريع ، بحيث تصبح مستقلة إداريا وماليا عن الحكومة ، وتقدم التدريب المهني فقط.
وبين ان اعادة الهيكلة يجب ان تنسجم مع وثيقة التشغيل ومكافحة الفقر 2006 - 2007 التي دعت الى خطوات عملية تترجم رؤى وتوجيهات جلالة الملك عبدالله الثاني للحكومة ، والتي وردت في كتاب التكليف السامي بضرورة وضع برامج جادة وعملية قابلة للتنفيذ في موضوع التشغيل والحد من البطالة.
يشار الى انه وبحسب التقرير السنوي لمؤسسة التدريب المهني فقد بلغ عدد المتدربين الملتحقين ببرامج التدريب المهني المختلفة 14559 متدربا ومتدربة خلال العام الماضي ، منهم 11545 متدربا ومتدربة جددا ليصبح عدد المتدربين الملتحقين في مختلف برامج المؤسسة منذ انشائها ما يقارب 239 الفا.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش