الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

زيارة الملكة رانيا شكلت دافعا للسيدات للمشاركة في المشاريع الهادفة * جمعية سيدات جرش تنفذ أنشطة * وبرامج تنموية لخدمة المجتمع المحلي

تم نشره في السبت 2 أيلول / سبتمبر 2006. 03:00 مـساءً
زيارة الملكة رانيا شكلت دافعا للسيدات للمشاركة في المشاريع الهادفة * جمعية سيدات جرش تنفذ أنشطة * وبرامج تنموية لخدمة المجتمع المحلي

 

 
جرش - الدستور - حسني العتوم
قالت رئيسة جمعية سيدات جرش عناية خليل ان زيارة جلالة الملكة رانيا العبدالله مؤخرا لدار الجمعية تركت اثرا كبيرا على مستوى التحديث والتطوير في الجمعية وشكلت زخما كبيرا ودفعا معنويا لاقبال سيدات المجتمع المحلي على الجمعية والمشاركة في المشاريع الهادفة التي من شانها تحسين دخل اسرتها لاسيما مشروع الخزفيات الذي وجد اقبالا على العمل به مثمنة جهود جلالتها المباركة في دعم الجمعية والعاملات فيها .
واضافت لــ "الدستور" ان الجمعية التي تأسست عام 1971 وتضم (200) سيدة تعمل على اقامة النشاطات الهادفة وتقدم المساعدات للمجتمع المحلي من خلال تنفيذ المشاريع الصغيرة المدرة للدخل وبخاصة تصنيع الحرف اليدوية التي كان لها الأثر الايجابي في زيادة دخل الأسر وخاصة الفقيرة حيث تسهم الجمعية من خلال نشاطاتها في التخفيف من ظاهرتي الفقر والبطالة وذلك من خلال تشغيل حوالي (180) سيدة يعملن كإداريات والباقي في مشاريع التريكو والخياطة والنسيج وصناعة الزهور والتدريب على الكمبيوتر. واضافت ان الجمعية استطاعت إبراز دور المرأة في خدمة مجتمعها من خلال تدريبها على إدارة المشاريع الصغيرة والأعمال اليدوية التي تتعلق بالأشغال اليدوية إضافة الى مشاركتها بدورات الكمبيوتر والتطريز والخياطة والتريكو.
وقالت إن الجمعية شاركت في العديد من المعارض والبازارات الخيرية لتسويق منتوجاتها المختلفة كما شاركت في العديد من المهرجانات التي أقيمت في دبي والكويت ولبنان. وبينت خليل أن الجمعية ساهمت في تغيير اتجاهات المجتمع نحو المرأة في بعض المجالات الأمر الذي زاد قدرتها على استيعاب واستخدام التكنولوجيا الحديثة من خلال عقد دورات برامج الكمبيوتر والتدريب على الاعمال المهنية المختلفة وزيادة مشاركة النساء في الدورات التدريبية وورش العمل والندوات والمحاضرات التي تعقدها في المجالات الصحية والاجتماعية والاقتصادية وتشجيع المراة على ادخار جزء من الدخل المتحقق وترشيد العملية الإنتاجية والاستهلاكية بما يؤمن لها دخلا ماليا تستطيع من خلاله إقامة وتنمية أنشطتها الذاتية في المجالات المهنية المتعددة.
وقالت إحدى الفتيات المستفيدات أن المرأة تقع عليها مسؤولية في مساندة الرجل وان تعلمها للخياطة يوفر لها ولأسرتها دخلا مناسبا وان انضمامها للجمعية جاء للاعتماد على النفس ولتكون عنصرا فاعلا في المجتمع مشيرة الى أن الغاية من هذه البرامج دمج المرأة في المجتمع المحلي كعنصر منتج لتحسين مستوى المعيشة للأسرة. واشارت مشرفة التطريز أنها تقوم وزميلاتها بعمل المطرزات المختلفة لغاية بيعها في الأسواق والمعارض والأماكن السياحية مناشدة الحكومة العمل على إيجاد أماكن تسويق لمثل هذه المنتجات التي تعنى بالتراث لان قلة التسويق من المشاكل التي تواجهها الجمعية . وقالت مشرفة الخياطة ان الجمعية تعقد دورات في مجال الخياطة تستمر (9 ) شهور تحصل فيها المتدربة على شهادة وخبرة كافية حيث تعمل المشاركات على خياطة المراييل المدرسية والمطرزات التراثية وبيعها لصالح الجمعية التي تعمل على تشغيل الفتيات اللواتي يتقاضين رواتب شهرية.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش