الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

التأكيد على رعاية الهاشميين للمقدسات الاسلامية * «اوقاف الرصيفة» تحتفل بذكرى الاسراء والمعراج الشريفين

تم نشره في السبت 2 أيلول / سبتمبر 2006. 03:00 مـساءً
التأكيد على رعاية الهاشميين للمقدسات الاسلامية * «اوقاف الرصيفة» تحتفل بذكرى الاسراء والمعراج الشريفين

 

 
الرصيفة - الدستور - اسماعيل حسنين
رعى مساعد متصرف الرصيفة محمد الحراحشه احتفال مديرية اوقاف الرصيفة بذكرى الاسراء والمعراج الشريفين في مسجد عاصم بن ثابت ، وقال امام المسجد الشيخ زيدان عبدالعزيز: ان تجسيد معاني الاسراء والمعراج الشريفين جاءت لطمئنة الرسول صلى اللّه عليه وسلم بعد ما لقيه من اضطهاد وظلم من اهالي الطائف وأراد ان يريه بعينه مكانته بين الانبياء وكيف اجمع جميع الانبياء ان يكون الرسول صلى عليه وسلم امامهم.
وأشار رئيس لجنة مخيم حطين الشيخ عبدالمجيد ابو سل الى اهمية ربط المسجد الحرام بالمسجد الاقصى حيث جاءت معجزة الاسراء والمعراج بعد عودة الرسول صلى اللّه عليه وسلم من مدينة الطائف التي ذهب اليها لدعوة اهلها الى الايمان باللّه سبحانه وتعالى ومناصرة دعوته الا انهم ادبروا عنه وحرضوا اطفالهم لرجمه بالحجارة مما جعله يعود الى مكة مهموما حزينا على ما لقيه من جحود وصد عن دعوته.
وكرّم اللّه سبحانه وتعالى الرسول سيدنا محمد صلى اللّه عليه وسلم بالاسراء والمعراج فأسرى في تلك الليلة المباركة بنبيه محمد صلى اللّه عليه وسلم من مكة المكرمة الى القدس ، مبينا عظمة الاسراء وامامة الرسول وامامة الرسول للانبياء وفرض الصلاة على المسلمين.
وأكد الشيخ زيدان حميدان اهمية الاحتفال بهذه المناسبات الدينية التي تنمي روح الايمان باللّه وملائكته ورسله فهذه الذكرى الشريفة جسدت احدى المعجزات السماوية لنصرة صاحب الدعوة ونشر رسالته السمحاء المعتدلة فقد بعث اللّه سبحانه وتعالى نبيه الاعظم والرحمة المهداة وصاحب القلب الكبير والارادة العظيمة ليدعو الناس الى عبادة اللّه والى تحرير العقل من الجهل والتخلف والعصبية ، فمعجزة الاسراء والمعراج معجزة دائمة مستقبلية غير آنية فهي حادثة تتعلق بالماضي والمستقبل وتدل على ما سيحدث في المستقبل حيث كانت المخترعات تؤكد صدق هذه الحادثة التي مضى عليها اكثر من 1400 سنة.
وقال مدير اوقاف الرصيفة الشيخ عماد المعايطة: ان ذكرى الاسراء والمعراج تجسد الارتباط التاريخي بين مكة المكرمة والقدس ولا بد لنا في هذا المقام من ذكر ذلك الارتباط التاريخي والصلة القوية بين الهاشميين والقدس حيث يقول الملك المؤسس عبداللّه الاول طيب اللّه ثراه «القدس لنا بمثابة الروح والفؤاد وانها مسرى جدي ومعراجه قبلة المسلمين الاولى وهي امانة في اعناقنا منذ عهد الفاروق عمر بن الخطاب وعهد صلاح الدين الايوبي ، ثم هي مثوى والدي الحسين بن علي طيب اللّه ثراه.
وقال: ان رعاية الهاشميين للمقدسات الاسلامية في القدس الشريف يشهد لها القاصي والداني فالاردن بقيادته الهاشمية الحكيمة يعمل دوما للحفاظ على المقدسات الاسلامية في القدس سواء من الناحية العمرانية او الادارية فعندما اضرمت النار في المسجد الاقصى المبارك عام 1969 على يد اليهودي المتطرف دينيس روهان حيث دمر الحريق منبر صلاح الدين الايوبي وقد اعاد الاردن ترميم المسجد بعد حرقه ، وكان قد امر جلالة المغفور له بإذن اللّه تعالى الملك الحسين بن طلال طيب اللّه ثراه باعادة بناء منبر صلاح الدين ليكون على نفس الشكل التي كان عليه عند بنائه قبل 800 سنة.
وبدأ العمل باعادة بناء المنبر في عام 2002 واستمر العمل به حتى منتصف اب الماضي وبلغت كلفته 2,2 مليون دينار وسيتم نقله الى القدس خلال الايام القادمة.
وحضر هذا الاحتفال مدير اوقاف الزرقاء احمد الخوالده وجمع غفير من المصلين وابناء الرصيفة والفعاليات الشعبية فيها.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش