الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

في ضوء اعتراض «صحة الأعيان» على بعض بنودها... لجنة لاعادة دراسة اتفاقية التأمين الصحي مع المستشفيات الخاصة

تم نشره في السبت 21 تشرين الأول / أكتوبر 2006. 03:00 مـساءً
في ضوء اعتراض «صحة الأعيان» على بعض بنودها... لجنة لاعادة دراسة اتفاقية التأمين الصحي مع المستشفيات الخاصة

 

 
عمان - الدستور - غادة ابويوسف
شكل وزير الصحة المهندس سعيد دروزة لجنة برئاسة أمين عام وزارة الصحة للشؤون الإدارية والمالية الدكتور سعد الخرابشة لدراسة جميع بنود الاتفاقية المزمع توقيعها بين وزارة الصحة والمستشفيات الخاصة وجمعية المستشفيات الخاصة لتوفير الرعاية الطبية والخدمات العلاجية للمؤمنين صحيا مقابل تحمل نسبة اشتراك تتراوح من 15% ولغاية 30% حسب الدرجة .
وقال مدير أدارة التامين الصحي الدكتور طاهر أبوالسمن ان تشكيل اللجنة جاء لإعادة دراسة الاتفاقية في ضوء اعتراضات لجنة الشؤون الصحية والبيئة في مجلس الأعيان على بعض من بنودها ، ودراسة جميع الملاحظات الواردة بشأن هذه البنود وملاحظات كافة المعنيين بالاتفاقية من مختلف الجوانب وإعداد تقرير بذلك ، ليصار إلى رفع تقرير اللجنة حول كافة التفاصيل بعد عطلة العيد.
وتضم اللجنة في عضويتها مدير ادارة التأمين الصحي الدكتور طاهر أبو السمن ومدير الدائرة المالية بالتأمين الصحي زيد الشرع والمستشارة القانونية للوزارة فاتنة البشيتي. ويذكر ان لجنة الشؤون الصحية والبيئية في مجلس الأعيان اعترضت على إشراك جمعية المستشفيات الخاصة كطرف ثالث في الاتفاقية المزمع توقيعها مع وزارة الصحة ، حيث طالب رئيس اللجنة إبرام اتفاقيات بشكل مباشر مع كل مستشفى خاص وفق الأسعار الرسمية ، كما اعترضت ايضا على الزيادة على أسعار الدواء والمستلزمات الطبية في الاتفاقية مقارنة بالأسعار التي تشتري بها الوزارة الأدوية ، حيث أن القطاع العام يحيل عطاءات شراء الأدوية بأقل 15% من سعرها.
ويشار إلى ان الاتفاقية المزمع إبرامها خضعت للدراسة على مدار عامين وتنص على علاج الحالات التي تراجع المستشفى بطريقة مباشرة ، ويحمل المريض بطاقة تأمين صحي درجة أولى ، بحيث يغطي الصندوق 70% من صافي كلفة الفاتورة ، فيما يتحمل المريض نسبة الثلاثين في المائة الباقية.
وبموجب الاتفاقية ، تقدم المستشفيات الخاصة المعالجة للمرضى الذين يراجعون المستشفى في الحالات الطارئة والمحولة للمرضى الذين يحملون بطاقة تأمين صحي بأي من درجات الإقامة ، الأولى أو الثانية أو الثالثة.
ومن الملاحظات ما يتعلق باقتطاع نسبة 1% من حصة المستشفيات الخاصة لصالح الجمعية ، والذي كان مبرر وزارة الصحة والجمعية متطابقا في أن سيستخدم في تعيين فريق فني يساعد الوزارة في متابعة تطبيق الاتفاقية مع الجمعية وستكون مدة الاتفاقية مع جمعية المستشفيات الخاصة 6 أشهر يتم تقييم النتائج بعد ذلك.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش