الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

دعوة العاملين على «التكسي» في اربد الالتزام بتشغيل العداد

تم نشره في الاثنين 31 كانون الثاني / يناير 2000. 02:00 مـساءً



اربد – الدستور – صهيب التل
  عقدت لجنة اربد النقابية امس في مجمع النقابات المهنية اجتماعا بحثت خلاله  عددا من القضايا وهموم العاملين على سيارات التكسي في المدينة بحضور مدير هيئة تنظيم قطاع النقل البري لاقليم الشمال المهندسة رولا العمري ورئيس قسم سير اربد الرائد خلدون ضمرة.
وتمحور الحديث والمناقشات حول ربط تعرفة النقل العام باسعار المشتقات النفطية صعودا وهبوطا ، مطالبين الجدية في ملاحقة سيارات الخصوصي التي تعمل مقابل اجر وتاخذ فرصة كبيرة من زبائن السيارات العاملة على مختلف الخطوط الداخلية والخارجية وتاخذ حصة كبيرة من حصة السيارات والحافلات التي تعمل على الخطوط الداخلية والخارجية من الزبائن ، وضرورة تشديد الرقابة على تشغيل العداد في سيارات التاكسي.
واكدوا اهمية الالتزام بتشغيل العداد تجنبا للكثير من المشكلات التي تحدث بين الراكب والسائق على خلفية ذلك ، مطالبين بضرورة ايجاد تعرفة واضحة لسيارات التكسي المميز العاملة في المدينة بالاضافة الى توحيد زي موحد للسائقين العموميين .
 ودعوا الى تخصيص مواقف للتاكسي واماكن للتحميل والتنزيل للتخفيف من الفوضى والعشوائية وضبط وتنظيم حركة المرور التي تشهد ضغطا كبيرا تشكل سيارات التاكسي جانبا كبيرا منها لانها تبقى في حالة حركة ودوران مستمر.
كما طالبوا بتفعيل خدمة النداء الالي للطلبات من خلال مركز خدمات معروف للمواطنين في حالة طلب تاكسي مميز وتخصيص مكتب شكاوى للمواطنين لايصال شكاويهم وملاحظاتهم على مخالفات التاكسي ومنظومة النقل العام منتقدين عدم التعاطي السريع مع المخالفات على الطرق والاشارات الضوئية.
واكدوا اهمية عدم ترخيص اي سيارة تاكسي بشكل فردي بل ترخيصها من خلال مكتب معتمد قادر على توفير المتطلبات القانونية للمواطنين المتضررين من حوادث السير ووضع سجل مخالفات على لمكاتب التي ترتكب مخالفات متكررة وبالتالي اخضاعها للعقوبة الرادعة.
من جانبها اكدت مديرة هيئة تنظيم قطاع النقل البري في الاقليم المهندسة رولا العمري ان خدمة التاكسي المميز في اربد واجهت صعوبات جمة ونفقات اضافية تحملها التاكسي المميز كتراخيص وتحديده بنقاط محددة وتوفير انظمة متطورة كالتحكم عن بعد وغيرها ، مشيرة الى انه يوجد في محافظة اربد 50 سيارة تاكسي مميز مقابل  2000 سيارة تاكسي.
واشارت الى ان التاكسي المميز ملتزم بتشغيل العداد والتعرفة وهو قادر على خدمة الزبائن في مناطقهم دون الحاجة الى النزول للشارع وانتظار فترات طويلة في البحث عن تاكسي يقلهم ويخدم احتياجاتهم .
ولفتت الى انه يوجد نوعان من سيارات التاكسي العادية احدهما سيارات حرة واخرى تابعة لمكتب بعينه وهي من القضايا الملحة والتي تحتاج اعادة النظر فيها.
 واكدت ان الهيئة ومنذ توليها مسوؤلية منح التراخيص لم تسجل اي سيارة تاكسي اجرة الا من خلال مكاتب تكسي مرخصة وهي ممنوع نقل ملكيتها تحت اي مبرر.
 رئيس قسم السير  في شرطة اربد الرائد خلدون ضمرة اكد ان الارقام تدلل على الجدية في متابعة مخالفات السيارات سواء التاكسي او النقل العام او سيارات الخصوصي التي تنقل الركاب مشيرا الى ان عدد المخالفات والضبوطات اليومية سواء عن طريق مراقبي السير او المباحث المرورية يتعدى 100 مخالفة يوميا من هذا القبيل.
 ولفت الى ان قسم السير يعمل على تنفيذ حملة واسعة ومستمرة على سيارات التاكسي التي لا تلتزم بتشغيل العداد والتي تحتاج الى تعاون اكبر من قبل المواطنين في الابلاغ الفوري عن هذه المخالفات .
وبين انه تم تحويل اكثر من تاكسي مخالفة لتشغيل العداد تم ضبطه او الابلاغ عنها من قبل المواطنين للحاكم الاداري الذي اتخذ بدوره اجراءات ادارية حازمة بحقهم.
 وكشف ضمرة عن اجراءات يعمل قسم السير على تنفيذها من المامول ان تسهم في تخفيف حدة الازمة المرورية لاسيما في ساعات الذروة كتغيير تتابع فتح المسارب عند الاشارات الضوئية وتحسين اكتاف بعض الشوارع  بحيث تسمح بانسياب اكبر لحركة السير لاعطاء مجال للالتفاف والدوان فيها قبل الوصول الى نقاط الازدحام الى جانب تفعيل تواجد رجال السير في الميدان ونشرهم بطريقة تخدم تنظيم العلمية المرورية في شوارع المدينة.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش