الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

انتشار الكلاب الضالة في وادي موسى يهدد الثروة الحيوانية

تم نشره في الثلاثاء 12 كانون الأول / ديسمبر 2006. 02:00 مـساءً
انتشار الكلاب الضالة في وادي موسى يهدد الثروة الحيوانية

 

 
البتراء - الدستور - سليمان العمرات
أصبحت الثروة الحيوانية في منطقة وادي موسى والقرى المحيطة بها في خطر دائم جراء الاعتداءات المتتالية عليها من قبل الكلاب الضالة والحيوانات المفترسة كالضباع والذئاب والثعالب وعدم جدوى مكافحة الجهات ذات العلاقة لها وبحسب المزارعين فقد بات الوصول إلى مزارعهم في كثير من الأحيان صعبا جراء تواجد الكلاب الضالة التي تتألف من مجموعات كبيرة وخطرة تهاجم كل من تشاهده .
ويقول مربي المواشي علي النعيمات من سكان قرى النعيمات ويترحل مع مواشيه من منطقة إلى أخرى طلبا للكلأ والماء الذي تعاني منه مناطق الجنوب بسبب تدني مستوى سقوط المطر ، ان مشاهدة الحيوانات البرية المفترسة باتت من الأمور المألوفة لدى المزارعين والمواطنين القاطنين خارج حدود التنظيم لبحثها عن الطعام بالقرب من التجمعات السكنية في هذه المناطق الأمر الذي بات يشكل خطرا على حظائر الأغنام.
وأشار علي الحسنات الى ان أهالي منطقة الحي القريبة من وادي موسى يعانون من انتشار الكلاب الضالة والضباع والذئاب خاصة في أوقات المساء لافتا الى ان عددا من الذئاب قد أجهزت خلال الأشهر الماضية على حظيرة أغنام تعود ملكيتها إلى والده .
وأشار المزارع سليمان سالم الى مشاهدته خلال الأسبوع الماضي احد الضباع مقتولا على الطريق العام الذي يربط لواء البتراء بقرى النعيمات بعد ان حاول الاعتداء على احد الحظائر المتواجدة في المنطقة والتي لا تبعد عن مدينة وادي موسى سوى ثلاثة كيلو مترات مما اصبح يشكل خطرا يهدد سلامة المواطنين وأطفالهم أيضا.
وأشار المواطن محمود العمارين الى مهاجمة ثلاثة ضباع حظيرة مواشيه التي لا تبعد عن مسكنه اكثر من 50 مترا خلال المساء ومواجهتها ولفت المواطن محمد اربيع الى ان الاعتداءات على حظائر الأغنام هي مشكلة بحاجة الى متابعة من قبل الجهات المعنية لما تشكله من خطر على الثروة الحيوانية سيما وان العديد من مربي الأغنام يعتمدون في رزقهم على منتجاتها مشيرا الى وجود ممارسات خاطئة من قبل مواطنين ووضعهم مخلفات الذبائح ونتافات الدواجن والنفايات بالقرب من محالهم او الأودية وعلى أطراف التجمعات السكانية مما يدفع الحيوانات المفترسة التواجد على أطراف التجمعات السكانية بحثا عن الطعام.
بدوره اكد متصرف لواء البتراء رئيس لجنة السلامة العامة إبراهيم العساف ان اللجنة تعمل بالتعاون مع كافة الجهات المعنية لمكافحة هذه الظاهرة بكافة الوسائل المتاحة نظرا لما تشكله من خطر قد يتعدى المواشي إضافة الى المتابعة الدائمة مع قسم الصحة في سلطة اقليم البتراء ومديرية الزراعة صاحبة الاختصاص بهذا الشأن حيث تم تزويدها بمادة السموم لافتا الى حرص اللجنة على دراسة جميع الشكاوى والاقتراحات الواردة اليها من قبل المواطنين وان متصرفية اللواء تعمل من خلال غرفة العمليات الخاصة بها على خدمة كافة المواطنين من الأخطار التي قد تهدد حياتهم او ممتلكاتهم.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش