الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

1,3 مليون دينار كلفة تعبيد شوارع * انجاز المدينة الحرفية وتوسعة المدخل الجنوبي من ابرز اولويات بلدية جرش

تم نشره في الثلاثاء 26 كانون الأول / ديسمبر 2006. 02:00 مـساءً
1,3 مليون دينار كلفة تعبيد شوارع * انجاز المدينة الحرفية وتوسعة المدخل الجنوبي من ابرز اولويات بلدية جرش

 

 
جرش - الدستور - حسني العتوم
فرغت بلدية جرش الكبرى من انجاز مشروع تعبيد شوارع البلدية بالخلطة الاسفلتية الساخنة بقيمة مليون وثلاثمائة الف دينار وشملت مناطق البلدية في مدينة سوف والكفير ودير الليات ومقبلة وثغرة عصفور وجبا والنبي هود والرشايدة اضافة الى احياء مدينة جرش وذكر رئيس البلدية المهندس وليد عادل العتوم ان البلدية تعمل على تنفيذ مشروع ارصفة واطاريف في مدينة جرش بكلفة تبلغ عشرين الف دينار لافتا الى ان المشروع يستهدف المنطقة الجنوبية من المدينة لتجميلها واظهارها بالمظهر اللائق والذي يعتبر ابرز مداخل المدينة التاريخية.
واضاف في حديث"للدستور" ان البلدية بانتظار تنفيذ وعد وزارة التخطيط والتعاون الدولي بمنحها قرض بقيمة 300 الف دينار لغايات انجاز المدينة الحرفية في شرق المدينة مؤكدا ان المشروع يقع ضمن ابرز اولويات مشاريع البلدية الذي من شانه معالجة العديد من القضايا البيئية في المدخل الجنوبي للمدينة.
ولفت الى انه وعلى ضوء انجازالمشروع سيتم ترحيل كافة محال الميكانيك والزيوت المنتشرة على جانبيه وعلى شارع جرش عجلون حيث سيصار الى تجميله وتحسينه بما ينسجم والواقع السياحي للمدينة الاثرية والتاريخية.
وقال المهندس العتوم اننا في البلدية نقدر عاليا توجه وزارة الاشغال العامة الهادف الى توسعة المدخل الجنوبي للمدينة حيث تم احالة عطاء لفتح وتعبيد الشارع المؤدي الى المدينة بدءا من تقاطع جسر نهر الزرقاء باربعة مسارب بقيمة 2,6 مليون دينار مشيرا الى اهمية تضمين هذا المشروع الانارة وعمل الاطاريف.
الجدير ذكره ان المدخل الجنوبي لمدينة جرش واقامة المدينة الحرفية هي من اولويات المطالب التي عرضت امام العديد من اللقاءات والزيارات الرسمية للمسؤولين الذين يؤمون المحافظة والذين يؤكدون على ضرورة انجازهما منذ قرابة العقد من الزمان ويعتبر المدخل الجنوبي للمدينة شريان المدينة الرئيسي والمعبر لدخول الافواج السياحية الى المدينة الاثرية اضافة الى ان واقعه الحالي يشكل خطورة بالغة على حركة السير حيث وقعت عليه العديد من الحوادث القاتلة والمميتة ويبقى المشروع من وجهة نظر ابناء المدينة غير مكتمل اذا لم يرافقه مشروع اقامة المدينة الحرفية الذي من شانه معالجة الاختلالات التي تبدو جلية للعيان لا سيما في الشان البيئي الذي يصعب السيطرة عليه.
ويؤكد مواطنون ان احياء المدينة الحرفية في موقعها الحالي باستكمال بنيتها التحتية سيتيح المجال امام البلدية باتخاذ خطوات اساسية بالتعاون مع وزارة السياحة والاثار لاعادة تنظيم واجهة المدينة الاثرية الجنوبي بحيث تكون قادرة على ابراز الوجه الحضاري لها بما يليق بماضيها وعراقتها واستقبالها لمئات الالاف من الزوار الذين يؤمونها سنويا.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش