الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

القبض على جناة كسروا زجاج سيارات لسرقة مبالغ نقدية * «الامن العام» تدعو الى اتخاذ الحيطة خلال إيداع واستلام مبالغ نقدية من البنوك

تم نشره في الاثنين 28 آب / أغسطس 2006. 03:00 مـساءً
القبض على جناة كسروا زجاج سيارات لسرقة مبالغ نقدية * «الامن العام» تدعو الى اتخاذ الحيطة خلال إيداع واستلام مبالغ نقدية من البنوك

 

 
عمان - الدستور - فايز اللوزي
دعت مديرية الأمن العام المواطنين إلى اتخاذ كافة وسائل الحيطة والحذر من أساليب المحتالين والنشالين خاصة أثناء قيامهم بإيداع او استلام مبالغ مالية من ودائعهم في البنوك وذلك بعد تكرار حالات الاحتيال والنشل والسطو على البنوك باستخدام أسلحة نارية وأقنعة وترويج العملة المزيفة من الدينار الأردني والدولار الأمريكي خاصة ان بعض الأشخاص يرتدون ملابس نسائية للتموية واسلوب التهديد بتفجير احد البنوك بواسطة حزام ناسف ولتحقيق أهدافهم من السطو والسرقة .
وحذرت المديرية أيضا المواطنين بعدم وضع المبالغ المالية داخل سياراتهم واتخاذ الاحتياطات اللازمة أثناء تعاملهم مع البنوك والخروج منها والانتباه للأشخاص الذين يلتقون بهم أو يعرضون عليهم المساعدة داعية المواطنين إلى عدم التجمهر في الشوارع أثناء وقوع حوادث السير وذلك لعدم حدوث اختناقات مرورية تعيق حركة السير .
وقال مدير المكتب الإعلامي الرائد بشير الدعجة انه وخلال الأسبوع الماضي وقعت عدة حوادث منها جرائم السرقة عن طريق تتبع الأشخاص أثناء خروجهم من البنوك وسرقة المبالغ النقدية منهم ومن مركباتهم بعد كسر زجاجها وبلغت حوالي (5) قضايا وتمت سرقة (171) ألف دينار و(110) الآلف دولار أمريكي ارتكبها (5) أشخاص ومجموعة أشخاص من جنسية عربية ، في حين تم السطو على البنوك وسرقة حوالي (816) ألف دينار و(875) ألف دولار أمريكي ارتكبها عدة أشخاص .
وأضاف الرائد الدعجه أن أفراد الأمن الوقائي في شرطة وسط العاصمة تمكنوا من القبض على احد الأشخاص متلبسا بقضية سلب لإحدى السيدات من جنسية عربية بعد ورود معلومات تفيد بوجود احد الأشخاص داخل احد البنوك يقوم بمتابعة السيدات اللواتي يقمن بسحب مبالغ مالية من البنك حيث تحركت قوة من الشرطة وعملت على مراقبة المكان وأثناء خروج السيدة من البنك وتوجهها إلى سيارتها صعد احد الأشخاص بجانبها وقام بإشهار مسدس عليها ونتيجة خوفها هربت تاركة المبالغ داخل السيارة وقام الشخص بالاستيلاء على المبلغ وحاول الهرب وتمت مطاردته والقبض عليه .
وأشار الرائد الدعجه إلى أن معلومات وردت إلى إدارة الأمن الوقائي قسم وسط عمان تفيد بوجود مجموعة من الأشخاص يخططون للقيام بسلب احد موظفي البنوك أثناء قيامه بإيداع مبلغ مالي داخل الصراف الآلي العائد للبنك وجرت متابعة المعلومة وتبين بان الأشخاص يقومون باستخدام سيارة مموهة بالطين وغير واضحة لوحة الأرقام واللون وتم ضبط السيارة والقبض عمن بداخلها وتبين أن احدهم يرتدي لباس امرأة للتمويه.
وبين الرائد الدعجة أن انه تم القبض على عدد من الجناة بعد السطو على إحدى الشركات العاملة لخدمة البنوك بعد أن دخل الأشخاص إلى حارس الشركة بواسطة أسلحة نارية وتربيطه ووضع لاصق على فمه وعينيه وفتح القاصات وسرقة ما بداخلها من مبالغ مالية بلغت (736) ألف دينار أردني واعترف المقبوض عليهم أنهم قاموا بالاشتراك مع مجموعة أشخاص للقيام بهذه المهمة .
وأوضح الرائد الدعجه ان احد البنوك تعرض للسطو من قبل احد الأشخاص وسلب مبلغ مالي من داخل صندوق النقود والفرار وتمت مطاردة الشخص ومحاصرته في إحدى العمارات والقبض عليه فوق سطح العمارة وبتفتيشه ضبط بحوزته على أداة حادة ومبلغ مسروق يقدر بحوالي (50) ألف دينار واعترف انه قام بالتخطيط لعملية السطو على البنك من شهر بالاشتراك مع شخص آخر والذي يعمل مراسلا في نفس البنك.
وأضاف الرائد الدعجه انه تم القبض على لص داخل أحد البنوك يقوم بسرقة بعض الممتلكات العائدة للبنك بحالة تلبس وبتدقيق قيوده تبين انه من المشبوهين في حين اشتكى لإدارة البحث الجنائي مدير أحد البنوك وادعى انه تم سحب مبلغ وقدرة (875) ألف دولار أمريكي من حساب إحدى الشركات لصالح احد العملاء بموجب تحويل مالي صادر من الشركة نفسها والذي تبين فيما بعد بأنه مزور ولم يصدر من الشركة وتم تشكيل لجنة للوقوف لمعرفة الحقيقة حيث وقع الاشتباه على شخصين القي القبض عليهما واعترفا بقيامهما بالاحتيال وتزوير التحويل المالي على البنك بالاشتراك مع شخص ثالث تم القاء القبض عليه أيضا .
وأشار الرائد الدعجه إلى ان أجهزة البحث الجنائي أحبطت عملية سطو مسلح على احد البنوك بعد ورود معلومات تفيد بان شخصين خططا لارتكاب عملية سطو مسلح على احد البنوك وانهما ينوون التنفيذ باستخدام اسلحة نارية وأقنعة وبحوزتهما مركبة نوع تويوتا وتمت عملية نشر القوات الامنية ووضع الكمائن اللازمة امام البنك ولدى اقتراب السيارة والاشخاص بداخلها تمت مداهمتهما والقبض عليهما ، كما تمكن شخص من الدخول الى احد البنوك وسلب مبلغ 30 الف دينار بعد ان هدد مدير البنك ومساعده والادعاء بتفجير نفسة بواسطة حزام ناسف كان يرتديه واستخدام سلاح ناري كان بحوزته ولاذ بالفرار ووقع الاشتباه على احد الاشخاص وأودعت القضية الى القضاء .
وبين الرائد الدعجة ان العديد من القضايا وقعت على عملاء البنوك حيث كان الجناة يقومون بمراقبة البنوك او محلات الصرافة او الدوائر الرسمية وغيرها التي يؤمها الناس لانهاء معاملاتهم حاملين النقد ومراقبة وتتبع الزبون او العميل حال خروجه ومغادرته وانتهاز الفرصة المناسبة لسرقة امواله مشيرا الى ان هذه القضايا محصورة فقط في عمان دون سواها من المناطق الاخرى لان العاصمة هي اكثر المناطق ازدحاما وحيوية من الناحية التجارية مبينا ان عملية المراقبة تتم من خلال الجاني الذي يقوم بمراقبة محل السرقة سواء البنوك او محلات الصرافة او الدوائر الرسمية من الخارج واختيار العميل الذي يحمل النقد واسلوب المتابعة حيث يقوم الجاني بمتابعة العميل الذي يحمل النقد وتتبعه بالسير خلفه وانتهاز الفرصة المناسبة لسرقته بعد ان يقوم الجاني باختيار الزمان والمكان المناسب وقد يضطر الجاني في بعض الاحيان الى مشاغلة الضحية عن طريق افتعال بنشر لسيارة المجني عليه والتظاهر بمساعدته لغاية انتهاز الفرصة وسرقة المال وقيام احد المتتبعين بمراقبة الضحية وقيام آخر برمي شيء على جسم الضحية كالبيض مثلا في حين يهرع الآخرون لنزع جاكيته لغاية مساعدته ونشله امواله.
وأضاف الرائد الدعجه ان اجهزة الشرطة القت القبض على عدد من الاشخاص ارتكبوا عدة سرقات عن طريق تتبع المواطني الذين يقومون بسحب اموالهم من البنوك ووضعها بداخل سياراتهم عن طريق كسر زجاج شبابيك السيارة .
وأوضح الرائد الدعجه ان اجهزة الامن كشفت (3) عمليات تزييف عملة اردنية ودولارات امريكية وترويجها ارتكبتها احد العصابات بالاضافة الى اشخاص منفردين وقاموا بتزوير وترويج (5) الآف دينار من فئة عشرة دنانير بالاضافة الى مبلغ 212 دينارا من مختلفة فئات العملة الاردنية 130و ورقة من فئة عشرة دنانير بالاضافة الى ترويج عملة مزيفة من الدولار الامريكي عن طريق استخدام اجهزة الكمبيوتر .
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش