الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

توقع ارتفاع صادرات الفواكه الى اوروبا الى 7 آلاف طن العام الحالي * الزعبي: تخصيص مليون دولار لـ «تنمية الصادرات الزراعية البستانية»

تم نشره في الأربعاء 2 آب / أغسطس 2006. 03:00 مـساءً
توقع ارتفاع صادرات الفواكه الى اوروبا الى 7 آلاف طن العام الحالي * الزعبي: تخصيص مليون دولار لـ «تنمية الصادرات الزراعية البستانية»

 

 
عمان - الدستور - حسام عطية
ترأس وزير الزراعة الدكتور عاكف الزعبي امس في مبنى الوزارة اجتماعا لمجلس الشراكة ما بين وزارة الزراعة ومؤسسات القطاع الخاص.
وأعلن وزير الزراعة خلال الاجتماع عن تخصيص مليون دولار لصندوق تنمية الصادرات الزراعية البستانية لغايات تقديم العون للمزارعين المتميزين الذين يصدرون منتجاتهم من الخضار والفواكه إلى الأسواق الأوروبية من خلال الزراعات التعاقدية.
وكشف الزعبي في الاجتماع النقاب عن تعديل نظام المجلس الزراعي حيث أصبح برئاسة رئيس الوزراء وتم تشكيل لجان متخصصة ودائمة وتم تمثيل الوزارات المعنية والقطاع الخاص وفي إطار مؤسسي ، مشيرا الى ان من شأن ذلك تفعيل متابعة تنفيذ العمل بالاستراتيجية الوطنية للتنمية الزراعية.
وقال الزعبي ان نظام استعمالات الأراضي الذي تسعى الحكومة لانجازه قبل نهاية الشهر المقبل وتم تشكيل لجنة لهذه الغاية برئاسة وزير البلديات من شأنه حماية ما تبقى من الرقعة الزراعية وصولاً لإعداد خريطة متكاملة لاستعمالات وتصنيف الأراضي.
واشار وزير الزراعة إلى زيادة حجم صادراتنا من الخضار والفواكه الى الدول الأوروبية ، متوقعا ان يبلغ سبعة آلاف طن مع نهاية العام مقارنة مع أربعة آلاف طن العام الماضي.
واوضح الزعبي ان مؤسسة الإقراض الزراعي تقدم ايضا قروضا موسمية عاجلة وبشروط ميسرة للمزارعين الذين يصدرون إنتاجهم للخارج وبحيث يتم تسديد هذه القروض من شركة نهر الأردن التي تتولى عملية تصدير المنتجات الزراعية إلى أوروبا عبر تعاقدات مسبقة مع المزارعين محدد فيها الكميات والأنواع ، لتسهيل على المزارعين وتشجيعا لزيادة الصادرات ودعماً لنهج الزراعة التعاقدية.
وتم خلال اللقاء بحث القضايا المتعلقة بإيجاد إطار قانوني لتشكيل المجلس ومناقشة موضوع استيراد الأبقار ، حيث أوضح وزير الزراعة أنه تم حل هذه القضية بفتح باب الاستيراد الذي بقي مغلقا منذ عام "1999" بعد ان تجاوزنا كل المعيقات ، مما ينعكس ايجابا على قطاع مربي الأبقار ويساهم في زيادة إنتاج الحليب الطازج ومنتجات الألبان.
وشدد وزير الزراعةً على ضرورة تقيد مصانع الألبان بوضع البيانات التفصيلية على عبوات المنتجات بحيث يوضح للمستهلك إذا ما كان الحليب طازجا أم من البودرة. كما تم بحث مختلف الجوانب المتعلقة بإنشاء غرفة زراعة الأردن وصندوق المخاطر الزراعية وضريبة المبيعات على القطاع الزراعي وإنشاء الشركة الوطنية لتسويق المنتجات الزراعية والمشروع الاستثماري الزراعي الأردني في السودان.
واكد الزعبي ان القطاع الخاص بكل هيئاته وتخصصاته شريك أساس في القرار الزراعي ومحور التطوير وتحقيق النقلة النوعية المنشودة ، لذا تحرص الوزارة على التنسيق والتعاون التام مع القطاع الخاص وضمن أطر مؤسسية وأبواب الوزارة مفتوحة أمام الجميع ونوه بدور وجهود القطاع الخاص في مختلف مراحل العملية الزراعية.
وحضر الاجتماع أمين عام وزارة الزراعة د. راضي الطراونة ومدير عام مؤسسة الإقراض الزراعي د. توفيق الحباشنة ورئيس الاتحاد العام للمزارعين الأردنيين ونقباء المهندسين الزراعيين والأطباء البيطريين وتجار ومصدرو الخضار والفواكه وأصحاب المعاصر وتجار ومنتجو المواد الزراعية وممثلون عن الجمعية الأردنية لمصدري ومنتجي الخضار والفواكه والاتحاد النوعي لمربي الدواجن.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش