الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الغويري: مساع لاستيعاب عدد كبير من قاطني حيي جناعة والغويرية في مدينة خادم الحرمين

تم نشره في الاثنين 21 كانون الثاني / يناير 2008. 02:00 مـساءً
الغويري: مساع لاستيعاب عدد كبير من قاطني حيي جناعة والغويرية في مدينة خادم الحرمين

 

 
الزرقاء - الدستور - زاهي رجا

قال رئيس بلدية الزرقاء ان المدينة ستشهد خلال السنوات القليلة القادمة نقلة نوعيه في كل المجالات ، مشيرا الى ان المجلس البلدي يسعى الى انجاز مجموعة من المشاريع الاستراتيجية ستنعكس ايجابا على كافة نواحي الحياة وسيلمس المواطن في الزرقاء هذا التغيير في القريب العاجل.

واشار الى ان هناك مساعي بالتعاون مع مجلس ادارة مدينة خادم الحرمين الشرفين لاستيعاب عدد كبير من الاسر القاطنة في حيي جناعة والغويرية في المدينة للتخلص من الاكتظاظ السكاني فيهما كما وايضا لربط المدينة الحالية مع مدينة الشرق من خلال الجسور والانفاق التي ستساهم في حل مشكلة السير في شارع الجيش.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده امس في قاعة المجلس البلدي تطرق خلاله الى موازنة البلدية الجديدة لعام 2008 مستعرضا الخطط والمشاريع المستقبلية والبرامج التي ستقوم بها البلدية في مختلف مناطقها ودوائرها الخدمية وقال: إننا الآن ونحن نعمل على موازنة العام 2008 فإننا معنيون جدا وبكل طاقاتنا اعضاء وموظفين وعمالا كي نضع جدولا حكيما للأولويات الملحة التي تحتاجها المدينة بشكل عام ثم احتياجات البلدية والمناطق ودوائرها الخدمية وللسير ضمن خطط عمل وبرامج واضحة تمكننا من تنفيذ الآمال والتطلعات على الأرض وتجسيد ألاماني والخدمات التي يتطلبها واقع المدينة والمواطنين.

المحور الإداري

وقال الغويري ان المجلس البلدي عقد منذ باشر عمله (43) جلسة اتخذ خلالها (910) قرارات في شتى المجالات المالية والإدارية والفنية وكافة الشؤون العائدة للبلدية. مبينا ان المجلس البلدي يتبع سياسة الأبواب المفتوحة أمام المواطنين والموظفين كشركاء في صناعة وتنفيذ القرارات الهادفة لخدمة المجتمع والمؤسسة والمدينة بشكل عام.

واضاف: ان بلدية الزرقاء تضم (37) مديرية ودائرة مركزية تقوم على المهام العامة التي حددها قانون البلديات ويعمل فيها (3537) موظفا ومستخدما وتسعى البلدية باستمرار إلى تطوير ادائهم من خلال المشاركة في الدورات العلمية والمتخصصة التي تعقدها وزارة الشؤون البلدية والجامعات المحلية والوزارات المختلفة لتأهيلهم ورفع سوية أدائهم كما تعقد البلدية دورات متخصصة للموظفين وحسب الحاجة.

حوسبة أعمال البلدية

وبين الغويري ان البلدية قطعت شوطا كبيرا على طريق حوسبة أعمالها وخاصة المالية والمحاسبية ، كما تمت حوسبة أعمال دوائر شؤون الموظفين والاستثمار والدوائر المالية وسوق الخضار والمحكمة والمكتبة العامة ورخص الحرف والتنظيم والعلاقات العامة ، وتقوم دائرة تكنولوجيا المعلومات الخاصة بالبلدية على مواصلة وتحديث هذه البرامج.

موازنــة عــام 2007

وقال ان المجلس البلدي استلم مهامه بتاريخ 1 ـ 8 ـ 2007 أي في الربع الأخير من السنة المالية حيث كانت الموازنة المقدرة للبلدية تبلغ (17) مليون دينار خصص منها ما نسبته (60%) للرواتب والأجور والباقي (40%) للخدمات الفعلية وللمشاريع الإنتاجية والاستثمارية.

وكان الواقع المالي بتاريخه مبلـــغ (425,403) دينار وقد تم إعداد (3) ملاحق لموازنة البلدية لعام 2007 وذلك بسبب زيادة التحصيل والذي بلـــغ (258,222,2) دينار. في حين بلغ إجمالي الإيرادات المقدرة لعام 2007 بعـد إعــداد ملاحــــق الموازنـة لتصبـــح (258,257,81) دينار. و بلغ إجمالي الموازنة الفعلية (972,736,61) دينار.

وقال لأول مرة في تاريخ البلدية تم دفع المستحقات المترتبة عليها في موعدها وتم تسليم رواتب الموظفين لشهري تشرين الثاني وكانون الأول في موعدها دون اللجوء إلى الاقتراض من البنوك. ولم تعان البلدية من أي أزمات مالية كما كان يحدث في الأعوام السابقة وحققت البلدية وفرة مالية مقدارها مليونا دينار.

وبين الغويري ان إجمالي تحصيلات دائرة ضريبة الأبنية والأراضي (المسقفات) خلال العام 2006 بلغ 267,812,2 دينارا وفي عام 2007 بلغ 939,810,3 دينارا كما بلغت تحصيلات دائرة الاستثمار خلال العام2006 713,816,1دينارا وخلال العام 2007 مليونا دينار وبلغت تحصيلات سوق الخضار المركزي خلال العام 2006 مبلغ472,874 دينارا وفي العام 2007 مبلغ 510,185 دينارا وتم رفع حصة البلدية من عوائد المحروقات لعام 2007 الى مبلغ( )640956 دينارا لتصبح 659,733,2 بدل 1,697000 موازنـة عــام 2008 وقال الغويري ان الموازنة التقديرية لعام 2008 تبلغ حوالي (20) مليون دينار سيتم توظيفها في فتح وتعبيد الشوارع وإنشاء مصنع للحاويات وشراء آليات جديدة وإنشاء محطة محروقات للبلدية وطرح عطاءات وإنشاء مصنع طوب وحجر كندرين خاص بالبلدية وإنشاء حدائق ومكتبات وإنشاء عدة خطوط لتصريف مياه الأمطار وتحسين الإنارة في الشوارع العامة وصيانة الشوارع (خلطة إسفلتية) وإقامة جسور للمشاة وتجميل شارع الجيش وشارع الملك الحسين ووقف إعطاء تراخيص للبسطات والأكشاك وطرح عطاء خلطة إسفلتية ساخنة بمبلغ (8467) دينارا وطرح عطاء فرشيات بيسكورس للشوارع بكلفة (621) ألف دينار واستثمار مواقف سوق البلدية بكلفة (24) ألف دينار وطرح عطاء خلطة إسفلتية ساخنة لشوارع المدينة بكلفة (600) ألف دينار والموافقة على احالـة عطــاء خلطــة اسفلتيـة لشارع المصفاة بمبلغ (579,500) دينار بالتعاون مع المصفاة ووزارة الأشغال والموافقة على طرح عطاء لشراء ألف حاوية بمبلغ (100) ألف دينار والموافقة على تأجير السوق الشعبي في مجمع الجنوب بمبلغ (72) ألف دينار سنوي ومفتاحية للمشروع بقيمة (66) ألف دينار لصندوق البلدية.

المشاريع قيد الإنجـاز

وبين الغويري ان البلدية بصدد انجاز مجموعة من المشاريع التي سيكون لها اثر كبير على رفد موازنة البلدية في السنوات القادمة ومنها مشروع السوق الشعبي في مجمع الجنوب ويتكون من طابقين على مساحة 1500 م2 بكلفة 450 ألف دينار وذلك بالشراكة مع بنك التنمية وسيوفر هذا المشروع ما يزيد عن مائتي فرصة عمل لأبناء المدينة وقد تم استلام المشروع ومشروع مخازن مجمع الجنوب ويتكون من 22 مخزنا خدميا استثماريا وقد تم طرح هذه المخازن للمستثمرين بطريقة المزاد العلني وسيوفر ما لا يقل عن 30 فرصة عمل وبإيراد سنوي لموازنة البلدية يبلـغ (72500) دينار سنويا وستعود ملكية المشروع للبلدية بعد عشريـن عامـا ومشروع حديقة البتراوي النموذجية بكلفة تبلغ 100 ألف دينار ومشروع حديقة جبل الأمير حسن النموذجية قرب الخزان الأرضي في جبل الأمير حسن وستخدم التجمعات السكانية في حي الملك طلال والجبل الأبيض وحي الفلاح والدويك ، وتضم مرافق صحية وملاعب بكلفة 100 ألف دينار "قيد الإنجاز" .

النظافة العامة

واضاف الغويري لقدحرص المجلس البلدي على تطوير مستوى النظافة العامة وديمومتها من خلال حملات النظافة بالتعاون مع التجار والمدارس والقوات المسلحة وكافة الفعاليات الشعبية والأهلية وتواصلت هذه الحملات التي لا تتعارض مع البرنامج اليومي لأجهزة النظافة لتشمل جميع مناطق وأحياء مدينة الزرقاء التي تعاني من ظاهرة إلقاء الأنقاض والمخلفات وعشوائية إخراج النفايات من المنازل وإلقاؤها على جانبي الحاويات مما يشكل مكاره صحية وبيئية وتشويه لمظهر المدينة. وعلى الرغم من زيادة حجم النفايات التي تجمع خلال فصل الصيف والتي تصل إلى 400 طن يوميا وأكثر في بعض الأيام إلا أن أجهزة البلدية وآلياتها الميدانية استطاعت تغطية جميع المناطق والأحياء الشعبية وتسيطر سيطرة تامة على عمليات جمعها وتقوم الآليات والكابسات التابعة للبلدية بالعمل ضمن ثلاث شفتات في أحياء ومناطق الزرقاء بنقل النفايات على مدار الساعة إلى المحطة التحويلية الخاصة بالبلدية والتي شكلت خطوة هامة ومتقدمة على طريق تحسين مستوى النظافة العامة بكلفة إجمالية بلغت حوالي (800) ألف دينار حيث اشتمل المشروع على توريد رؤوس شاحنات عدد (2) وأربع ناقلات مجرورة حمولة 33 طنا حيث تجري عملية الفرز والتي أحيلت على مستثمرين من القطاع الخاص بمبلغ (31) ألف دينار يدفعها لصندوق البلدية سنويا.

Date : 21-01-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش