الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

شفا بدران .. المنطقة التي تفتقر للعديد من خدمات البنية التحتية

تم نشره في الثلاثاء 8 نيسان / أبريل 2008. 03:00 مـساءً
شفا بدران .. المنطقة التي تفتقر للعديد من خدمات البنية التحتية

 

 
التحقيقات الصحفية - جمانة سليم.

تقع منطقة شفا بدران في الجهة الشمالية من العاصمة عمان ، وتبعد عن وسطها حوالي(15)كم ، وقد انضمت المنطقة إلى أمانة عمان الكبرى بتاريخ 1 ـ 1 ـ 1987 ، وكانت قبل شمولها تضم ثلاثة مجالس قروية (مجلس قروي الكوم وياجوز ، ومرج الفرس ، وشفا بدران) ، ويبلغ عدد سكان المنطقة نحو( 35ألف ) نسمه ، وتبلغ مساحة المنطقة حوالي 45 ألف دونم ، وتضم المنطقة عددا من الأحياء المأهولة ، منها(أم بلانة ، مرج الفرس ، القصبات ، الموحدين ، المروج ، عيون الذيب ، ياجوز ، طاب كراع أم حجير ، أم شطيرات). وفي جولة ميدانية قامت بها "الدستور" في عدد من أحياء منطقة شفا بدران ، اشتكى الكثير من اهلها من نقص العديد من الخدمات التي اعتبروا توفرها ضروريا وأساسيا لكل منطقة سكنية ، كما اشار عدد كبير منهم الى الظلم الكبير الذي يطالهم بسبب انعدام العدالة في توزيع الخدمات عليهم .

نقص خدمات

وقد تحدث المحامي عودة ابو ريشة ، من سكان حي (عين الذيب) ، عن نقص العديد من الخدمات الرئيسية لديهم في المنطقة مشيرا الى قلة حظهم في تلقي الرعاية الصحية المناسبة ، وذلك بسبب وجود مركز صحي واحد يقع بعيدا عن الأحياء السكنية الى جانب ان هذا المركز لا يضم أية كوادر أو تجهيزات أو تخصصات طبية باستثناء طبيبين عامين ، مشيرا الى ان المركز يغلق ابوابه في الساعة الثالثة عصرا ، مما يضطر الكثير من الحالات المرضية الطارئة للجوء الى اقرب مستشفى للمنطقة وهو "مستشفى الأمير حمزة" والذي يبعد مسافة 8 كم تقريبا.

وأضاف أبو ريشة:تفتقد المنطقة لوجود مركز للدفاع المدني ، وكذلك عدم توفر مركز أمني خاص بمنطقة (شفا بدران) حيث توجد (نقطة شرطة)تابعة لمركز أمن أبو نصير.



وسائل نقل

وأشار ابو ريشة الى المشكلة التي وصفها بـ(الكارثة)وهي إنعدام وسائل المواصلات في معظم احياء المنطقة مشيرا الى ان الطلاب هم المتضررون من انعدام هذه الخدمة خاصة وان مدارسهم تقع في أماكن بعيدة عن مناطق سكناهم ، حيث يضطرون للسير على اقدامهم مسافات طويلة تزيد عن الـ(5 )كم ذهابا وايابا من مدارسهم الى بيوتهم .وفي اجواء مناخية صعبة خاصة في فصل الشتاء.



عشوائية المدارس

ومن جهة اخرى تحدث ابو ريشة عن عشوائية تخصيص المدارس في شفا بدران ما بين الذكور والاناث ، موضحا بأن النصيب الأكبر من المدارس هو للإناث ، حيث يزيد عددها عن الأربع مدارس ولجميع المراحل الدراسية ، ولا توجد مدرسة للذكور باستثناء مدرسة حرفية (سيف الدولة الحمداني) ، وتبعد عن الاحياء السكنية مسافة كبيرة جدا ، الأمر الذي يشكل صعوبة على الكثير من الطلاب الذكور الذين يضطرون للالتحاق بمدارس في منطقة ابو نصير.

المنطقة المنسية

وفي نفس المنطقة التقينا السيدة "ام محمد" ، وقد تحدثت عن نقص الكثير من الخدمات في منطقة شفا بدران ووصفتها في بداية حديثها بـ(المنطقة المنسية) ، والتي - بحسب حديثها - لا يهتم بها "المسؤولون" بأي شكل من الاشكال ، وذكرت ان بعض احياء المنطقة لا يوجد فيها شبكة صرف صحي ، مما يكبد معظم سكان المنطقة نفقات إضافية شهريا من أجل استئجار سيارة لسحب المياه العادمة من بيوتهم. ومن جهة اخرى ذكرت ام محمد ان منطقة شفا بدران تفتقر لوجود سوق تجاري ، وأشارت الى أن اقرب سوق يلجأون اليه لتأمين إحتياجاتهم هو سوق (أبو نصير) والذي يبعد عنهم مسافة 8 كم ، الى جانب ان معظم شوارع منطقة شفا بدران الرئيسية والفرعية غير مخدومة بالإنارة ، وتبدو الشوارع في المساء موحشة بسبب الظلمة الشديدة ، خاصة وان معظم الشوارع الرئيسية تقع بين جبال خاوية.مما يزيد من وحشتها.



مرج الفرس

وفي زيارة لـ"مرج الفرس" وهي إحدى الضواحي التابعة لمنطقة شفا بدران ، التقينا مختار الضاحية "خالد على الحجاج" والذي استعرض ابرز الخدمات المفقودة في منطقتهم ، وفي مقدمتها انعدام وسائل المواصلات ، مشيرا الى ان معظم سكان مرج الفرس يعتمدون في تنقلاتهم على سياراتهم الخاصة ، ومن لا يمتلك سيارة يستعين بطلب المساعدة ممن لديه سيارة من الجيران او الاقارب خاصة في حالات الطوارىء ، مثل وجود حالة مرضية او إصابة مفاجئة ، موضحا ان المركز الصحي الوحيد في منطقة شفا بدران لا يخدم سكانه ، ليس فقط كونه غير مجهز بالخدمات والكوادر الطبية والتي من المفترض ان تكون متوفرة في كل مركز ، وإنما بسبب محدودية ساعات الدوام الرسمي له حيث تغلق ابوابه في الساعة الرابعة عصراً ، ولهذا فان معظم الحالات المرضية لا تجد بداً من اللجوء الى مستشفى "الامير حمزة". وتحدث "الحجاج" عن "مشكلة التلوث البيئي والضوضائي المحيط بهم بسبب وجود "خلاطات الباطون الجاهز" والتي تعمل على مدار الساعة وحتى لساعات متأخرة جدا وبالقرب من البيوت السكنية . وأشار الى ان معظم سكان "مرج الفرس" اشتكوا اكثر من مرة للجهات المعنية لإيجاد حل جذري لإيقاف عمل هذه الخلاطات القريبة من بيوتهم بسبب ما تلحقه عوادمها من اضرار صحية تتمثل بأمراض الجهاز التنفسي لهم ولأولادهم . كما اشار الحجاج الى قرب بيوتهم من منطقة شبكات الضغط العالي الامر الذي يسبب لهم ازعاجاً آخر خاصة في فصل الشتاء حيث تصدر هذه الشبكات شرراً كهربائياً في الاجواء المناخية الماطرة تؤثر بشكل سلبي على التقاط شبكات البث التلفزيوني ، الى جانب ان الأصوات التي تصدر عنها تسبب الخوف والذعر لاهالي المنطقة وخاصة الاطفال.



تقاطع الموت

وبالقرب من مدرسة المروج الثانوية للإناث ، وبجوار مسجد الصابرين يقع مفترق طرق أطلق عليه سكان المنطقة "مثلث الموت او مثلث برمودا" ، وهي عبارات قاموا بكتابتها على الجدران المقابلة لهذا التقاطع لكي يلفتوا الانتباه ويحذروا السائقين القادمين باتجاهه ، وأشار عدد من سكان هذه المنطقة الى ان هذا التقاطع شهد العديد من الحوادث بلغت حوالي الـ"30" حادثاً في عام 2007 .وذلك بسبب التصميم الهندسي غير المنظم لهذا التقاطع ، الى جانب عدم وجود شواخص مرورية قريبة منه تشير الى وجوده.

وطالب عدد من السكان المجاورين لهذا التقاطع إيجاد حل جذري له ، حيث ان خطورته لم تعد تقتصر على حوادث اصطدام السيارات بعضها ببعض فحسب ، بل تعدتها لتشمل العديد من حوادث الدهس خاصة طلاب المدارس المجاورة لهذا التقاطع.



محول كهربائي قديم

وفي ذات الجولة كانت شكاوى سكان معظم احياء منطقة شفا بدران تتركز على عدم وصول التيار الكهربائي الى بيوتهم ، وان الكثير من هذه البيوت ما زالت تعتمد على تمديد اسلاك كهربائية لبيوت مجاورة لهم ، وأشار "توفيق ابو ريشة" الى ان السبب في هذه المشكلة يعود الى ان بيوت منطقة شفا بدران بأكملها مرتبطة بمحول كهربائي واحد قديم جدا يقع في منطقة "عين بلانة" ، موضحا بان هذا المحول والذي تم انشاؤه في عام 1986 يغذي 1250 مترا كهربائيا ، وان حمولته الحقيقية لا تتجاوز الـ900 متر .

وأضاف ابو ريشة :منذ ثلاث سنوات تقدمت بطلب رسمي لشركة الكهرباء لكي تقوم بإيصال خدمة الكهرباء لمنزلي كونه مرخصا بشكل رسمي منذ ما يزيد عن الاربع سنوات ، الا ان جواب الشركة جاء بالرفض بسبب ان المحول الوحيد الذي يوزع الكهرباء على المنطقة لا يحتمل المزيد من الضغط ، ويقول ابو ريشة: لم اجد حلا لهذه المشكلة الا ان استعين بتمديد سلك كهربائي من بيوت الجيران القريبة ممن يتوفر لديهم خدمة الكهرياء ، وأشار الى ان الحي الذي يعيش فيه(عين الذيب) معظم سكانه يعيشون بدون كهرباء ويعتمدون على تمديد اسلاك قد تزيد امتدادها عن الـ700 متر من بيوت في احياء مجاورة. وفي قرية "ام عروق" والتي تفتقد لمعظم الخدمات مثل تعبيد الشوارع وعدم توفر الكهرباء في معظم بيوتها وعدم وجود اي وسيلة مواصلات تصل الى حدودها ، اشار عدد من سكانها الى انهم يضطرون للسير مسافات تزيد عن الـ6 كم من اجل الوصول لأقرب مركز خدمات لتأمين احتياجاتهم .



اعداد خطة

مدير منطقة شفا بدران المهندس خليل الخوالدة ، ذكر ان منطقة شفا بدران والتي انضمت الى امانة عمان بتاريخ 1 ـ 1 ـ 1987 تحظى بكثير من الخدمات المميزة ، كما أن هناك سعيا متواصلا من قبل الامانة جار من اجل اضافة حيز اكبر من هذه الخدمات . وأشار المهندس الخوالدة الى انه تم اعداد خطة للمنطقة لعام 2008 بالتنسيق مع رئيس اللجنة المحلية عبد الحميد العدوان وهي خطة طموحة وتغطي معظم أحياء المنطقة وتشمل على أعمال فتوحات ترابية بمساحة 50000 مترا مربعا وأعمال فرشيات حصوية بمساحة 40000 متر مربع وكذلك اعمال خلطة اسفلتية بمساحة 54000 متر مربع.

وأضاف المهندس الخوالدة بما يتعلق بشكاو الشوارع غير المخدومة فالعمل جار حاليا على توسعة وتعبيد عدة شوارع منها شارع "رفعت شموط" المؤدي الى جامعة العلوم المصرفية بطول (5) كم بالاضافة الى انشاء جزيرة وسطية وإنارة الشارع كاملا الى جانب تكملة وتوسعة وإنارة شارع الامير طلال بن محمد وعمل جزيرة وسطية له . ومن ضمن الخدمات التي شملتها الخطة إنشاء حديقة جديدة ضمن اسكان موظفي الجامعة في شارع ياجوز بمساحة 4 دونمات.



Date : 08-04-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش