الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الهروط : وضع استراتيجية لجامعة الحسين للاعوام 2008 ـ 2012 لتحسين الاداء الاكاديمي

تم نشره في الثلاثاء 29 نيسان / أبريل 2008. 03:00 مـساءً
الهروط : وضع استراتيجية لجامعة الحسين للاعوام 2008 ـ 2012 لتحسين الاداء الاكاديمي

 

معان ـ الدستورـ قاسم الخطيب

في حديث اتسم بالوضوح والشفافية قال رئيس جامعة الحسين بن طلال الدكتور علي الهروط إن مجالس ولجانا متخصصة انتهت من وضع استراتيجية جديدة للأعوام المقبلة 2008" - 2012"تسعى لربط الجامعة مباشرة بالمستجدات المعاصرة في مجال الادارة وتحسين مستوى الأداء الأكاديمي والإداري وتحويل الجامعة إلى مركز إقليمي للتميز في التعليم والجودة في الأداء .

وأضاف لـ" الدستور" ان الاستراتيجية الجديدة تهدف إلى مراجعة التخصصات الأكاديمية والخطط الدراسية وتحسين محتواها وتطوير بيئة العمل الاكاديمي والتحول نحو التعليم والإدارة الإلكترونية ، الى جانب التركيز على تطوير علاقة الجامعة مع المجتمعات المحلية عبر مجموعة من البرامج والخطط التي تسهم في تحسين نوعية الحياة وحل بعض المشاكل التنموية في محافظة معان.

وبين أن الجامعة شهدت العام الحالي أوسع عملية قبول منذ تأسيسها حيث بلغت حصة الجامعة حسب القبول الموحد "3860طالبا وطالبة اي أن عدد طلبة الجامعة زاد بنسبة (40%). وأشار إلى أن ثمار هذه المراجعة موافقة مجلس التعليم العالي على إنشاء كلية "الاميرة عائشة بنت الحسين للتمريض للإناث "وستباشر عملها في الموقع القديم للجامعة وسط مدينة معان إدراكا لإهمية إحياء هذا الموقع وستعمل الكلية حسب الخطة التي وضعت لها على تخريج كوادر من الفتيات المؤهلات للعمل في قطاع الخدمات الصحية في محافظات الجنوب بشكل خاص لسد الفجوة القائمة في الكوادر البشرية في القطاع الحيوي اضافة للدور المتوقع للكلية في تنمية قطاع المرأة في محافظات الجنوب وتحسين أحوالها .

وأكد الحرص على نشر وتعميم تكنولوجيا المعلومات باعتبارها لغة العصر والجسر الحقيقي للمستقبل فالجامعة بدأت باعتماد آلية لتنفيذ هذه الاستراتيجية ، والبدء بتنفيذ خطة التحول نحو التعليم الإلكتروني وتعميمها ، اذ تم الطلب من جميع الأقسام الأكاديمية في الجامعة تدريس إحدى موادها على الأقل إلكترونيا ، كما روعي في تصاميم الموقع الدائم للجامعة والبنية التحتية الملائمة للتعليم الإلكتروني بوجود قاعات تدريسية مجهزة بكافة احتياجات البنية التحتية الملائمة للتعليم الإلكتروني وتشمل تنفيذ الخطة على عدة مراحل وإنشاء حساب إلكتروني خاص بكل طالب وعضو هيئة تدريس وبريد إلكتروني لكل مادة والتواصل إلكترونيا بين الطلبة وأعضاء الهيئة التدريسية ، حيث سيكون استلام الواجبات الدراسية ووضع الحلول لها والبحوث والمشاريع وإعطاء المحاضرات والامتحانات وجميع الملاحظات التي تتعلق بالمادة إلكترونيا عبر المختبرات الإلكترونية التي تم إعدادها لهذه الغاية ، ما يتطلب وجود مقدرة حقيقية لدى عضو هيئة التدريس للتعامل مع الأجهزة الإلكترونية وتوظيف تكنولوجيا المعلومات وإخضاعها لاهداف وغايات العملية التعليمية .

وتتضمن الخطة تصميم وإنشاء صفحة إلكترونية خاصة بكل عضو هيئة تدريس تشمل حياته الأكاديمية ، والمواد التي يدرسها.

وفي مجال التنمية المحليةأوضح أنه تم طرح مجموعة من البرامج والمبادرات من خلال مركز الدراسات وتنمية المجتمع وأهمها : البدء بالمرحلة الثانية من مشروع إذاعة الجامعة التنمويـة الموجهة للمجتمعات المحليـة ، بقيمة 140 ألف دينار وبتمويل من المجلس الثقافي البريطاني ، وتنفيذ مشروع "شبكة الإتصال التنموي النسوية"وهو مشروع تدريبي تأهيلي في تنمية المرأة في محافظة معان عبر تدريب 17 فتاة يعملن مندوبات إذاعيات لإذاعة جامعة الحسين ويسهمن بتنظيم أنشطة تنموية محلية ، ومنحهن مكافأة شهرية 90 ديناراً شهريا لمدة عام ، لخلق تنمية مساندة لقطاعات المرأة والأسرة في المحافظة وإطلاق "شبكة الاتصال النسوي التنموية"والتي استهدفت 17 مجتمعا محليا في المحافظة لنشر الوعي التنموي الصديق للمرأة ، وتعزيز دور المرأة التنموي .

ونفذت الجامعة دورات تدريبية لأبناء المجتمعات المحلية في مجالات تكنولوجيا المعلومات والإدارة واللغات وغيرها ، استفاد منها 200 متدرب.

وتخطط الجامعة لطرح 3 برامج تدريبية على مستوى شهادة "الدبلوم التدريبي" في موضوعات تسهم في التنمية المحلية وهي : دبلوم الدراسات التنموية ، دبلوم اللغة الإنجليزية لغير المتخصصين ودبلوم الإدارة والتسويق السياحي.

وتعمل الجامعة على تطوير مجموعة من قواعد المعلومات والبحوث التطبيقية التي ستخدم عمليات التنمية المحلية وسيتم وضعها في متناول صانع القرار التنموي .

وبين أن الجامعة عنيت بتقديم رؤية متكاملة قائمة على أسس منهجية علمية في مجال تنمية المجتمعات المحلية خصوصا قطاع الشباب من خلال الإسهام الاستراتيجي بعيد المدى والبرامج والمشاريع الهادفة إلى التحول نحو فلسفة إنتاجية المجتمع ، موضحا أن وجود الجامعة عمل على رفع نسبة الحاصلين على درجة البكالوريوس في محافظة معان من 3,2% ـ 1999 إلى 3. %10 2003 كما وفرت الجامعة أكثر من ألفي فرصة تدريبية لأبناء المجتمعات المحلية ، وقدمت الدعم المادي والفني لعديد المؤسسات العامة والأهلية للإسهام بتنمية قدراتها المؤسسية . وأكد أن الجامعة منذ تأسيسها اتخذت جملة من الإجراءات للارتقاء بالجانب الرياضي والشبابي ولمواكبة ما يسعى إليه جلالة الملك عبدالله الثاني بدعم الرياضة والشباب ومتابعتها بشكل سليم ودعواته المتكررة والمستمرة بمساندتها في المملكة بشتى الأشكال وفي كافة المجالات وتعمق اهتمام الجامعة بالرياضة بعد تولي الجامعة رئاسة الاتحاد الرياضي للجامعات ، حيث هدف الاتحاد الارتقاء بالرياضة الجامعية عبر البرامج والنشاطات التي ينظمها والسعي لتوسيع مظلة الاتحاد ليشمل كافة الجامعات الرسمية والخاصة.

وحول أوجه التعاون محليا وخارجيا قال الجامعة منذ نشأتها في 1999 وعبر التخصصات التي تدرسها والخطط التنموية التي تنفذها تهدف إلى خدمة المجتمع المحلي وتسهم في الارتقاء بالمستويات الثقافية والتعليمية والاجتماعية والاقتصادية في المحافظة .

وعلى الصعيد الخارجي أدركت الجامعة أهمية التعاون والتبادل الثقافي والعلمي بين الجامعة والجامعات العالمية العربية والأجنبية لما له من دور كبير في تطوير وإثراء العملية التعليمية بالخبرات العالمية ، ما سينعكس إيجابيا على مخرجات العملية التعليمية في المستقبل .

وقامت الجامعة بعملية ربط بينها ونظيراتها في إسبانيا وفرنسا واستراليا والمملكة المتحدة ، والعمل معها في مجال تبادل الخبرات الاكاديمية ، وتخصيص منح دراسية لطلبتها بهذه الجامعات العريقة ومساعدة الجامعة في تجهيز وتطوير مختبرات الحاسوب واللغة الإنجليزية ، وامكانية الاستعانة بكوادر تدريسية منها لتدريس اللغات الأجنبية لطلبة الجامعة.



التاريخ : 29-04-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش