الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

المطلوب انتقاء الأفلام والمسلسلات بعناية واختيار الداعية للحب والسلام والأمن

تم نشره في الثلاثاء 29 نيسان / أبريل 2008. 03:00 مـساءً
المطلوب انتقاء الأفلام والمسلسلات بعناية واختيار الداعية للحب والسلام والأمن

 

 
اربد - الدستور - سلافه حسن التل

بعد انتشار الفضائيات ، وانفتاح الاعلام المرئي على مستوى العالم ، اصبح الغالبية العظمى من الاطفال يقعون في دوامة الحيرة من المسلسلات الكرتونية التي تعرضها الفضائيات المختلفة ، دون ان يراعى تقديم الفائدة الثقافية او الفكرية او المعرفية للاطفال الذين ادمنوا مشاهدة افلام كرتونية متعددة ، وبحكم عوامل التكوين الشخصي فان الاطفال من فئة (سنتين الى 6 سنوات) هم اكثر استجابة لشروط التكوين النفسي وبناء بدايات المعرفة الذهنية والادراك الفكري لطبيعة الاشياء من حولهم ، مع الاشارة وفق ما يؤكده اختصاصيو التربية الى اهمية البناء الذهني السليم دون الاعتماد على مؤثرات خارجية تعكر صفو بناء ذهنية الاطفال من خلال ما يعرض من افلام كرتونية تقوم على العنف غير المستند الى سلام وأمن ، ويعرض عوامل القوة والعنف في غير محطة وعبر العديد من الافلام.

ووفق ابحاث في مجال تربية الطفل والارشاد فان الاطفال عموما يمرون خلال السنوات الثلاث الاولى من اعمارهم بمحطات كثيرة تترك اثارها ايجاباً وسلباً ، حسب البيئة المحيطة وطرق التربية الاسرية او ما يشاهده الاطفال في الفضائيات دون مراقبة او متابعة او تدخل في اختيار البرامج من الاسر التي يقع على عاتقها مسؤولية توجيه اطفالهم خلال العشر سنوات الاولى ، وابعادهم عن الافلام المستوردة التي تعزز جوانب الرعب والقوة وتعليمهم اساليب القتال والاقتتال.

وتشير مرشدات في محافظة اربد الى اهمية توفير عناصر التشويق في الافلام التي يتم اختيارها الى جانب ربط هذا الامر بواقعية تتفق مع سلامة الاطفال الذهنية لابعادهم عن شبح العنف او القتال الذي غالبا ما يسود محطات فضائية وفق اراء مرشدات في اقليم الشمال يعملن في مجال تربية الطفل.

وخلصت دراسات بحثية على مستوى العالم العربي تتعلق بعملية «غزو افلام الكرتون لعقول الاطفال» وتأثيرها عليهم ايجاباً وسلبا الى اهمية انتقاء الافلام بعناية وترغيب الاطفال ببرامج تتحدث عن الحب والسلام والامن بعيداً عن لغة العنف كما في برامج عديدة.

وتعد اليابان من الدول الشهيرة في صناعة افلام الكرتون والرسومات الكرتونية الشهيرة التي تثير التشوق عند الاطفال ومن بينها رسوم الكرتون التي اطلق عليها اسم «أنيمي» التي غزت العالم ويشاهدها ملايين الاطفال.

وتختلف مقاصد واهداف افلام الكرتون تبعا لقصصها التي غالباً ما تروج الى التشويق والاثارة والغرابة على حساب الواقعية العلمية او الفكرية.

وتؤثر برامج الاطفال الكرتونية على شخصية الطفل وتؤثر فيها بشكل متفاوت وفق ذهنية الاطفال واستجابتهم لمعطيات القصص التي تبثها الفضائيات.

وتؤكد مجموعة من الامهات لاطفال دون سن الثامنة في مدينة اربد على انتقاء افلام الكرتون والمحطات الفضائية التي تبث افلاماً مخصصة للاطفال بعناية ورقابة تحفظ اطفالهن من التأثر بها او انعكاس ما يشاهدون على تصرفاتهم وشخصياتهم اذ تشير احدى الامهات الى انها فوجئت بتقييد ابنها لنفسه في احد الايام في محاولة لتقليد لقطة في فيلم كرتوني شاهده ، وتؤكد والدة طفل آخر انها لاحظت بوادر عنف على تصرفات ابنها من خلال مشاهدته لافلام اطفال غير كرتونية بل افلام اجنبية تروج للعنف والقوة تبثها فضائيات.

Date : 29-04-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش