الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

منتجات منطقة الحفاير الزراعية جزء أساسي من المائدة الرمضانية في العقبة

تم نشره في الجمعة 26 أيلول / سبتمبر 2008. 03:00 مـساءً
منتجات منطقة الحفاير الزراعية جزء أساسي من المائدة الرمضانية في العقبة

 

 
العقبة - الدستور - ابراهيم الفراية

لمنطقة الحفاير قصة طويلة ومعقدة في العقبة .. فهي المنطقة الاجمل والاصعب.. والاوسع والاضيق.. وهي المنطقة الوحيدة المزروعة على شاطىء البحر.

تقع الحفاير ما بين منطقة الفنادق ومطعم الفار عند بوابة رقم (1) لمؤسسة الموانئ .. حيث تعلن حضورها من خلال جمالها ومزروعاتها وثمارها وارتفاع أسعار اراضيها المذهل.. فهي تتكئ على كتف خليج العقبة الدافئ بمساحة 185 دونماً وغطت اراضيها الواسعة والضيقة بملكياتها للمواطنين آلاف اشجار النخيل المثمرة التي تتراخى تارة وتتهاوى تارة ليغسل الموج اقدامها كل صباح في منظر لأروع مشهد طبيعي كونته الطبيعة والتقى فيه الماء المالح مع الارض العذبة فجاء الخير بلحاً ورطباً ومقبلات طعام شهية.

وللحفاير ألق غير عادي خاصة مع ساعات المساء عندما يلتئم شمل الاهالي والزوار جلوساً في ساحة الثورة وعلى شارع الكورنيش ويوجهون انظارهم باتجاه البحر ويشاهدون الاضواء الجميلة وخيوطها الذهبية تتراقص على صفحات المياه الصافية في منظر يطغى على كل الهموم والمشاكل ويعطي الامل بالقادم.

والحفاير عبارة عن مساحات صغيرة مترامية بين يدي البحر.. وثمة انشودة جمال تعزف ألحانها الشجية اوراق سعف النخيل وزرقة البحر وعشاق المياه الدافئة .. وقوارب خير وبركة وترفيه تدغدغ صفحات المياه في عمل لا يتوقف وحركة لا تهدأ مشكلة عناصر وحدود الحفاير.

وفي الحفاير يميناً لا بد ان تجلس لمقهى الغندور وتستمع لحكايات وقصص من "عتاولة" البحر عن ماض مجيد وانوار تتراقص امام ناظريك وجبال شماء وردية خلفك تطاول الافق عنفواناً وكبرياء وما تزال تصغي لقصة صياد تجاوز السبعين من عمره.

والزائر للحفاير لا بد ان يستذكر معاول من زرعوها ويشتم عرق فرسان مروا فوق ترابها.

هذه الحفاير ماء ولود وبر جلود وقصص مجد وتاريخ . الآن بدأ شيء من العمران والتنظيم يزحف اليها ففتحت فيها الشوارع وجاءت اليها الكهرباء واخترقت صمتها سيارات وعائلات وبدت بعض زراعاتها ذابلة لكثرة اعتداءات المواطنين وحتى الطيور فالحفاير تطعم كل العقبة اصنافاً مميزة من الملوخية والبقدونس والبصل والنعنع والفجل والرشاد والجرجير والسبانخ والسلق ويبقى السؤال المتكرر باستمرار في سوق الخضار "اين بضاعة الحفاير؟ وخاصة في شهر رمضان المبارك حيث تمتلىء المائدة العقباوية بما لذ وطاب من هذه الاصناف التي تشتهر بها منطقة الحفاير وتباع باسعار مقبولة جداً حيث لا يتعدى سعر ضمة الفجل او البقدونس او الجرجير عشرة قروش فقط.

Date : 26-09-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش