الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«التيار الوطني» النيابية تحسم اليوم مرشحها لموقع النائب الاول لرئيس المجلس

تم نشره في الأحد 28 أيلول / سبتمبر 2008. 03:00 مـساءً
«التيار الوطني» النيابية تحسم اليوم مرشحها لموقع النائب الاول لرئيس المجلس

 

 
عمان - الدستور - مصطفى الريالات

تعقد كتلة التيار الوطني (56) نائبا اليوم اجتماعا لانتخاب مرشحها لموقع النائب الأول لرئيس المجلس الذي توافقت على الحصول عليه الى جانب موقع الرئيس مع كتلة الاخاء النيابية 20( نائبا) التي ستحصل على موقع النائب الثاني ورئاسة خمس لجان نيابية ومثلها مقررين للجان.

وكانت الكتلة رشحت رئيس المجلس الحالي ورئيسها عبد الهادي المجالي لقيادة مجلس النواب في الدورة المقبلة التي ستبدأ في الخامس في تشرين الأول المقبل.

ويذهب نواب كتلة التيار الى الاجتماع لحسم مرشحهم للموقع الذي يتنافس عليه اربعة اعضاء في الكتلة هم (عبدالله الجازي ومحمد ابو هديب وعاطف الطراونة ومنير صوبر) وان كانت المؤشرات تشير الى ان الجازي أقربهم للموقع.

وقالت مصادر في الكتلة ان اتصالات جرت خلال اليومين الماضيين لحسم مرشح الكتلة لموقع النائب الاول بالتوافق ودون اللجوء الى خيار الانتخابات الداخلية مشيرة الى ان هذه الاتصالات تركزت على ان يكون النائب عبدالله الجازي هو المرشح لموقع النائب الاول .

واكد عضو كتلة التيار مفلح الرحيمي ان الاجتماع سيكون حاسما وسيتم بموجبه الاتفاق على العديد من النقاط العالقة وأبرزها النائب الأول للرئيس وبعض اللجان .

ووفق نواب الكتلة فان التنافس على موقع النائب الأول من المرتقب حسمه بين أعضاء الكتلة بالتزكية ، حيث أن تفاهمات ولقاءات نواب في التيار ورئيس المجلس الحالي عبد الهادي المجالي جرت خلال الساعات الماضية بهدف ترتيب الأوضاع بحيث يخرج المتنافسون للجازي من الحلبة دون اللجوء لانتخابات داخلية ووعد النواب المنسحبون من المنافسة بالحصول على رئاسة لجان مؤثرة.

وتشير المعلومات الواردة بهذا السياق الى أن نوابا في الكتلة يعملون على تأمين حصول النائب محمد أبو هديب على رئاسة لجنة الشؤون العربية والدولية إذا انسحب من المنافسة على موقع النائب الأول وهذا الحال ينطبق على النائب عاطف الطراونة الذي ستعرض عليه رئاسة لجنة الطاقة والثروة المعدنية من جديد ، أما النائب منير صوبر فان الأخبار تشير الى أن اللجنة المالية والاقتصادية في طريقها للنائبين منير صوبر أو مفلح الرحيمي.

وتوصلت كتلتا التيار الوطني النيابية 56( نائبا) مع الاخاء النيابية (20نائبا) مؤخرا على اتفاق لتقاسم كعكة مقاعد المكتب الدائم للمجلس (5 مقاعد) بحيث تحصل كتلة التيار على موقع الرئيس و النائب الاول فيما يكون للاخاء موقع النائب الثاني للرئيس والذي قررت تسمية النائب تيسير شديفات للموقع .

وفيما لم يعلن بعد عن اي توافق نيابي حول الية توزيع موقع المساعدين فان المعلومات التي تتردد في اروقة المجلس تشير الى امكانية حصول كتلة النواب الاسلاميين على موقع المساعد فيما تقول اوساط نيابية الى ان من المرجح ترك موقع المساعدين لمن يرغب بالترشح لهما وإجراء الانتخابات حولهما.

عموما فان توافق الكتل على تقاسم مقاعد المكتب الدائم باتت واضحة أكثر من ذي قبل ، فالرئيس يتنافس عليه النائبان عبد الهادي المجلي وفلك الجمعاني ، ويعتبر المجالي الأوفر حظا ، والنائب الأول يتنافس عليه النائب عبد الله الجازي مع إمكانية ترشح نواب من كتل اخرى أو نواب مستقلين من أمثال النواب توفيق كريشان أو بسام حدادين ، أما موقع النائب للنائب الثاني فيتنافس عليه النائب تيسير شديفات ولم يعرف ان كان هناك نواب آخرون يأملون بالحصول على الموقع ، أما موقع المساعدين فان عدد المتنافسين عليهما هو الأكبر.

ويبدي خمسة نواب من كتلة التيار رغبتهم في التنافس على موقع المساعدين وهم: ناريمان الروسان وإنصاف الخوالدة وريم القاسم وحسني الشياب واحمد دندن العتوم ، وشهدت بلدة الصريح في محافظة اربد الخميس الماضي اجتماعا عقده نواب التيار في منزل النائب حسني الشياب نواب بهدف الاتفاق على مرشحي الكتلة لموقع المساعدين.

وقال نواب حضروا الاجتماع اكد فيه الحضور على ضرورة اجراء انتخابات داخلية بين أعضاء الكتلة لاختيار أسماء المرشحين فيما سربت اوساط في الكتلة معلومات عن اصرار النائبين انصاف الخوالدة وناريمان الروسان على خوض معركة انتخاب المساعدين .

وبحسب نواب في الكتلة فانه سيتم خلال الاجتماع الطلب من أعضاء الكتلة تسجيل أسمائهم من الأحد المقبل في اللجان التي يرغبون فيها ، وذلك حتى يتسنى التعامل مع رغبات أعضاء الكتلة بالشكل المناسب.

Date : 28-09-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش