الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الملك والرئيس الأذربيجاني يؤكدان أن اقامة الدولة الفلسطينية المستقلة أساس الحل العادل في المنطقة

تم نشره في الثلاثاء 6 أيار / مايو 2008. 03:00 مـساءً
الملك والرئيس الأذربيجاني يؤكدان أن اقامة الدولة الفلسطينية المستقلة أساس الحل العادل في المنطقة

 

باكو - بترا - ايناس صويص: أجرى جلالة الملك عبدالله الثاني بعد ظهر امس في باكو محادثات مع الرئيس الاذربيجاني الهام علييف تركزت على طرق تعزيز التعاون الثنائي وخاصة في المجال الاقتصادي ، سيما وان العلاقات السياسية بين البلدين هي في أفضل حالاتها.

كما بحث الزعيمان آخر تطورات عملية السلام حيث أكدا أن إيجاد حل عادل ودائم للصراع الفلسطيني الاسرائيلي يستند إلى إقامة دولة فلسطينية مستقلة وذات سيادة تعيش بسلام وامن إلى جانب إسرائيل هو الذي يضمن حقوق ومصالح الشعبين.

وعلى الصعيد الاقليمي بحث الزعيمان الوضع في العراق وأكدا دعمهما للجهود الهادفة إلى تحقيق المصالحة الوطنية ، وضرورة استعادة هذا البلد لأمنه واستقراره ضمن عراق موحد بمشاركة كافة مكونات الشعب العراقي.

وقال جلالته خلال جلسة المباحثات الموسعة التي حضرها أعضاء الوفدين الاردني والاذربيجاني إن الاردن مدرك لأهمية وجود علاقات استراتيجية مع أذربيجان ولهذا فانه ينظر الى زيارة هذه الدولة الاسيوية على انها فرصة لتعزيز هذه العلاقات وبدء مرحلة جديدة من التعاون الاقتصادي والسياسي والعسكري والامني.

من ناحيته وصف الرئيس علييف الاردن بانه بلد صديق وشريك حميم لاذربيجان ، موضحا ان البلدين يقدمان الدعم لبعضهما البعض في المحافل الدولية.

واعرب الرئيس علييف عن اعتقاده بوجود تأثير كبير للمعرض التجاري الاردني الذي سيفتتح اليوم في باكو على التبادل التجاري والاستثماري بين القطاع الخاص في البلدين ، معربا عن ثقته بان زيارة جلالته الى اذربيجان ستساعد في تعزيز التعاون على كافة الصعد.

وبحضور جلالة الملك عبدالله الثاني والرئيس الاذربيجاني الهام علييف ، وقعت الحكومة الاردنية ، ممثلة بوزير الصناعة والتجارة عامر الحديدي ، والحكومة الاذربيجانية ممثلة بوزير خارجيتها المار مامادياروف ، اتفاقيتين تضعان الاطار القانوني لتيسير التعاون الاقتصادي وهما اتفاقية تشجيع الاستثمارات المتبادلة واتفاقية تجنب الازدواج الضريبي ومنع التهرب من الضرائب فيما يتعلق بالضرائب على الدخل ورأس المال.

وصدر في نهاية المباحثات التي تتزامن مع الذكرى الخامسة عشرة لإقامة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين بيان مشترك عن الزعيمين أكدا فيه ارتياحهما لتطور وتعميق العلاقات الثنائية خلال السنوات القليلة الماضية ، والذي تمثل في تبادل الزيارات بين المسؤولين على أعلى المستويات ، وفتح سفارتين في عاصمتي البلدين ، وتسيير رحلات جوية منتظمة ومباشرة بين عمان وباكو ، والجهود المكثفة لتقوية وتعزيز العلاقات الثنائية وتنويعها وبخاصة في المجالات الاقتصادية والسياسية والثقافية.

وعبر الجانبان في البيان عن تشجيعهما للقطاع الخاص الأردني والأذربيجاني للاستفادة من العلاقات السياسية المتميزة بين البلدين ، ومن الأطر القانونية والمؤسسية وفرص النقل المتوفرة لتوسيع وزيادة التبادل التجاري والاقتصادي.

واكد البلدان اهمية تطوير التعاون في مجال التنقيب عن النفط والغاز وفي قطاعات النقل والزراعة والتعليم والخدمات .

وأكد البلدان استعدادهما للاستمرار في التعاون مع الأمم المتحدة والمنظمات المتخصصة التابعة لها ، حيث شددا على ضرورة تقوية دور الأمم المتحدة في حل النزاعات الدولية.

واتفق الجانبان على استمرار التعاون بين المملكة الأردنية الهاشمية وجمهورية أذربيجان في إطار المنظمات الدولية بما في ذلك منظمة المؤتمر الإسلامي ، اضافة إلى تعزيز التنسيق حيال القضايا ذات الاهتمام المشترك ضمن هذه المنظمات.

وفي هذا السياق عبر الرئيس علييف عن تقديره الكبير لموقف الأردن الداعم لأذربيجان في منظمة الأمم المتحدة ومنظمة المؤتمر الإسلامي.

وأكد الجانبان أهمية استمرار المشاورات السياسية والتعاون الوثيق والعمل المشترك لترسيخ الأمن الإقليمي والعالمي ، بالإضافة إلى تطوير العلاقات الثنائية في المجالات كافة.

وفي البيان المشترك الذي عبر الجانبان عن ثقتهما بان يؤدي الى تطوير وتوسيع شامل لعلاقات التعاون بين الأردن وأذربيجان.. أولى جلالته والرئيس علييف أهمية خاصة لتعميق العلاقات الثنائية بين السلطات التشريعية والتنفيذية في البلدين وتعزيز تبادل الزيارات والخبرات والتعاون في جميع الميادين لتحقيق هذا الهدف.

واعرب الجانبان عن ارتياحهما لتعزيز الإطار القانوني للتعاون بين البلدين بهدف تطوير العلاقات الاقتصادية والسياسية بينهما.

كما أكد البلدان دعمهما لكل الجهود الهادفة إلى تحقيق السلام والاستقرار في الشرق الأوسط ، بدءً بإيجاد حل عادل للنزاع بين الفلسطينيين والإسرائيليين بما يتفق مع قرارات مجلس الأمن الدولي وخارطة الطريق ومبادرة السلام العربية التي اطلقت عام ,2002

وأكد الجانبان الحاجة لاتخاذ إجراءات أكثر فاعلية لمكافحة الإرهاب وتعزيز وتكثيف التعاون والجهود الدولية في هذا الاتجاه ، بالإضافة إلى تعزيز التعاون المشترك للتصدي لهذه الظاهرة.

وفي مقابلة مع وكالة الانباء الاردنية (بترا) قال وزير الخارجية الاذربيجاني المار مامادياروف ان زيارة جلالة الملك الى اذربيجان مهمة لان العلاقات السياسية بين البلدين خلال الخمسة عشر عاما الماضية كانت جيدة وايجابية وهي الان ممتازة على المستوى الاقتصادي. وأكد مامادياروف ان وجود خط طيران مباشر بين البلدين سيفتح نافذة جديدة لرجال الاعمال ، كما ان الاتفاقيتين اللتين وقعتا بحضور الزعيمين تضعان الاطار القانوني للتعاون مما ييسر مهمة رجال الاعمال في التعاون.

وكان جلالة الملك عبدالله الثاني قد أكد في مقابلة مع وكالة انباء اذربيجان الرسمية "أزرتاج" أن زيارته السابقة لاذربيجان وزيارة الرئيس علييف الى الاردن أتاحتا مجالا كبيرا لاستكشاف أوجه توسيع قاعدة التعاون بين البلدين ، وعكستا الرغبة المشتركة في بناء علاقات تعاون قوية تغطي كافة القطاعات الحيوية.

وأعرب جلالته عن اعتقاده بوجود إمكانيات كثيرة لتكثيف وتعزيز التعاون في المجالات الاقتصادية والاستثمارية وإقامة المشروعات المشتركة بالاستفادة مما يتمتع به البلدان من ثروات وخبرات وموقع جغرافي متميز بمشاركة فاعلة من القطاع الخاص الأردني والأذربيجاني.

ويضم الوفد المرافق لجلالة الملك سمو الأمير فيصل بن الحسين وسمو الأمير هاشم بن الحسين ورئيس الديوان الملكي الهاشمي الدكتور باسم عوض الله ووزير الخارجية الدكتور صلاح الدين البشير ووزير الصناعة والتجارة المهندس عامر الحديدي ورئيس هيئة الأركان المشتركة الفريق أول الركن خالد جميل الصرايره ومدير المخابرات العامة الفريق محمد الذهبي.

التاريخ : 06-05-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش