الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

البطاينة يحضر احتفال «الخط الحديدي الحجازي» بعامه المئوي

تم نشره في الخميس 21 آب / أغسطس 2008. 03:00 مـساءً
البطاينة يحضر احتفال «الخط الحديدي الحجازي» بعامه المئوي

 

 
عمان - بترا

عادت الحياة من جديد إلى أحد شرايين الخط الحديدي الحجازي الذي احتفل في عمان أمس بعامه المئوي عقب الاعلان عن تسيير رحلات للركاب ونقل البضائع من عمان الى دمشق بعد توقف لاعمال الصيانة دام ثمانية شهور.

وفي الاحتفال الذي اقيم في محطة عمان وحضره مندوبا عن جلالة الملك عبدالله الثاني وزير النقل المهندس علاء البطاينة قدمت قطارات الخط التي تعود الى تاريخ ما قبل الخمسينيات من القرن الماضي استعراضا وعلى متنها عاملون امضوا ثلثي عمرهم في تشغيل الخط وادامته.

وقال مدير عام الخط محمود الخزاعلة في كلمة ان هذا الاحتفال اعاد الى ذاكرة الاردنيين عبق المكان وألقه كمعلم من معالم التراث المرتبطة بتاريخ الاردن والثورة العربية الكبرى.

وتبرز محطة عمان التي تقع وسط المدينة الدور التاريخي المهم للخط الحجازي الذي استخدم احد مبانيه في مدينة معان كمقر رسمي لجلالة المغفور له الملك عبدالله الاول ابان انطلاق الثورة العربية الكبرى كما استخدم جلالته احد قطارات الخط في رحلته من مدينة معان الى عمان.

ومن المقرر ان يصل اليوم "الخميس" قطار سوري سينطلق من محطة درعا ـ الحدود السورية الاردنية ـ وصولا الى محطة المفرق ويقل شخصيات رسمية وشعبية حيث يتزامن مع موعد وصول الرحلة الاولى للخط قبل 100 عام.

ونوه الخزاعلة بدور الهاشميين في الحفاظ على الخط الحجازي وادامته لما يمثله من ابعاد تاريخية ودينية وحضارية تدفعنا الى مزيد من الجهود لادامة احيائه وجذب المستثمرين لاعادة بنائه وتأهيليه.

وجاء في كلمة باسم العاملين القدامى ان الخط يمثل بالنسبة لهم الماضي والحاضر.. معربين عن أملهم بمواصلة اعمال تطويره وتجديده بعزيمة الابناء من بناة الوطن.

ويعتبر الخط الحجازي الذي قدرت كلفة انشائه حوالي خمسة ملايين ليرة ذهب عثماني انذاك آخر المعالم والانجازات الكبيرة للدولة العثمانية والذي احدث ثورة في عالم نقل الحجاج السريع والامن في تلك الايام.

وتسعى الاردن والسعودية وسورية الى استغلال الخط الحجازي لغايات الربط السككي بين الدول الثلاث حيث وقع وزراء النقل في هذه الدول في عمان نيسان الماضي على محضر اجتماع الهيئة العليا للخط الحديدي الحجازي لهذه الغاية.

وكرم وزير النقل العاملين القدامى من مدراء سابقين للخط اردنيين وسوريين وموظفين عاشوا قصة حياة مع قطارات ومحطات مضى على تسييرها نصف قرن.

وتمتلك المؤسسة ستة قطارات بخارية وثلاثة تعمل على الديزل بالإضافة إلى عدد من الآليات المساندة.

وعقدت في مكتبة الجامعة الأردنية ندوة علمية مشتركة بين الجامعة ومؤسسة سكة الخط الحديدي الحجازي وذلك في إطار احتفالات المؤسسة بمئوية الخط الحديدي الحجازي 1908 - 2008م.

وفي جلسة افتتاح الندوة التي حضرها مندوباً عن رئيس الجامعة نائبه الدكتورضياء الدين عرفة أشار المدير العام للخط محمود خزاعله إلى أهمية عقد هذه الندوة التي تبحث في شأن هذا الخط تاريخه ومستقبله مبيناً اهتمام الملوك الهاشميين الأخيار بهذا الخط والاعتناء به رمزاً كريماً للإيلاف والائتلاف.

واستعرض خزاعلة الاهداف التي من اجلها تم بناء الخط.

وقالت مديرة المكتبة الدكتورة هند أبو الشعر إن إنشاء الخط الحديدي الحجازي يمثل مفصلاً جوهرياً في تاريخ المنطقة بأكملها.

واوضحت أن مد سكة حديد الحجاز قلب معايير العمران ، وغير من العلاقة التقليدية بين الدولة العثمانية والأهالي ، من عشائر بدوية ومتحضرة في الريف والقصبات.

أما الجلسة الثانية فقد تناولت فن العمارة في سكة حديد الحجاز والتطور السياحي لمسار السكة والتعديات على خط السكة في المفرق والتحولات الحديثة في الخط الحجازي.

وعلى هامش الندوة افتتح في بهو مكتبة الجامعة معرض للصور الفوتوغرافية نظمه نادي أبناء الثورة العربية الكبرى واشتمل على صور لمحطات السكة الحديدية في البادية والمدن الأردنية.

Date : 21-08-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش