الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تأخير تنفيذ نفق العبدلية يضر بالتجار والمواطنين

تم نشره في السبت 17 تموز / يوليو 2010. 03:00 مـساءً
تأخير تنفيذ نفق العبدلية يضر بالتجار والمواطنين

 

الزرقاء - الدستور - زاهي رجا

يعتبر نفق العبدلية واحدا من المشاريع الملكية التي امر جلالة الملك بتنفيذها خلال العام الماضي كجزء من عدة مشاريع تاتي لاستكمال الخدمات المقدمة للمواطنين في الزرقاء.

ويهدف المشروع الى ربط مدينة خادم الحرمين الشريفين بالمدينة القديمة وقد صمم النفق حال الانتهاء منه ليوفر انسيابا طبيعيا للسيارات في حين ان الحركة على ظهر النفق ستقتصر فقط على المشاة.

ولان تاخير تنفيذ المشروع اثر سلبا ليس فقط على المحلات التجارية بل تخطاها الى كافة المواطنين الذين يتنقلون في سياراتهم حيث ان تحويلات السير في المنطقة ارهقت اصحاب السيارات.

وقد طلب رئيس الوزراء سمير الرفاعي من المتعهد الانتهاء من المشروع باسرع وقت ممكن ، فشارع الجيش الذي لا يزيد طوله عن الكيلومترين يتواجد فيه 3 تحويلات بسبب المشاريع التي يتم تنفيذها وتاخرت عن موعدها المقرر لشهور عدة.

وتاخير المشروع الحق اضرارا بنحو 30 محلا تجاريا ، تضررت بمجرد البدء بتنفيذ النفق وازداد بتاخير تنفيذ المشروع ، حيث اضطر اصحاب المحلات لاغلاقها الى ان يتم الانتهاء من تنفيذ النفق الذي تاخر انجازه عن موعده حوالي الثمانية اشهر ، حسب رئيس بلدية الزرقاء محمد موسى الغويري.

واكد ان انجاز النفق كان من المقرر الانتهاء منه في شهر ايلول الماضي ، لافتا الى ان البلدية لا علاقة لها بالمشروع لان الاحالة تمت من قبل وزارة الاشغال التي لم تتابع عمل المتعهد والزامه بالمهلة التي حددت بالعطاء ، موضحا ان مدة عطاء تنفيذ النفق حددت بسبعة أشهر وكلفته 4 ملايين دينار وهو مكرمة من جلالة الملك عبدالله الثاني لأهالي الزرقاء وتقوم بتنفيذه وزارة الإشغال من خلال احد المتعهدين المحلين.

اصحاب المحلات التجارية الواقعة على جانب النفق رفعوا صوتهم مع بدء التنفيذ ، مشيرين الى ما سيلحق بهم من اضرار.

وأوضحوا أنهم أغلقوا محالهم بشكل كامل لان السيارات والمشاة لا تتمكن من الوصول إليهم بسبب أعمال الحفر في الشارع والتي تنفذ على نطاق واسع.

وقال عضو غرفة تجارة الزرقاء فايز اسكاكا وهو احد اصحاب المحال المتضررة ان تنفيذ المشروع الحق اضرارا بنحو 40 محلا تجاريا تعيل 60 اسرة.

واشار الى ان اصحاب المحلات ومن خلال الغرفة التجارية خاطبوا عدة جهات لتعويضهم على الاضرار التي لحقت بهم جراء التاخير في تنفيذ المشروع .

واكد اسكاكا ان اصحاب المحلات المتضررة لا زالوا يحتفظون بعقود الايجار لمحلاتهم وانه يدفع شهريا 500 دينار اجرة محله على امل ان تعود الحياة الى الشارع رغم ان المهن التي كان يعمل فيها وغيره من اصحاب المحلات تعتمد على خدمة السيارات التي ستكون ممنوعة من الوصول اليهم في حال الانتهاء من المشروع وبذلك تستمر الخسارة خاصة اذا ما واجهوا رفضا من المالكين لتغيير صفة استعمال الماجور.



التاريخ : 17-07-2010

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش