الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مريض يناشد اهل الخير والجهات المعنية توفير كرسي متحرك

تم نشره في الاثنين 12 نيسان / أبريل 2010. 03:00 مـساءً
مريض يناشد اهل الخير والجهات المعنية توفير كرسي متحرك

 

الدستور - ماجدة ابوطير

حين يفقد الانسان الحركة فان حياته تتعقد ، ويصعب عليه الوصول الى اي مكان يريده خاصة في حالة ضرورة الوصول شخصيا لاحد الاماكن لانجاز حاجة ما.

القدرة على الحركة والتنقل من مكان لآخر نعمة من نعم الله ، والشخص الذي يفقد الحركة يعاني ليس فقط من عدم امكانية تنقله وسهولة حركته بل من حاجته النفسية للمشي والذهاب اينما يريد ودون الحاجة لمساعدة الاخرين ، في قصتنا لهذا اليوم مريض يعاني من الشلل النصفي الا انه بامكانه التنقل حسب تقرير الاطباء ولكنه لا يستطيع ذلك كونه لا يملك القدرة المادية لشراء الكرسي المتنقل الذي سيساعده في قضاء احتياجاته وتحسين وضعه النفسي.

المريض يعاني من مرض السكري بالاضافة الى مرض الضغط ومن جلطة دماغية نتج عنها شلل في الجانب الايسر من الجسم وقبل فترة خضع للعديد من العمليات في صممات القلب ، وهو لا يستطيع ان يعمل ولا يملك دخلا يسانده في تحسين وضعه ووضع عائلته ، وجود الكرسي بالنسبة له اداة النجاة التي ستحل العديد من المشاكل التي يعاني منها ، وبالرغم من ان تكلفة الكرسي غير عالية الا انه لا يستطيع تأمينه ، وجود الكرسي بالنسبة لهذا المريض سيساعده في كثير من الامور ، فهو لديه رغبة بان يعمل في اي وظيفة بسيطة تؤمن له الرزق هو وعائلته ، واطفاله ما زالوا بالمدارس يحتاجون للكثير من العناية والاهتمام ، وهو لا يستطيع تبعا لوضعه الصحي تقديم ذلك لاطفاله.

"اننا نناشد اهل الخير والجهات المعنية مساعدتنا من اجل تأمين الكرسي الذي سيشكل نقطة تحول مهمة بالنسبة للعائلة وسيزيل الكثير من المشاكل والهموم التي نعاني منها ، هذا الكرسي بالرغم من بساطة فكرته وثمنه الا اننا ننظر له بانه مستحيل وعاجزين عن تأمينه ، كل همنا ان يستطيع والدنا التنقل اينما يريد ويفعل ما يشاء لان هذا بحد ذاته نعمة كبيرة لا يقدرها ولا يستطيع تقييم اهميتها الا من فقدها ، ووالدنا الان بأمس الحاجة للكرسي لتتحسن صحته النفسية وينعكس هذا ايجابا على العائلة ، اننا ندعو الله ان لا يصيب اي فرد ما اصاب والدنا فالذي اصابه اثر بنا كعائلة من جميع النواحي ، والدنا يستطيع التفاعل معنا والتواصل وهو لم يفقد القدرة على النطق وبالتالي وجود الكرسي سيساعده في العمل او تغير الحالة النفسية التي يعيشها والتي نتجت عن عدم قدرته على الحركة." هذا ما ورد على لسان عائلة الاب.

زاوية "عين الله لاتنام" وجدت من اجل مساعدة من يحتاج المساعدة ومن تقتضي حالته النشر في ظل النقص الحاصل في الكثير من الملفات ، ومن يرغب في نشر حالته للمساعدة في حل مشكلته تزويدنا بالتقارير والمستندات التي توثق الحالة التي يمر بها ، عين الله لاتنام مسؤوليتها نشر الحالة ويبقى التواصل الشخصي بين الحالة والمهتم بهذه القضية ، فالجريدة لا تستقبل اي مساعدات مالية اوعينية وينتهي دورنا عند نشر الحالة وتوفير رقم الهاتف للتواصل مع صاحب الحالة الانسانية. للتواصل مع العائلة وتوفير المساعدة لها حيث يمكن الاتصال بالرقم التالي: 0788586929 .

كما تستقبل الصحيفة اي مظالم اومشاكل عبر ارسالها الى الايميل العام للصحيفة اوالى العنوان البريدي مع التقارير التي توثق هذه المظالم ، خصوصا ، بشأن الحالات التي تتعلق بالاطفال ومشاكلهم واحتياجاتهم وعلاجهم ، واي شأن يخصهم ، ويخص شؤون حياتهم.

عين الله لاتنام عن كل من يعاني مرضا اويعاني من مظلمة.عين الله لاتنام عن كل محروم وفقير ومحتاج ، عين الله لاتنام حقا عن كل من يغيث انسانا ويفرج كربه ويزيل معاناته.

[email protected]







التاريخ : 12-04-2010

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش