الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«الوطنية للاسرى والمفقودين» تنظم اعتصاما تضامنيا مع الاسرى في سجون الاحتلال

تم نشره في الأحد 18 نيسان / أبريل 2010. 03:00 مـساءً
«الوطنية للاسرى والمفقودين» تنظم اعتصاما تضامنيا مع الاسرى في سجون الاحتلال

 

عمان - الدستور - ايهاب مجاهد

شارك نقابيون وحزبيون واهالي الاسرى والمفقودين الاردنيين في الاعتصام الذي اقامته اللجنة الوطنية للاسرى والمفقودين الاردنيين في سجون الاحتلال الصهيوني للتضامن مع الاسرى الذين يخوضون معركة البطون الخاوية من خلال اضرابهم عن الطعام بمناسبة يوم الاسير العربي.

وطالب المتحدثون في الاعتصام الذي استمر اربع ساعات الحكومات العربية بالتدخل للافراج عن الاسرى وعدم اضاعة المزيد من الفرص.

كما طالب اهالي الاسرى الحكومة بتحقيق امنيتهم برؤية ابنائهم الذين يعانون الامرين في سجون الاحتلال الظالم ، والذي لا يراعي اوضاع الاسرى الصحية اواحتياجاتهم الانسانية.

واكدوا ان الكيان الصهيوني يضرب بعرض الحائط كافة المواثيق الدولية لحقوق الانسان التي تحدثت عن حق ذوي الاسرى بمعرفة ظروف اعتقال ابنائهم.

وطالب اقارب الاسرى الحكومة بتنظيم زيارة لابنائهم في سجون الاحتلال والتحرك على الصعيد العربي والدولي للتخفيف من معاناة الاسرى الذين تزداد معاناتهم يوما بعد يوم حتى وصل الامر الى منع الطعام عنهم وممارسة شتى صنوف التعذيب والقهر اليومي.

وتحدث خلال الاعتصام نائب رئيس مجلس النقباء الدكتور احمد العرموطي حيث اكد ان لا سبيل للافراج عن الاسرى الا بدعم المقاومة وبالمزيد من اسر الجنود الصهاينة لان العدولا يفهم الا هذه اللغة.

واضاف ان الاسرى الذين ضحوا بحياتهم ومستقبلهم لاجلنا يستحقون اكثر من مجرد اعتصامات اوبيانات ، وطالب القوى العربية بالمزيد من الضغط من اجل الاهتمام بقضية الاسرى.

واكد نقيب المهندسين عبدالله عبيدات ضرورة ان تستمر الفعاليات المتضامنة مع قضية الاسرى.

وقال ان الاسرى يمثلون رمزية المقاومة وصمودها ، فيما بقي الكيان الصهيوني يمارس متوالية التنكر لكل الاتفاقات الدولية والانسانية المعنية بالاسرى.

وطالب عبيدات بدعم المقاومة مناشدا اياها بالمزيد من الضربات واسر المزيد من الجنود الصهاينة من اجل تحرير جميع الاسرى في سجون الاحتلال.

الناطق باسم احزاب المعارضة عبدالمجيد دنديس اشاد بتضحيات الاسرى وصمودهم ، وطالب الشعوب بدعم قضيتهم .

رئيس الهيئة العربية الدولية لدعم المقاومة وائل السقا قال ان الاسرى يستحقون منا المزيد من الدعم وان نتبنى قضاياهم وذويهم ، وان لا يقتصر دعمنا لهم على يوم واحد بل يجب ان تكون كل ايام السنة مسخرة للتعريف بمعاناتهم واحقيتهم في المقاومة.

وقالت اللجنة ببيان قرأه مقررها ميسرة ملص خلال الاعتصام ان اللجنة الوطنية للاسرى تشعر بالتقصير العربي الرسمي تجاه قضية الاسرى.

وقال على الرغم من ان هنالك( )26 اسير اردنيا و(29) مفقود الا ان الجهد الرسمي بخصوص هذه القضية لا يكاد يلحظ ، وبهذه المناسبة نكرر مطالبتنا للحكومة بالضغط على الكيان الصهيوني للافراج عن الاسرى الاردنيين والبحث عن مصير المفقودين منهم وكذلك ضمان معاملة انسانية لهم وفق اتفاقية جنيف الثالثة وضرورة التعامل مع هذه القضية بما يليق بها من اعداد قاعدة معلومات واضحة باسماء الاسرى والمفقودين وقيام الحكومة بمسؤولياتها تجاه اهالي الاسرى الذين يعيشون ظروفا معيشية واقتصادية صعبة.

وشاركت اللجنة عائلة الاسير رائد ابوحماد عزاءها باستشهاد ابنهم اول امس في معتقل النقب لينضم الى قائمة طويلة من الشهداء والذين بلغ عددهم (197) شهيدا قضوا نتيجة الاهمال الطبي المتعمد والتعذيب المباشر والتنكيل داخل المعتقلات الصهيونية.



التاريخ : 18-04-2010

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش