الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

البيان الإنتخابي للمرشحين وليد الشكعة وفائق العنبتاوي «نابلس» في انتخابات 1956

تم نشره في الأحد 31 تشرين الأول / أكتوبر 2010. 02:00 مـساءً
البيان الإنتخابي للمرشحين وليد الشكعة وفائق العنبتاوي «نابلس» في انتخابات 1956

 

تميَّـزت الإنتخابات النيابية التي أجرتها حكومة الرئيس إبراهيم هاشم في 21 ـ 10 ـ 1956 م لاختيار ممثلي الضفتين في المجلس النيابي الخامس بغلبة اللون الحزبي في معظم الدوائر الإنتخابية وخاصة في المدن حيث تنافس فيها مرشحون من الحزب الوطني الإشتراكي "فاز منهم "11 ، ومن الإخوان المسلمين "فاز منهم 4" ، ومن حزب البعث العربي الإشتراكي "فاز منهم 3" ، ومن الحزب الشيوعي والجبهة الوطنية "فاز منهم 3" ، ومن حزب التحرير الذي لم يكن آنذاك يُـحرًّم المشاركة في الإنتخابات "فاز منهم 1" ، وكان من المرشحين من الحزب الوطني الإشتراكي الذين خاضوا الإنتخابات في منطقة نابلس وقضائها ومخيماتها السيد وليد الشكعة "فاز" ، كما كان السيد فائق العنبتاوي مرشحا عن الإتحاد العربي "فاز" ، وفيما يلي البيان الإنتخابي المشترك للمرشحين العنبتاوي والشكعة :

بيان إلى الشعب الكريم

بنابلس والقضاء والمخيمات.

أيها الشعب الكريم.

بعد شهر ونصف تقريباً ، ولأول مرة بعد أن أقصى جلالة الملك العظم ممثل الاستعمار الضابط الإنجليزي "كلوب باشا" عن البلاد ، ستجري الانتخابات النيابية في الأردن حرة بعيدة عن التدخل الحكومي وذلك حسبما جاء في البلاغات الرسمية المتعددة.

أيها الشعب الكريم :.

ليكن سبيلك إلى اختيار ممثليك"الماضي"لأنك تعلمه وليس"المستقبل"لأنك تجهله ، فستخرج عن التقاليد المعروفة التي لم تعد تتلاءم مع ما أنت عليه من وعي ويقظة ، وسوف لا نتقدم إليك ببرنامج يصورنا لك قادرين على صنع المعجزات ، وسنترك للأحداث والأيام تكلم عن مواقفنا من قضايا البلاد العامة.

إن الواجب الوطني ليُحتــًّـم عليك أن تمنح ثقتك لمن كان لهم في الماضي صفحة ناصعة من كفاحهم وبلائهم وإخلاصهم ، وعلينا جميعاً أن نقاوم فكرة إفساد ضمائر الناخبين بالدعايات الضارة التي تسيء إلى وَحدة المجتمع وتشوه الوعي القومي.

أيها الشعب الكريم :.

إنا نتقدم اليوم للدخول في السباق الإنتخابي لكسب شرف تمثيلك ، فإن فزنا سيكون هدف كفاحنا في المجلس العمل على تصفية الاستعمار نهائياً وتطهير الأردن من كل قيد من قيود الإستعمار بالإتحاد مع القافلة العربية المتحررة ، تمهيداً للوحدة العربية الكبرى ، وهي هدف الأمة العربية ، كما سنعمل على تحقيق أهداف الشعب الاردني التي عبَّـر عنها ميثاق البلاد القومي ما استطعنا إلى ذلك سبيلاً ، فإن أوليتنا ثقتك كان هذا أساس كفاحنا في المجلس ، وإن تخلفنا في الشوط ، عدنا إلى مضمار السباق مرة أخرى ، حتى نفوز به ، والله حسبنا وهو نعم المولى ونعم النصير.

فائق العنبتاوي ـ وليد الشكعه.



التاريخ : 31-10-2010

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش