الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«أب مريض» يناشد اهل الخير والجهات المعنية توفير القطرة لعينيه

تم نشره في الأربعاء 31 آذار / مارس 2010. 03:00 مـساءً
«أب مريض» يناشد اهل الخير والجهات المعنية توفير القطرة لعينيه

 

الدستور - ماجدة ابو طير



"اعاني من ألم شديد في رأسي ولا استطيع النوم من الصداع والتشنجات التي تصيبني من شدة الألم ، فالمعاناة التي اعانيها لا تقتصر على ساعات معينة بل تمتد طوال النهار حتى لا التقط انفاسي واجدني في نهاية اليوم منهكا واشعر بالتعب الشديد ، فمنذ اشهر عديدة وانا افتقد النوم الذي وجد لراحة الانسان ومنحه الطاقة من جديد ، استيقظ صباحا بعد ان اكون نمت اقل من ساعتين يوميا لارى عينيّ متورمتين ومصابتين بحرقة شديدة مؤلمة كثيرا ، الألم يزداد سوءا ولا يصدق ، لم اكن في حياتي اصدق ان جزءا صغيرا في جسمي كالعينين ممكن ان يؤثر على حياتي كلها ، وان يصيبها بالشلل ، حياتي اليومية انقلبت رأسا على عقب ، ولا استطيع فعل اي جهد من وراء الحرقة وجفاف جفوني الشديد ، اليس من حقي ان اشعر بالراحة؟".

" لي عائلة وانا المعيل الوحيد لها ، وقد جربت علاجات كثيرة لعيني المصابتين بالجفاف الا ان العلاجات المختلفة لم تعطً اية نتيجة ، وحسب تقرير الأطباء بين ان لدي التهاب حواف الجفون وجفافا شديدا في كلتا العينين ، وقوة الابصار لدي في العين اليمنى (9 ـ 6) في حين بالعين اليسرى تقدر بـ 12( ـ 6) ، ولا استجيب للنظارات العادية واحتاج الى قطرة التي تعتبر الحل الاخير حسب تقرير الأطباء الا انها مكلفة جدا ، ولا استطيع تأمينها كل اسبوعين اذ يبلغ سعرها تسعين دينارا ، ووفقا لظروفي الاقتصادية فإن هذا المبلغ صعب جدا ان انفقه على علاجي بدلا من انفاقه على ابنائي ، انني اب وحين انظر الى نفسي وعدم مقدرتي على العمل من اجل تحسين دخل اسرتي اصاب بالإكتئاب. انني لا املك سوى الدعاء لله بأن يساعدني في ايجاد سبيل من اجل انقاذ عائلتي من صعوبات الحياة التي نعيشها ، اناشد اهل الخير والجهات المعنية مساعدتي في تأمين القطرة ولا اريد اي شئ آخر سوى تأمين العلاج لي".. هذا ما ورد على لسان الأب المريض.

علاجات العيون مكلفة وتحتاج الى المتابعة للوصول الى مرحلة الشفاء ، وتبعا للظروف الاقتصادية الصعبة التي يعاني منها فهو لا يستطيع توفير العلاج لنفسه ، بالرغم ان هذه العلاج لعينيه سيكون اداة النجاة لاسرته ، وهو في سن الاربعين واسرته بأمس الحاجة الى مساعدته ودعمه لهم. هذه هي قصة الأب فهل من مساعد ينجده من حالة الألم التي يعيشها وينقذ - بالتالي - اسرته من الحالة الاقتصادية الصعبة؟.

زاوية "عين الله لاتنام" وجدت من اجل مساعدة من يحتاج المساعدة ومن تقتضي حالته النشر في ظل النقص الحاصل في الكثير من الملفات ، ومن يرغب في نشر حالته للمساعدة في حل مشكلته تزويدنا بالتقارير والمستندات التي توثق الحالة التي يمر بها ، عين الله لاتنام مسؤوليتها نشر الحالة ويبقى التواصل الشخصي بين الحالة والمهتم بهذه القضية ، فالجريدة لا تستقبل اي مساعدات مالية اوعينية وينتهي دورنا عند نشر الحالة وتوفير رقم الهاتف للتواصل مع صاحب الحالة الانسانية. للتواصل مع الاب ومساعدته في تأمين القطرة التي يحتاجها يمكن الاتصال بالرقم التالي: 0779158332 كما تستقبل الصحيفة اي مظالم او مشاكل عبر ارسالها الى الايميل العام للصحيفة اوالى العنوان البريدي مع التقارير التي توثق هذه المظالم ، خصوصا ، بشأن الحالات التي تتعلق بالاطفال ومشاكلهم واحتياجاتهم وعلاجهم ، واي شأن يخصهم ، ويخص شؤون حياتهم.

عين الله لاتنام عن كل من يعاني مرضا او يعاني من مظلمة.عين الله لاتنام عن كل محروم وفقير ومحتاج ، عين الله لاتنام حقا عن كل من يغيث انسانا ويفرج كربه ويزيل معاناته.

[email protected]



التاريخ : 31-03-2010

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش