الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الجـزيـرة يهـزم الوحدات ويحلق بالصدارة

تم نشره في الجمعة 18 تشرين الثاني / نوفمبر 2016. 10:04 مـساءً
عمان-الدستور- فوزي حسونة
حلق الجزيرة بالصدارة وهزم حامل اللقب الوحدات «2-1»، في المباراة المثيرة التي جمعتهما امس على استاد الملك عبدالله الثاني بالقويسمة ضمن مباريات الاسبوع الثالث لدوري المحترفين بكرة القدم.
ورفع الجزيرة رصيده الى 9 نقاط بينما بقي رصيد الوحدات متوقفا عند النقطة 4.

المباراة باختصار
-النتيجة:فوز الجزيرة على الوحدات 2-1.
-الاهداف: سجل للجزيرة مارديكيان بالدقيقة 22 ومحمد طنوس بالدقيقة 44، وللوحدات سباستيان بالدقيقة 33.
-مثل الوحدات: عامر شفيع، محمد مصطفى، سباستيان، باسم فتحي، عمر قنديل، فادي عوض، صالح راتب «منذر ابو عمارة»، عامر ذيب «بهاء فيصل»، حسن عبد الفتاح، أحمد هشام «عبدالله ذيب»، توريس.
مثل الجزيرة: أحمد عبد الستار، مهند خير الله، يزن العرب، عمر المناصرة، فراس شلباية، محمد طنوس، عامر ابو هظيب، عصام مبيضين «نور الروابدة»، فهد اليوسف، محمد وائل «العطار»، مارديك مارديكيان «الجوهري».
اثارة
جاءت البداية حذرة وان اندفع الوحدات بعقلانية نحو المواقع الهجومية بصورة أكبر كونه يبحث عن الفوز ولا سواه، في حين عمل الجزيرة على تأمين مواقعه والانطلاق بهجمات سريعة حال تسلم الكرة وباقل عدد من اللمسات.
ودفع حمد بتشكيلة مغايرة عما مضى فهو دفع بعناصر شابة ايمانا منه بان المباراة تحتاج لمجهود كبير، ليعتمد الوحدات في بناء عملياته على فادي عوض ووصالح راتب وعامر ذيب وحسن عبد الفتاح فيما لعب أحمد هشام في الطرف الأيسر وفي الهجوم تواجد توريس.
وكاد عامر ذيب ان يفعلها مبكرا عندما نفذ ضربة حرة مباشرة احكم احمد عبد الستار قبضته عليها.
في المقابل فان الجزيرة لم يستعجل التسجيل ولعب على اخطاء الوحدات وحاول ان يفرض عليه اسلوب لعب معين من خلال الضغط على لاعبي الوحدات من منتصف الملعب .
واعتمد الجزيرة على تواجد طنوس وابو هظيب ومبيضين والرفاعي في المنتصف فيما لعب ماريدكيان كرأس حربة، ورغم المحاولات الجزراوية بين الفينة والأخرى الا ان دفاع الوحدات بقيادة مصطفى وسباستيان وفتحي وعمر قنديل ومن ورائهم شفيع اظهروا تماسكا واضحا.
وشهدت الدقيقة 20 اولى الفرص الخطرة للجزيرة وتألق شفيع في انقاذ مرماه من تسديدة اليوسف القوية، فيما مرت تسديدة الرفاعي بجوار القائم، لتشهد بعدها المباراة اثارة واضحة.
وبدأت هجمات الجزيرة في ظل سرعتها تشكل الخطورة على مرمى شفيع، ومن احداها خطف فهد اليوسف الكرة ومرر لمارديكيان الذي سدد على يمين شفيع معلنا تقدم الجزيرة بهدف السبق بالدقيقة 22.
واعترض لاعبو الوحدات طويلا على عدم احتساب حكم اللقاء لضربة جزاء للفريق عندما سقط حسن عبد الفتاح داخل منطقة الجزاء.
وانطلق الوحدات بقوة بحثا عن التعديل وسدد احمد هشام كرة قوية تحولت لركنية، ليأتي بالرد سريعا عندما توغل باسم فتحي من الميسرة وعكس كرة عرضية قفز لها سباستيان برأسه ووضعها في الزاوية الصعبة على يسار عبد الستار بالدقيقة 33.
وفي الدقيقة 44 احرز محمد طنوس هدفا جميلا حينما خطف الكرة من حسن عبد الفتاح، وسدد مباشرة في اقصى الزاوية اليمنى لشفيع، لينتهي الشوط الاول بتقدم الجزيرة 2-1.

محاولات
ودفع عدنان حمد في الشوط الثاني بورقتي منذر ابو عمارة وعبدالله ذيب بدلا من صالح راتب واحمد هشام لغاية تعزيز القدرات الهجومية.
وتعامل الجزيرة مع معطيات خصمه بحذر حيث ضغط اللاعب المستحوذ على الكرة مما ابعد الوحدات عن منطقة الخطورة لوقت ليس بالقصير.
وكاد الجزيرة ان يسجل الهدف الثالث من هجمة مرتدة وصلت لفهد اليوسف الذي سدد كرة قوية مرت بجوار القائم الايسر لشفيع، ليرد منذر ابو عمارة بتسديدة قوية حولها عبد الستار لركنية بصعوبة بالغة.
وفوت حسن عبد الفتاح فرصة هدف محقق على فريق الوحدات عندما ارسل ابو عمارة كرة عرضية لكنه استقبل الكرة بطريقة خاطئة وهو يقف امام المرمى، فيما سقط توريس داخل منطقة الجزاء لكن حكم المباراة انذر اللاعب بداعي التمثيل.
في المقابل اعتمد الجزيرة على الهجمات المرتدة التي ازعجت فريق الوحدات، وقام نزار محروس بالدفع بورقة الروابدة بدلا لمبيضين، والجوهري بدلا لمارديكيان، وأحسن الجزيرة اغلاق المساحات .
وادلى الحظ بلسانه لتوريس عندما تسلم عرضية ابو عمارة ليواجه المرمى ويسدد لكن عبد الستار تألق في الذوذ عن مرماه، لتنتهي المباراة بفوز الجزيرة 2-1.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش