الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«هادئا يهبط الليل»

تم نشره في السبت 18 كانون الأول / ديسمبر 2010. 02:00 مـساءً
«هادئا يهبط الليل»

 

 
هادئا يهبط الليل ،

الغيوم أغنية يعزفها الريح على مهل

والظلام ، ملاذ الذين اعتلوا جثة المساء

الذين تهامسوا فيما بينهم:

القمح عمر منسي في صمت الحقول

ذهبي الملامح كشمس دائخة

عصي على النسيان... بهي

بالرغم من كل سني القحط

بالرغم من كل المناجل.



هادئا يهبط الليل ،

بائع الحلوى دهسته شاحنة

والأطفال ما زالوا ينتظرون عودته من أول الزقاق

ليتّم الحكاية

جسده تكوّم على جانب الطريق ، والأطفال ينتظرون..

السائق المخمور لن يعرف كيف تنتهي أحلام صغيرة

أحلام بحجم الورد

(تدهسها شاحنة،)



هادئا يهبط الليل ،

مواعيدنا ماتت

وأحلامنا تبخّرت مع أول تلويحة يد

خطانا الباقية في ذاكرة الأرصفة ستروي قصتنا

وجملنا العالقة في الهواء سيبقى صداها هناك

في واد بعيد..واد غير ذي زرع.



هادئا يهبط الليل ،

عما قليل ستبزغ الشمس من كل القوافي

وتصبح القصيدة ملاذنا الوحيد

سنصير بفضلها أسمى وأسهل من أي وقت مضى

عما قليل سنتجرد من عفويتنا ،

ونطير صوب النهار

بمحض الإرادة.



هادئا يهبط الليل ،

وأنا المتأرجح بين العتمة والضوء

أراجع طقوسي الأخيرة.. لأنهي القصيدة

شريط أسبرين ، أوراق باهتة ، قلم حبر رديء

وشرفة عالية تطل على أرذل العمر.

عامر الشقيري

Date : 18-12-2010

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش