الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الأميرة بسمة : الأزمة العالمية رفعت أعداد الجياع إلى بليون نسمة حول العالم

تم نشره في الثلاثاء 3 آب / أغسطس 2010. 03:00 مـساءً
الأميرة بسمة : الأزمة العالمية رفعت أعداد الجياع إلى بليون نسمة حول العالم

 

عمان - بترا

قالت سمو الاميرة بسمة بنت طلال ان العالم شهد خلال الاعوام القليلة الماضية ارتفاعا غير مسبوق لاسعار الغذاء بسبب تداعيات الازمة المالية العالمية التي أثرت على معظم دول العالم مقارنة مع اسعار عام ,2007

واضافت لدى افتتاحها امس اعمال المؤتمر الدولي الثاني للمنظمة الحكومية الدولية لاستخدام اعشاب سبيرولينا في مكافحة سوء التغذية (امسام) ان الازمة تسببت في زعزعة اقتصاديات الكثير من الدول وتهديد امنها الاجتماعي والسياسي وبشكل اكبر امنها الغذائي ، الذي ظهرت هشاشته في كثير من الدول وعلى جميع المستويات.

واشارت سموها الى ان الازمة العالمية ادت حسب دراسات منظمات الامم المتحدة الى ارتفاع اعداد الجياع الى بليون نسمة حول العالم ، ثلثاهم من النساء والاطفال في زمن يعج بشتى انواع الاغذية ، ما جعل قضية الامن الغذائي ومكافحة الفقر على رأس اولويات العالم الملحة.

وقالت ان عقد هذا المؤتمر يجسد بشكل واقعي اهتمام منظمة امسام باحدى قضايا العالم المهمة والاكثر ايلاما مشيرة الى ان تطوير منظمة امسام لاستعمال طحالب السبيرولينا كغذاء بشري ، هو احد الامثلة الرائدة على احترام واستغلال ما تجود به الطبيعة.

واضافت سموها ان سهولة انتاج هذه الطحالب وفوائدها وقلة تكلفته ، يحفز المرأة الريفية على انتاجه لتوفير الغذاء لاسرتها من جهة وتحقيق دخل اضافي من جهة اخرى ، وهو ما قد يشكل بعدا جديدا في التنمية المستدامة.

واعربت عن شكرها وتقديرها لاختيار عمان لعقد هذا الملتقى المهم الذي يهدف الى نشر التقنيات الجديدة لزيادة انتاج الغذاء وتوفيره ، والمساهمة في الحد من مشكلة سوء التغذية ، مؤكدة ان اكثر من %75 من فقراء العالم يعيشون في المناطق الريفية.

وقال وزير الزراعة المهندس مازن الخصاونة ان الاردن يعول كثيرا على الزراعة لكي تكون القاعدة الاقتصادية للتنمية الريفية المتكاملة من خلال استثمار افضل الموارد الطبيعية المتاحة.

واضاف ان اهمية هذا المؤتمر تتمثل في ايجاد حلول لمواجهة مشكلة الفقر والتغذية والتي تؤدي الى سوء ونقص شديد في التغذية وخصوصا في المناطق الريفية التي تعتمد على الزراعات التقليدية. وثمن مدير عام منظمة امسام ريميجيو مارادونا دعم الاردن الكبير للمنظمة مشيرا الى ان الاردن اول دولة في منطقة الشرق الاوسط تقدم دعما رسميا للمنظمة.

وقال امين الهيئة الخيرية الاردنية الهاشمية احمد العميان ان منظمة امسام احدى الجهات العاملة في مجال العمل الخيري الانساني من خلال جهودها الرامية الى مكافحة سوء التغذية في العالم وتحقيق الامن الغذائي العالمي واعطاء الاولية للدول النامية والبلدان الاقل نموا.

واضاف تتطلع الهيئة الى التعاون مع جميع الجهات المحلية والاقليمية والدولية لتحقيق التكامل في مجال العمل الانساني.

وقال رئيس المؤتمر الدكتور حازم الجبوري ان منظمة امسام تهدف الى ايجاد شراكات استراتيجية مع دول العالم والمؤسسات الانسانية لوضع خطط عمل مركزة وبرامج طموحة تسهم في دعم انتداب امسام لمكافحة سوء التغذية.

وكان منسق مشروع السبيرولينا في منطقة افريقيا الغربية والوسطى سفير النوايا الحسنة في امسام سعيد اوباما وهو عم الرئيس الاميركي باراك اوباما قال ان الجوع هو واقع حال الكثير من الناس في العالم وان دراسات الامم المتحدة تشير الى ان نسبة كبيرة من الاطفال في تلك المجتمعات يموتون قبل سن الخامسة من عمرهم بسبب سوء التغذية وهو ما يؤكد اهمية المنظمة.

وتم خلال افتتاح المؤتمر الذي عقد تحت شعار"نحو مستقبل خال من سوء التغذية" بالتعاون بين منظمة امسام ووزارة الزراعة والهيئة الخيرية الاردنية الهاشمية وبدعم من مجموعة شركات الشيخ حازم الجبوري عرض فيلم فيديو عن المنظمة.

يذكر ان المنظمة التي تاسست عام 2003 ومقرها في نيويورك قررت فتح مكتبها الاقليمي لمنطقة الشرق الاوسط في عمان ، وهي منظمة دولية حكومية لاستخدام الطحالب الدقيقة سبيرولينا في مكافحة سوء التغذية ، وجعل سبيرولينا الاساس في العمل للقضاء على سوء التغذية وتحقيق الامن الغذائي.

وقامت سموها بتكريم عدد من الداعمين للمؤتمر واعضاء اللجنة العليا للمؤتمر.



التاريخ : 03-08-2010

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش