الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الزرقاء.. جدلية تشغيل عداد التكسي.. قـصـة لـم تـنـتـه رغـم تـعـديـل الأجـــرة

تم نشره في الخميس 5 كانون الثاني / يناير 2012. 02:00 مـساءً
الزرقاء.. جدلية تشغيل عداد التكسي.. قـصـة لـم تـنـتـه رغـم تـعـديـل الأجـــرة

 

الزرقاء - الدستور - زاهي رجا

في الزرقاء تبقى مشكلة العداد والتكسي من المشاكل المستعصية على الحل رغم انها من القضايا الملحة التي تستوجب الحل سواء من وجهة نظر سائقي التكسي او المواطنين فكلاهما له وجهة نظر تدعم مطلبه، ذلك بان السائق يعتبر تسعيرة العداد غير منصفة في حين ان المواطن يعتبر انه يتم استغلاله من قبل سائق التكسي.

ففي الزرقاء في كثير من الاحيان الا من رحم ربي فان الأجرة يحددها مزاج السائق وليس العداد، وفي الغالبية العظمى من سيارات التكسي فان العداد جزء من الإكسسوارات في التكسي حيث تم تركيبها لضرورات الترخيص ولضرورات الإفلات من المخالفة إذا ما تم توقيف السيارة من قبل رجل السير، ولان المزاجية هي التي تحكم تحديد الأجرة والمواطن هو المغلوب في غالب الأحيان بل في كل الأحيان لان السائق لجأ لتعطيل العداد حتى يحصل على أجرة أكثر أو أعلى من المفترض.

قرارات هيئة تنظيم قطاع النقل الاخيرة تبقى حبرا على ورق بالنسبة لسائقي التكسي في الزرقاء من منطلق انها لم تحقق العدل لا لسائق السيارة ولا لمالكها.

تقول الحاجة ام احمد سائق التكسي في الزرقاء ما زال يرفض تشغيل العداد ويتحكم بالراكب كيفما اراد ويحدد الاجرة على مزاجه وليس حسب المسافة او حسب التسعيرة التي يحسمها العداد.

يقول حمزه النايف ان ايا من السائقين لم يوافق على تشغيل العداد بحجة ان العداد معطل او ان العداد (ما بوفي) معهم لأنه يعود فارغا من المكان الذي أوصل طلبه إليه.

وقال سمير نزيه (موظف) أنه لا يدقق كثيرا على العداد وإنما يدفع حسب ما يطلب سائق التكسي، ويقول أنه يعرف أن السائق يطلب في العادة أكثر مما يستحق الطلب أو المشوار.

وانتقد بعض المواطنين ممارسات بعض سائقي التكسي من حيث اختيار الركاب ، مشيرين إلى أن السائق يقوم بتحميل الراكب حسب مزاجه وحسب اختياره الأمر الذي يتطلب في بعض الأوقات مضي الراكب في الشارع ساعات حتى يجد التكسي الذي يقله إلى وجهته.

وحول راي اصحاب مكاتب التكسي العاملة في الزرقاء يقول محمد المعايطه (تكسي العسالي والمعايطة) ان قرار الهيئة قديم جديد فتعرفة سيارات التكسي لم يطرأ عليها اي تغيير منذ 15 عاما رغم الارتفاعات في اسعار المحروقات وفي قيمة الرواتب وفي قطع الغيار.

ويقول خلدون خريسات صاحب مكتب تكسي الخريسات المفوض الرسمي لاصحاب مكاتب التكسي في الزرقاء ان قرارت الهيئة عبارة عن « ابر مورفين» وقال ان هيئة تنظيم قطاع النقل في واد واصحاب سيارات التكسي في واد اخر

واضاف لقد طلبنا تعديل تعرفة العداد الا ان ما حصلنا عليه لايساوي على القيمة التي ارتفعت فيها قيمة التامين، مؤكدا ان اصحاب السيارت لم يقوموا بتعديل العدادات لان تشغيل العداد يعني الخسارة.

وبين خريسات ان الكلفة التشغيلية للسيارة لا تقل عن عشرة دنانير يوميا ، مبينا ان السيارة اذا عملت بالعداد فان مجموع ما يتم تحصيله لا يزيد عن 25 دينارا اي ان الحصيلة حسب خريسات خاسرة بعد توزيع الاجرة والمصروفات.

التاريخ : 05-01-2012

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش