الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مخاطر بيئية ناجمة عن فيضان «المياه العادمة» من عين غزال الى سيل الرصيفة

تم نشره في الاثنين 30 كانون الثاني / يناير 2012. 02:00 مـساءً
مخاطر بيئية ناجمة عن فيضان «المياه العادمة» من عين غزال الى سيل الرصيفة

 

الرصيفة - الدستور - اسماعيل حسنين

بعد توقف فيضان المياه العادمة من محطة عين غزال الى سيل الرصيفة منذ اكثر من سنة عادت المشكلة مجددا منذ مساء اول امس وعادت معها المعاناة من جديد، وطالب ابناء اللواء الحكومة ولاسيما وزارتي البيئة والمياه بوضع حد لمعاناتهم وايجاد حلول جذرية لهذه المشكلة.

وقال ابو محمود الذي يسكن بالقرب من مجرى السيل ان الروائح الكريهة تنبعث من المكان وان استمرار الوضع على ما هو عليه سيؤدي الى انتشار الامراض والحشرات.

وبين حسين محمد ان تدفق مياه الصرف الصحي الى سيل الرصيفة يتسبب بمشاكل بيئية، خاصة وان الاهالي يعانون اصلا من الروائح المنبعثة من مكب النفايات القديم الذي تنبعث منه الغازات السامة، اضافة الى مخلفات الفوسفات التي اصبحت مرتعاً كبيراً للملوثات البيئية، وناشد الجهات المسؤولة بايجاد حلول للمشاكل البيئية.

وقال رئيس لجنة بلدية الرصيفة المهندس عيسى الجعافرة ان البلدية وخلال فصل الصيف قامت بتأهيل مجرى السيل وازالة كافة الحواجز التي تتجمع فيها المياه، اضافة الى رش مجرى السيل بشكل دوري ومنذ بدء فيضان مياه الصرف الصحي والاتصال مع الجهات المسؤولة لوقف فيضان المياه العادمة باتجاه السيل.

واشار الى ان الحكومة قامت سابقاً بعمل دراسة وافية حول سقف مجرى السيل للحد من الملوثات والروائح الكريهة التي تخرج منه.

التاريخ : 30-01-2012

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش