الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

متقاعدون عسكريون : لن نكون أبدا إلا مع الوطن والملك

تم نشره في السبت 28 كانون الثاني / يناير 2012. 02:00 مـساءً
متقاعدون عسكريون : لن نكون أبدا إلا مع الوطن والملك

 

عمان - الدستور

أعلن متقاعدون عسكريون عن إطلاق مبادرة بعنوان «التضامن من أجل الوطن»، داعين أبناء الوطن كافة، ورفقاء السلاح من المتقاعدين العسكريين جميعاً بلا استثناء للانضمام للمبادرة.

وأكد البيان أن المتقاعدين العسكريين ثابتون على مبادئهم المتمثلة بالانتماء لهذا الوطن شعباً وقيادة تحت ظل جلالة الملك عبدالله الثاني، وأنهم يبذلون الغالي والنفيس من أجل الدفاع عن الوطن وحماية مكتسباته.

وأشار الى «مؤامرات يتعرض لها وطننا العزيز من قوى خارجية تسعى لتحقيق أجندة مشؤومة عنوانها الوطن البديل متحالفة مع بعض الاطراف السياسية والقوى الشعبية لتحقيق اهداف هذه الاجندة السوداء بقصد أو بدون قصد من خلال الاعتداء والمساس بهيبة الدولة، والاساءة الى رمزها المتمثل بالاسرة الهاشمية وعلى رأسها جلالة الملك».

واعتبر البيان أن غياب العدل والمساواة وسياسة الابواب المغلقة من قبل المسؤولين هو ما أدى لما حدث من حراك للمتقاعدين العسكريين، داعيا كل المتقاعدين العسكريين الى أن يعلنوا تأييدهم لهذه المبادرة بوقف الاعتصامات، والاقتصار على توجيه مخاطبات بالمطالب بعد توحيد الصفوف بأسلوب منهجي وتدريجي.

وأكد أن المتقاعدين العسكريين لن يكونوا أبداً الا مع الاردن وطناً لكل الاردنيين وملاذاً للمضطهدين، وأنهم لن يرضوا بغير الهاشميين ملوكاً وعلى رأسهم جلالة الملك عبدالله الثاني.

وتاليا نص البيان:.

الحمد لله حمداً كثيراً يليق بجلال قدره والصلاة والسلام على النبي العربي الهاشمي محمد صلى الله عليه وسلم، أما بعد:.

إن الاحداث الجسام التي تشهدها المنطقة العربية عامة والاردن على وجه الخصوص والمؤامرات التي يتعرض لها وطننا العزيز من قوى خارجية تسعى لتحقيق أجندة مشؤومة عنوانها الوطن البديل متحالفة مع بعض الأطراف السياسية والقوى الشعبية لتحقيق اهداف هذه الأجندة السوداء بقصد أو بدون قصد من خلال الاعتداء والمساس بهيبة الدولة، والاساءة الى رمزها المتمثل بالاسرة الهاشمية وعلى رأسها جلالة الملك عبد الله الثاني ابن الحسين المفدى حفظه الله ورعاه.

ولما لهذه الاجندة المشؤومة من خطر كبيرعلى مستقبل الاردن أرضاً وشعباً ونظاماً، فإننا نحن ثلة من أبناء هذا الوطن من المتقاعدين العسكريين ارتأينا أن نتوجه الى أبناء هذا الوطن كافة، ولرفقاء السلاح من المتقاعدين العسكريين جميعاً بلا استثناء بنداء من القلب الى القلب للانضمام لنا ضمن مبادرة عنوانها «التضامن من أجل الوطن».

إن إعلاننا لهذه المبادرة نابع من إشارة بعض المغرضين بأن المتقاعدين العسكريين بمطالبتهم لحقوقهم المشروعة والعادلة انقلبوا على ثوابتهم.. خسئ هؤلاء، إن المتقاعدين العسكريين ثابتون على ثوابتهم ومبادئهم المتمثلة بالانتماء لهذا الوطن شعباً وقيادة تحت ظل حضرة صاحب الجلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين حفظه الله ورعاه، وهم يبذلون الغالي والنفيس من أجل الدفاع عن هذا الوطن وحماية مكتسباته وما زال ولاؤهم للقيادة الهاشمية المظفرة، وهم يعتبرون أنفسهم الخط الاول والرديف لقواتنا المسلحة وأجهزتنا الامنية اذا ما تم النداء للدفاع عن الوطن ولا يزال يصدق فيهم قوله تعالى «من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه»، وقوله تعالى «ويؤثرون على أنفسهم ولو كان بهم خصاصة» صدق الله العظيم.

نرغب أن نوضح لأصحاب الأنفس المريضة والذين يصطادون بالمياه العكرة، أن المتقاعدين العسكريين وكافة الاردنيين الاحرار يرضون العيش بما تيسر منه تحت ظل القيادة الهاشمية، ولكن غياب العدل والمساواة وسياسة الابواب المغلقة من قبل المسؤولين هي التي أدت لما حدث من حراك للمتقاعدين العسكريين. لأجل ذلك ندعو كل الزملاء من المتقاعدين العسكريين أن يعلنوا تأييدهم لهذه المبادرة بوقف الاعتصامات، والاقتصار على توجيه مخاطبات بالمطالب بعد توحيد الصفوف بأسلوب منهجي وتدريجي لنوجه معا رسالة واضحة وصريحة للخارج والداخل بأن المتقاعدين العسكريين لن يكونوا أبداً الا مع الاردن وطناً لكل الاردنيين وملاذاً للمضطهدين، وأن المتقاعدين العسكريين لن يرضوا بغير الهاشميين ملوكاً وعلى رأسهم جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين حفظه الله ورعاه، وأن المؤسسة العسكرية المتمثلة بالقوات المسلحة الاردنية والاجهزة الامنية هي الام التي نشأنا وسنبقى في أحضانها والمرجع الذي لن نسمح لأحد بالاساءة اليه.

حفظ الله الاردن وطنا قويا عصيا على كل طامع، ولتسقط كل الشعارات التي تسيء للوطن، وعاشت فلسطين حرة عربية.

حمى الله الوطن والملك.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

الموقعون على البيان:.

اللواء الركن المتقاعد صالح كريم القرالة.

اللواء الركن المتقاعد فلاح عطا الله المعايطة مقررا.

اللواء الركن المتقاعد عباس محمد العسوفي.

اللواء الركن المتقاعد محمد حسين الجبوري.

العميد الركن المتقاعد زعل علي المجالي.

العميد المتقاعد بسام روبين الناطق الاعلامي.

العميد المتقاعد ابراهيم محمد الحمامصة.

العقيد الركن المتقاعد محمد عيسى المواجدة.

التاريخ : 28-01-2012

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش