الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الوفد الأردني العائد من غزة : لا مكان للوطن البديل في القاموس الفلسطيني

تم نشره في الأربعاء 20 حزيران / يونيو 2012. 03:00 مـساءً
الوفد الأردني العائد من غزة : لا مكان للوطن البديل في القاموس الفلسطيني

 

عمان - الدستور - حمزة العكايلة

ناشد الوفد القيادي المشارك في قافلة «أميال من الابتسامات 13» الشعب الأردني وقواه السياسية والنقابية ورجال الأعمال مواصلة جهودهم حتى إنهاء الحصار الظالم المفروض على قطاع غزة، وحتى تحقيق الأهداف الوطنية للشعب الفلسطيني.

وقال رئيس الوفد الأردني أمين عام حزب جبهة العمل الإسلامي الشيخ حمزة منصور في مؤتمر صحفي عقد أمس في مقر الحزب، إن القطاع يتمتع بقدر عال من الأمن والاستقرار حيث ينتشر المواطنون ولاسيما في ساعات المساء على شاطئ البحر دون ما يعكر الأمن.

وأشار منصور إلى أن المسؤولين في غزة وعلى جميع مستوياتهم أعربوا عن تقديرهم للأردن وخصوصية العلاقة معه، وللدور الذي يضطلع به المستشفى الميداني، وأكدوا حرصهم على أمن الاردن واستقراره وسيادته. وقال إن الحديث عن الوطن البديل لا مكان له في القاموس الفلسطيني، اذ لا بديل عن فلسطين إلا فلسطين.

وتطرق منصور إلى تدمير قرابة خمسين ألف منزل في قطاع غزة، وتدمير البنية التحتية فيه، والأراضي الزراعية، منوهاً إلى أن الفلسطينيين حققوا في هذا المجال إنجازاً كبيراً إن على صعيد الاعمار واستصلاح الأراضي وزراعتها، مشيراً إلى أن الشعب الفلسطيني في قطاع غزة يعاني من نقص حاد في الوقود، ما يؤدي الى قطع التيار الكهربائي لساعات عديدة ويؤثر سلبيا على الحياة ولاسيما في المستشفيات، كما يعاني من مشاكل في توفير المياه الصالحة وفي معالجة الآثار البيئية، وذلك بسبب سرقة العدو الصهيوني للمياه العذبة، بحيث باتت المياه تحتوي نسبة عالية من الملوحة، ما يقتضي اقامة مشاريع لتحلية المياه وتنقية البيئة وهذا يتطلب من أشقائهم ومن أحرار العالم تنفيذ مشاريع نوعية في هذا المجال.

وبحسب بيان الوفد الأردني، يعاني القطاع من نقص حاد في الأدوية والمستلزمات الطبية ولاسيما أدوية السرطان والقلب والكلى، ما يستدعي مزيدا من الجهد لانهاء الحصار الذي يحول دون دخولها، وتسهيل وصول المستلزمات الضرورية، وتسيير مزيد من القوافل الاغاثية والتضامنية.

ووفقاً لمنصور، فقد استهلت القافلة التي ترأسها المراقب العام لجماعة الاخوان المسلمين الدكتور همام سعيد وضمت (106) مشاركين من (17) دولة، و 25 مشاركاً من الوفد الأردني، برنامجها بعقد مؤتمر صحفي في مدينة رفح الفلسطينية، تحدث فيه رئيس القافلة وممثلو الاقطار المشاركة حول طبيعة هذه الزيارة وأهدافها، مؤكدين وقوفهم الى جانب الشعب الفلسطيني في نضاله.

وتوجه الوفد بعد ذلك الى مجلس الوزراء، حيث كان رئيس الوزراء في الحكومة الفلسطينية المقالة اسماعيل هنية في استقبال القافلة مرحباً بالمشاركين، ومقدرا لهم دورهم في كسر الحصار، والتخفيف من معاناة أهل غزة. وفي اليوم التالي لوصول القافلة شاركت الوفود في ملتقى انقاذ فلسطين، حيث عقدت جلستان قدم فيهما عدد من أوراق العمل من ذوي الاختصاص، كما اشتمل برنامج القافلة على زيارة عدد من المستشفيات بينها المستشفى الاردني الميداني، حيث التقى المشاركون قيادة المستشفى والكوادر الطبية والادارية واستمعوا الى ايجاز حول دوره.

والتقى المشاركون في القافلة الفصائل الوطنية الفلسطينية مجتمعة في مقر اقامة الوفد، وتم تبادل وجهات النظر بما يؤدي الى تعزيز الوحدة الوطنية الفلسطينية. كما شاركت الوفود في احتفال تخريج الفوج الاول من كلية الشرطة.

التاريخ : 20-06-2012

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش