الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

المجموعة العربية تدعم بيانا أردنيا في «اليونسكو» يدين الاعتداءات الإسرائيلية ضد المسجد الأقصى

تم نشره في الاثنين 22 تشرين الأول / أكتوبر 2012. 03:00 مـساءً
المجموعة العربية تدعم بيانا أردنيا في «اليونسكو» يدين الاعتداءات الإسرائيلية ضد المسجد الأقصى

 

عمان - بترا

دعمت المجموعة العربية بيانا أردنيا في اليونسكو فيه إدانة شديدة اللهجة للاعتداءات الإسرائيلية المستمرة ضد المسجد الأقصى وطريق باب المغاربة والأماكن المقدسة في بلدة القدس القديمة.

جاء ذلك بعد يوم من «المساعدة المفاجئة لإسرائيل» بحسب مصادر إسرائيلية من قبل روسيا ودول أخرى مثل سوريا والبرازيل والتي أدت إلى تأجيل التصويت على قرارات أردنية وفلسطينية توجه إدانة شديدة لإسرائيل من خلال المجلس التنفيذي 190 لليونسكو يوم الخميس الماضي.

كما جاء البيان وسط توتر حاد بين الأردن وإسرائيل وكذلك انهيار قرار اليونسكو التوافقي بين الأردن وإسرائيل بسبب تصاعد وتيرة الانتهاكات الإسرائيلية ضد المسجد الأقصى وباب المغاربة وعدم احترام إسرائيل للقرارات التوافقية السابقة علاوة على تجاهل إسرائيل لاستحقاقات اتفاق السلام بين البلدين.

ويعبر الأردن عن ارتياح كبير لحسن التنسيق بين أعضاء المجموعة العربية التي أكدت ومن خلال اليونسكو ما ورد على لسان جلالة الملك عبدالله الثاني في الجمعية العامة للأمم المتحدة أن المسجد الأقصى يحتل مكانة مهمة لربع سكان العالم حيث يعد من أهم ثلاثة مواقع مقدسة لدى 7ر1 مليار مسلم ويضاهي في مكانته، مكانة الكعبة المشرفة في مكة المكرمة.

وأعرب البيان عن الأسف العميق لاستمرار إسرائيل منع خبراء الأوقاف الأردنيين من تأدية دورهم في رعاية المسجد الأقصى ومنعهم من الوصول برفقة موادهم ومعداتهم الأساسية على سبيل المثال إلى المسجد المرواني للقيام بأعمال الصيانة والترميم ومنعهم من تركيب معدات مهمة في الحرم الشريف مثل تلك التي يستوجب تركيبها لنظام مكافحة الحرائق، بالإضافة الى مشاريع أساسية أخرى تعطلها إسرائيل.

وأبرز البيان أن أعمال الحفر والبناء التي تقوم بها السلطات الإسرائيلية في موقع طريق باب المغاربة بالرغم من قرارات اليونسكو التوافقية هي أعمال أحادية تعسفية ترمي لتغيير الوضع الراهن في المسجد الأقصى.

وطالب البيان اليونسكو بالضغط على إسرائيل لوقف أعمال التنقيب الأثري السري وغير القانوني، إضافة إلى عمليات حفر الأنفاق أسفل وفي محيط المقدسات الإسلامية والتي يقوم بها مجموعات إسرائيلية متطرفة ولا علاقة لها بعمل الآثار المهني.

لذا فقد طلب البيان من اليونسكو أن تقوم بتحمل مسؤوليتها وأن تطالب إسرائيل بوقف مثل هذه الأعمال التي تمس الآثار التاريخية وتفرض رواية احتلال ذات طابع إقصائي.

كما طلبت المجموعة العربية من اليونسكو إرسال بعثة مراقبة للأراضي العربية المحتلة للتحقق من المعلومات الواردة في مسودة القرارات الخمسة والتي تم تأجيلها.

التاريخ : 22-10-2012

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش