الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مشروع تطوير وسط السلط يواجه مشكلة تعويضات الاستملاك بقيمة 7 ملايين دينار

تم نشره في الاثنين 19 آذار / مارس 2012. 02:00 مـساءً
مشروع تطوير وسط السلط يواجه مشكلة تعويضات الاستملاك بقيمة 7 ملايين دينار

 

السلط - الدستور - رامي عصفور

بحث وزراء النقل والاشغال العامة والصحة والشؤون البلدية خلال اللقاء الذي نظمته مؤسسة اعمار السلط امس الاحد في مبنى المؤسسة بحضور عدد من نواب المدينة مشروع تطوير وسط مدينة السلط ومناطقها والمعوقات التي واجهت مراحل تنفيذه.

وأشار رئيس مجلس ادارة مؤسسة اعمار السلط العين مروان الحمود إلى أن اللقاء يأتي لبحث قضايا تهم المدينة والمواطنين وخاصة المشاريع التنموية التي تحتاجها المدينة سواء التي هي تحت التنفيذ وتواجهه عقبات تعمل على تأخير انجازها مثل مشروع تطوير وسط المدينة أو مشاريع مدرجة في موازنة العام الحالي منوي تنفيذها هذه السنة مثل تكملة الجزء الثاني من الطريق الدائري للمدينة وتنفيذ نفق مدخل مدينة السلط.

وتطرق العين الحمود إلى مشروع تطوير وسط المدينة والعقبة الرئيسية والمتمثلة بمبالغ تعويضات الاستملاك والتي تضاعفت إلى حوالي 7 ملايين دينار ما ساهم في تأخير انجاز المشروع.

واكد رئيس اللجنة التنفيذية للمشروع العين يوسف الدلابيح ان احد اهداف المشروع هو المساهمة في حل مشكلة المرور داخل مدينة السلط، مشيرا الى مراحل تنفيذ المشروع الثلاث بكلفة 6 ملايين دينار، المرحلة الاولى تطوير منطقة المسجد الكبير وساحة العين، والثانية تطوير ساحة عقبة بن نافع، والثالثة تطوير منطقة البلدية والكراجات.

واشار الى انه سيتم بناء مبنى من طابقين بالقرب من الكراجات الرئيسة لترحيل باصات خطوط النقل الداخلي الواقعة خلف مبنى البلدية اليها مما سيسهم في حل جزء من مشكلة المرور.

وبين وزير البلديات المهندس ماهر أبو السمن أن زيارة الوفد الوزاري جاءت بناء على دعوة من مؤسسة الاعمار وتطوير وسط المدينة لبحث المشاكل والمعيقات التي تواجه المشاريع فيها وخاصة قضية الاستملاكات وتضاعف المبالغ المطلوبة وقضية الأزمة المرورية والحاجة إلى تنفيذ مشروعي تكملة الطريق الدائري ومدخل المدينة وإيجاد بديل لطريق السلط صويلح.

وأشار وزير النقل المهندس علاء البطاينة إلى حصول الوزارة على موافقة مجلس الوزراء على تخصيص مليوني دينار لكل محافظة من اجل إنشاء مجمع للنقل يلبي حاجاتها كون البلديات لا تملك القدرة المالية على ذلك بحيث تكون مساحة الأرض المخصصة للمجمع لا تقل عن 20 دونما وتم البدء في الكرك ومادبا وجرش وفي مرحلة ثانية الطفيلة واربد والسلط مبديا استعداد الوزارة للتعاون مع البلدية لتنفيذ مشروع نموذجي لمجمع النقل في السلط.

واستعرض وزير الصحة الدكتور عبد اللطيف وريكات خطة الوزارة في تنفيذ مشاريع صحية في السلط من خلال تنفيذ مستشفى السلط الجديد بسعة 200 سرير وإنشاء مركز صحي في ام جوزة وعمل توأمة بين مستشفيي الحسين الحكومي في السلط والأمير حسين في عين الباشا.

وقدم وزير الأشغال العامة المهندس يحيى الكسبي موجزا عن انجازات الوزارة في البلقاء حيث بلغت كلفة الطرق الزراعية التي تم تنفيذها في العام الماضي مليون 140 ألف دينار، والسنة نصف مليون دينار بالإضافة إلى المشاريع الرأسمالية المدرجة للعام الحالي والمتمثلة بالمرحلة الثانية من طريق السلط الدائري بكلفة 15 مليون دينار ونفق داخل السلط بكلفة 7 ملايين دينار.

وأكد رئيس لجنة أمانة عمان المهندس عبد الحليم الكيلاني ان الأمانة تعكف على تنفيذ دراسة إستراتيجية للنقل في عمان لمعالجة الأزمات المرورية ومن ضمن هذه الدراسة منطقة صويلح وإقامة مجمع للنقل وموقف للسيارات من اجل منع وقوفها على جانبي الطريق الرئيسي لتخفيف الازدحام معلنا دعم الأمانة لتنفيذ مشاريع السلط.

وأكد النواب عبد الله النسور وجمال قموه وهدى أبو رمان وخالد الحياري في مداخلاتهم على ضرورة تنفيذ هذه المشاريع التي جاءت بمكرمة ملكية سامية لحاجة المدينة الماسة لها وضرورة تذليل كافة العقبات أمامها وخاصة التمويل، مطالبين وزارة المالية بتوفير المخصصات لها كونها مدرجة على موازنة العام الحالي.

وبين رئيس لجنة بلدية السلط المهندس عبد اللطيف الحديدي أن البلدية تعرضت خلال الفترة الماضية لنقص في مواردها بلغ 200 ألف دينار نتيجة عدم التزام التجار في منطقة المشروع بدفع رخص المهن والمسقفات والإيجارات.

ودعا محافظ البلقاء فواز ارشيدات وزارة الاشغال باعادة النظر في موقع الاشارة الضوئية امام مبنى الدفاع المدني مع استحداث اشارة اخرى مقابل كازية المناصير- طريق عمان السلط للحد من الحوادث المرورية.

التاريخ : 19-03-2012

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش