الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الفقيه : تأييد تركيا للقضايا العربية والتنسيق بين الطرفين يعد مؤشرا واعداً للعلاقات

تم نشره في الأحد 30 كانون الأول / ديسمبر 2012. 03:00 مـساءً
الفقيه : تأييد تركيا للقضايا العربية والتنسيق بين الطرفين يعد مؤشرا واعداً للعلاقات

 

عمان - الدستور - ايمن عبدالحفيظ

مندوبا عن سمو الامير الحسن بن طلال رئيس منتدى الفكر العربي وراعيه افتتح امين عام المنتدى الدكتور الصادق الفقيه ورشة العمل التي حملت عنوان «العلاقات العربية - التركية من الماضي الى المستقبل» وجاءت بتنظيم من مركز التفكير الاستراتيجي التركي ومنتدى الفكر العربي امس في فندق لاند مارك - عمان.

وقال الفقيه في كلمة الافتتاح ان العلاقات بين الجانبين العربي والتركي جيدة على مدى قرون عديدة، وان دخول تركيا في منظمة دول العالم الاسلامي متنها، لافتا الى ان تأييد تركيا للقضايا العربية ومشاركتها لها بالاضافة الى التنسيق مع الدول العربية يعد مؤشرا واعدا للعلاقات بين الطرفين.



ودعا المؤسسات الخاصة واهل الرأي لاخذ دور في تفعيل هذه العلاقات المتنامية لجعلها تنطلق بشكل صحيح، مبينا ان التحولات الايجابية ملحوظة حيث تم إسقاط العديد من المخلفات التأريخية السلبية، ما ساعد على التواصل بين الجانبين بشكل إيجابي.

واوضح الفقيه ان المنتجات التركية والتي تتوفر في الاسواق العربية بشكل ملحوظ تجد قبولا لدى الشارع العربي، لافتا الى ان الجانبين سيعملان على رسم رؤى مشتركة لمستقبل افضل.

وقال مدير مركز الدراسات الاستراتيجية التركية الدكتور ياسين اقطاي ان العلاقات التركية – العربية منقطعة منذ مايزيد عن مئة عام ولا بد من تأسيس العلاقات الجيدة من جديد.

واضاف ان تركيا يقطنها حاليا نحو ثلاثة ملايين عربي، موضحا انه لا يمكن تغيير التاريخ الماضي لكن يمكن تغيير نظرتنا للمستقبل.

وبين رئيس جمعية الاتراك المغتربين الدكتور كمال يوركا ان التحولات والتغيرات التي شهدتها العلاقات بين الجانبين التركي والعربي مؤخرا تحولت الى علاقات ودية واخوية، لافتا الى ان رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان اكد بأن هدف تركيا في المنطقة لا يعزو ان يكون خارج إطار الاخوة والتعاون والتضامن المتبادل.

واضاف يوركا انه واستنادا للتاريخ التركي - العربي المشترك فإن القدرة ستمكن من إنشاء رابطة علمية وثقافية قوية بين الجانبين، بالاضافة الى ان العمل على تأسيس جامعة تركية – عربية ستزيد من اواصر الترابط.

وحملت جلسة ورشة العمل الاولى والتي حملت عنوان «العلاقات الاردنية التركية» اوراق عمل حول العلاقات الاقتصادية والثقافية والاكاديمية بالاضافة الى المجتمع المدني بين الجانبين.

وخصصت الجلسة الثانية للعلاقات العربية – التركية طرحت خلالها اوراق عمل حول العلاقات الدبلوماسية والثقافية والاكاديمية بين الجانبين.

التاريخ : 30-12-2012

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش