الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الجيش العراقي يستعيد حيين في الجانب الشـرقي من الموصل

تم نشره في الاثنين 23 كانون الثاني / يناير 2017. 12:00 صباحاً

 بغداد - اعلن الجيش العراقي أمس استعادة السيطرة على حيين في وسط الجانب الشرقي من مدينة الموصل حيث يخوض معارك ضد تنظيم داعش منذ ثلاثة اشهر محكما بذلك سيطرته على المنطقة المذكورة.

وقال الفريق عبد الامير يار الله قائد عمليات «قادمون يا نينوى» في بيان ان «قطعات اللواء 71 الفرقة 15 وقطعات عمليات نينوى حررت حي الملايين ومنطقة البناء الجاهز ورفعت العلم فوق المباني». واوضح الضابط الذي يقود العمليات العسكرية ان هذه اخر احياء وسط الجانب الشرقي. كما سيطر الجيش على الطريق التي تربط بين الموصل، ثاني اكبر المدن العراقية، ودهوك غرب اقليم كردستان العراق. وبذلك، تكون القوات العراقية قد سيطرت على كامل الضفة الشرقية من نهر دجلة باستثناء حي واحد هو الرشيدية في ضواحي الجانب الشمالي الشرقي لا يزال بيد داعش. 

واوضح العميد يحيى رسول المتحدث باسم قيادة العمليات المشتركة ان «حي الرشيدية يقع خارج المنطقة السكنية التابعة لمركز المدينة الشرقي، وسيتم قريبا تحريره وتطهيره من دنس داعش الارهابي». وقتل آمر اللواء 17 العقيد سبهان حسين اسماعيل الجبوري خلال المعارك، بحسب بيان لقيادة العمليات المشتركة.

وأمس تجمع عشرات الطلاب والناشطين عند بوابة جامعة الموصل التي استخدمها داعش مقرا له خلال عامين ونصف عام حكم خلالها المدينة، ولحقت بها اضرار بالغة جراء القتال. واحتفلوا باستعادة الجامعة التي كانت تعتبر من اكثر المؤسسات التعليمية مكانة في البلاد، واطلقوا شعارات ورفعوا الاعلام فوق قوس عند مدخل حرم الجامعة كما رفعوا لافتة تدعو الى اعادة افتتاح الجامعة بسرعة. ومنطقة غرب الموصل اصغر من مناطق شرقها الا انها اكثر اكتظاظا وتضم عددا من المعاقل التقليدية لداعش. وتقع في غرب الموصل البلدة القديمة المؤلفة من مجموعة من الشوارع الضيقة المليئة بالمتاجر والمساجد والكنائس ما يصعب دخول العربات العسكرية الكبيرة فيها. وتضم المنطقة ايضا مسجد النوري الذي اعلن فيه ابو بكر البغدادي زعيم داعش قيام «الخلافة» في حزيران2014 بعد سيطرة قواته على المدينة. 

في سياق آخر، بدأ عناصر داعش بتشكيل لجان تلزم كل نساء الموصل في حي الدواسة بالجانب الايمن بتقديم قطعة ذهبية لتمويل عناصره. وقال مصدر أمني في الموصل ان عصابات داعش الارهابي فرضت عقوبات على النساء اللاتي لم يساهمن بالتبرع وتم تقييد أربع نساء وجلدهن أمام الأهالي بتهمة التخلف عن دعم داعش. واضاف ان العصابات الارهابية اعلنت افلاسها وانها خفضت رواتب عناصرها الى ادنى مستوى عقب الخسائر التي مني بها التنظيم في العراق خلال المدة الماضية.(وكالات).

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش