الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

جلالة الملك بين أبناء شعبه في الكرك

نزيه القسوس

السبت 9 تشرين الأول / أكتوبر 2010.
عدد المقالات: 1738
جلالة الملك بين أبناء شعبه في الكرك * نزيه القسوس

 

يوم أمس الأول استقبلت محافظة الكرك بكل الحب والوفاء قائد الوطن جلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين حيث تزينت هذه المحافظة العزيزة بأحلى زينتها وبأبهى حللها لتكون في استقبال قائدها وسيدها فهي على موعد لتترجم محبتها وولاءها للقائد في تعبير عفوي عن مشاعر الحب والوفاء والإخلاص للقائد الذي تعود أن يلتقي مع أبناء شعبه في مواقعهم يستمع اليهم ويتفقد أحوالهم ويتابع المشاريع التي أمر بتنفيذها في أوقات سابقة .

جلالته تحدث إلى أبناء محافظة الكرك حديث القلب للقلب فقال : إن محافظة الكرك الغالية كانت على الدوام أنموذجا في العطاء والإنتماء وأعرب عن سعادته بأن يكون بين الأهل والعشيرة والعزوة ووصف جلالته أبناء الكرك بأنهم دائما أكبر من كل التحديات .

جلالة الملك ومن خلال حرصه الدائم على توفير كل الإحتياجات اللازمة للمواطنين الأردنيين أكد أهمية تلبية إحتياجات محافظة الكرك وقال إن هذه المسألة موضع إهتمامنا مشددا على الحاجة إلى إعادة ترتيب الأولويات وعلى تحسين الخدمات في جميع القطاعات وعلى رأسها التعليم والصحة .

أما فيما يتعلق بمشاركة المواطنين في صناعة القرار فقد شدد جلالته على أن المواطن يجب أن يكون شريكا في صنع القرار وبناء المستقبل المشرق وتابع جلالته بأننا يجب أن نسير إلى الأمام برؤية واضحة ووفق خطط مدروسة ونحن قادرون إذا عمل الجميع بإخلاص وبشفافية وبروح الفريق أن نبني المستقبل.

وبشأن الإنتخابات النيابية قال جلالته إن الإنتخابات القادمة فرصة للقيام بخطوة عملية لتحقيق المشاركة الحقيقية .

وأكد جلالته في هذا الإطار أن الحكومة عليها مسؤولية إدارة الإنتخابات بنزاهة وشفافية وشدد على أن المواطن عليه مسؤولية إختيار من يمتلك القدرة على المساهمة في بناء مستقبله وخدمة الصالح العام وينهض بمسؤولياته في السلطة التشريعية التي لها دور دستوري أساسي لا غنى عنه .

إن لقاء جلالة الملك بأبناء شعبه في محافظة الكرك ليس اللقاء الأول ولن يكون الأخير فقد سن جلالته سنة حميدة يكاد ينفرد بها الأردن وهذه السنة تتمثل في أن تكون القيادة دائما مع شعبها في مواقعه وأماكن تواجده لكي يطلع قائد الوطن على هموم المواطنين بنفسه ويتلمسها عن قرب لا أن يقرأ عنها التقارير التي تصله وهوجالس في مكتبه .

إن قائد الوطن لم يترك موقعا على طول الوطن وعرضه إلا وزاره والتقى بالمواطنين في هذه المواقع يستمع اليهم ويتلمس إحتياجاتهم ويستمع إلى مطالبهم فيلبي الممكن منها ويأمر بمعالجة المرضى ويغيث الملهوفين ويأمر ببناء المساكن للأسر العفيفة .

هذه هي القيادة الهاشمية التي لم تتعود إلا أن تكون عونا لشعبها وملاذا له وسندا في كل الظروف والأحوال وها هوجلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين يتابع شؤون شعبه ساعة بساعة ويوما بيوم .

أطال الله عمر القائد ومتعه بالصحة والعافية ليظل دائما الخيمة التي يستظل بظلالها كل الأردنيين .

التاريخ : 09-10-2010

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش