الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الاعتداء على رجال الامن خط أحمر

أحمد جميل شاكر

الأربعاء 11 تموز / يوليو 2012.
عدد المقالات: 1442
الاعتداء على رجال الامن خط أحمر * أحمد جميل شاكر

 

عندما كان يحدث أي احتكاك بين رجال الأمن، وقوات الدرك من جانب وبين المواطنين أو رجال الإعلام من جانب آخر، كنا نتحدث عن ذلك بصراحة، ونوجه النقد، ونكتب عن الإفراط باستعمال القوة، ويتلقى المسؤولون في هذه الأجهزة كل انتقاداتنا بصدر رحب.

وفي هذه المرة، نعلن وبصوت عال استنكارنا الشديد، وإدانتنا لأي شخص مهما كان منصبه أو لأي مواطن مهما كان موقعه، إذا ما أقدم على ضرب رجل أمن، أو وجه كلمات نابية له، أو الاستهتار إلى حد غير مألوف، وغريب على مجتمعنا، وهو أن يقدم على دهس شرطي سير عامداً متعمداً ويلوذ بالفرار.

هؤلاء الأخوة في كافة الأجهزة الأمنية هم من أبناء الوطن، ولهم كل الأحاسيس والمشاعر الإنسانية والعاطفية، وأنهم تحملوا خلال ما يزيد عن عام ونصف العام ما لا يتحمله بشر، من ضبط للأعصاب وتجاهل للكلمات والعبارات، وحفظ أمن الوطن والمواطن من خلال الآلاف من المسيرات والاعتصامات التي شملت الكثير من المناطق من الشمال إلى الجنوب.

عندما كان نفر من المواطنين ينادون ببعض المطالب العادلة أو يغضبون لعدم إحداث بلدية في منطقتهم ويشعلون النيران في إطارات السيارات ويغلقون الطريق، كان رجال الأمن العام والدرك يتعاملون معهم بمنتهى الرقي حتى أن المواطنين الذين تضرروا من إغلاق طرق رئيسية مثل عمان/ العقبة، أو في الاغوار أو في الشمال كانوا يناشدون المسؤولين استعمال القوة في فتح الطرق لأن مصالحهم تضررت.

من هذا المنطلق نقول، اننا ضد كل مظاهر الخروج عن القانون في أية مسيرة، مهما كانت أهدافها أوغاياتها، فنحن شعب حضاري، ولن نسمح لأحد أن يعبث بأمننا واستقرارنا، وأن يلتزم الجميع بما يمليه عليه الضمير قبل الالتزام بالقوانين والتشريعات.

إن إقدام شخص مطلوب للأمن العام على دهس رجل أمن والتهديد بعد ذلك بتفجير أسطوانة غاز، وكذلك القيام بطعن شرطي، بعد اقدامه على فض مشاجرة بين مواطنين في ساحة الأعمدة في اثار جرش، بعد انتهاء احدى فعاليات مهرجان جرش، واصابته بجروح في منطقة البطن، واقدام سائق بك اب على دهس احد رجال دورية شرطة سير في دير ابي سعيد، حيث رفض الامتثال بالتوقف لدورية شرطة سابقة، وقام بعمله الشائن عندما تم التعميم عليه، والقاء القبض عليه عند مثلث دير ابي سعيد، وقيامه بشتم طاقم الدورية، إلى أن تم دهس أحد افرادها عامدا متعمدا.

ان الاقدام على ايذاء رجال الامن او الدرك، نعتبره خطا احمر، وانه لا يجوز تحت اي ظرف من الظروف ارتكاب مثل هذه الحماقات، لأن كرامة رجال امننا الكرام من كرامتنا، وكرامة المواطن ايضا من كرامة رجال الامن، وان نعمة الامن والامان والاستقرار التي نعيشها في بلدنا، لا تعدلها اي نعمة ونحن نرى المنطقة كلها تعيش في محن وبراكين وحمامات من الدم.

نشجب مرة أخرى أن يتطاول أحد على رجال الأمن العام، أو الدرك، وانه لو كان صاحب حق لوصل اليه لان هناك عشرات القضايا التي تفصل فيها محاكم الشرطة والدرك، والتي يكون المواطن طرفا فيها، حيث يصل الى حقه، وينال الطرف الاخر العقوبات المناسبة.

التاريخ : 11-07-2012

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش