الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

شامة الأرض!

حلمي الأسمر

السبت 3 آذار / مارس 2012.
عدد المقالات: 2514
شامة الأرض! * حلمي الأسمر

 

بلاد الشام هي شامة الأرض، بالنص القرآني والحديث النبوي الشريف، ولم يكن لبلاد الشام حدود سياسية ثابتة، ورطن الجغرافيون العرب حددوها بعبارات مختلفة إلا أنها متفقة عموماً.

يقول ياقوت الحموي: «حدّ الشام من الفرات إلى العريش المتاخمة للديار المصرية، وأما عرضها فمن جبل طيئ من نحو القبلة إلى بحر الروم». وكان الأصطخري مِن أقدم مَن أوضح حدود الشام، فهو يقول: «وأما الشام فإن غربها بحر الروم، وشرقها البادية من أَيلة إلى الفرات، ثم من الفرات إلى حد الروم، وشمالها بلاد الروم، وجنوبها حد مصر وتيه سيناء، وآخر حدودها مما يلي مصر رفح، ومما يلي الروم الثغور». ويتفق الأصطخري مع ابن حوقل والمقدسي في تحديد أقاليم بلاد الشام، فيرون أنها فلسطين والأردن ودمشق وحمص وقنسرين، ويضيفون إليها الجبال والشراة. وهكذا فإن حدود بلاد الشام ، بحسب ما أورده الجغرافيون العرب الأوائل هي تقريباً سورية الحالية ولبنان وفلسطين والأردن وسيناء وقسم من تركيا.

- قال الله تعالى: (وأورثنا القوم الذين كانوا يُستضعفون مشارق الأرض ومغاربَها التي باركنا فيها وتمت كلمة ربك الحسنى على بني إسرائيل بما صبروا...) الأعراف:137. والمقصود هنا مشارق أرض بلاد الشام ومغاربها. وقال الله تعالى: (وأرادوا به كيداً فجعلناهم الأخسرين * ونجّيناه ولوطاً إلى الأرض التي باركنا فيها للعالمين) الأنبياء:70-71. ومعلوم أن إبراهيم إنما نجاه الله ولوطاً - من أرض الجزيرة والعراق - إلى أرض الشام. والآيات في هذا كثيرة..

أما عن مكانة بلاد الشام في أحاديث النبي صلى الله عليه وآله وسلم، فحدث ولا حرج، فعن زيد بن ثابت الأنصاري قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم يقول: «يا طوبى للشام. يا طوبى للشام. يا طوبى للشام». قالوا: يا رسول الله وبم ذلك ؟ قال: «تلك ملائكة الله باسطو أجنحتها على الشام». حديث صحيح أخرجه الترمذي وأحمد. وعن شعبة عن معاوية مرفوعاً: «إذا فسد أهل الشام فلا خير فيكم، لا تزال طائفة من أمتي منصورين لا يضرهم من خذلهم حتى تقوم الساعة». حديث صحيح رواه الترمذي وأحمد وابن ماجه. والأحاديث في هذا كثيرة.

هي الشام إذاً، إذ تقطر دما، بأيدي قتلة لا يعرفون الرحمة، قتلة تحدروا من نسل فاسد، حاقد، أودع عقائدهم الفاسدة شخص اسمه سليمان أفندي الأذني، في كتاب يتيم، وهو مولود في أنطاكية سنة 1250ه‍ حيث تلقى تعاليم الطائفة، لكنه تنصر على يد أحد المبشرين وهرب إلى بيروت وأصدر كتابه «الباكورة السليمانية»الذي يكشف فيه أسرار هذه الطائفة، استدرجه النصيريون بعد ذلك وطمأنوه فلما عاد وثبوا عليه وخنقوه واحرقوا جثته في إحدى ساحات اللاذقية، والكتاب موجود على شبكة الإنترنت، وقد قرأت بعضه، ورأيت فيه العجب العجاب، وقد عرفوا تاريخياً باسم النصيرية، وهو اسمهم الأصلي ولكن عندما شُكِّل حزب سياسي في سوريا باسم (الكتلة الوطنية) أراد الحزب أن يقرِّب النصيرية إليه ليكتسبهم فأطلق عليهم اسم العلويين وصادف هذا هوى في نفوسهم وهم يحرصون عليه الآن، مؤسسهم أبو شعيب محمد بن نصير البصري النميري (ت 270هـ‍) عاصر ثلاثة من أئمة الشيعة وهم علي الهادي (العاشر) والحسن العسكري (الحادي عشر) ومحمد المهدي (الموهوم) (الثاني عشر).وقد زعم أنه البابُ إلى الإمام الحسن العسكري، وأنه وارثُ علمه، والحجة والمرجع للشيعة من بعده، وأن صفة المرجعية والبابية بقيت معه بعد غيبة الإمام المهدي.ادعى النبوة والرسالة وغلا في حق الأئمة إذ نسبهم إلى مقام الألوهية!

الشام شامة الأرض، هي الآن في محنة عظيمة، ولكنها عائدة بإذنه تعالى إلى حياض الإسلام، أحببت أن أطوف سريعا في صحائف تاريخها، ومكانتها، لعلنا في هذا نستعين على ما هي فيه، بشيء من الأمل في الخلاص، عجل الله فرجها، ورفع الظلم عن اهلها وأهلك ظـُلامها!





[email protected]ail.com

التاريخ : 03-03-2012

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش