الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

خربانـة!

حلمي الأسمر

الثلاثاء 27 آذار / مارس 2012.
عدد المقالات: 2514
خربانـة! * حلمي الأسمر

 

كنت أبحث عن الأخبار التي اهتمت بالقرار «السري» القاضي برفع قيمة التأمين الإلزامي على السيارات، بعد أن تلقيت شكوى بهذا الخصوص، ولأنني بصدد ترخيص سيارتي أيضا، ولكنني في الأثناء عثرت على معلومات مريعة تضمنها تقرير ديوان المحاسبة للعام 2011 صرفتني عن تلك الزيادة، وأيقنت أن الدنيا «خربانة» إلى حد كبير، خاصة وإن هذا الأمر جرني إلى قراءة بقية ما ورد من مخالفات في تقرير الديوان بشأن دوائر أخرى!

وعودة إلى ما يخص هيئة تنظيم قطاع التأمين، حيث خصص تقرير ديوان المحاسبة للهيئة 13 صفحة للمخالفات المالية والإدارية المرتكبة من قبلها، وهي تصيب الرأس بالصداع، وقد

أظهر التقرير أن مدير عام هيئة التأمين السابق أمضى خلال الفترة (2005- 2009) نحو 330 يوما خارج البلاد بمعدل سنة وربع السنة من أيام العمل الرسمي، وبلغت قيمة نفقات سفر المدير العام خلال الأعوام (2005-2009 ) قرابة 319.1 ألف دينار وبلغت تكلفة الليلة الواحدة بدون تذاكر قرابة 583 دينارا ، فيما بلغت مجموع المياومات والمنامة والنفقات الإضافية 192.5 ألف دينار، كما بين التقرير أن الهيئة تحملت كافة نفقات الرعاية الطبية للمدير العام وكافة موظفي الهيئة وعائلاتهم دون تحمليهم نسبة مساهمة بتكاليف هذه الرعاية خلافا لنظام موظفي الهيئة. كما تم استحداث الدرجة الخاصة ( جناح ) لإقامة المدير العام داخل المستشفى اعتبارا من عام 2006 وبحد أعلى للتغطية 16500 دينار سنويا، وزيادة السقف الممنوح للرعاية السنية لكل مشترك ليصبح 300 دينار بدلا من 150 دينارا، وزيادة الحد الأعلى للتغطية السنوية لكل فرد من 50 ألف دينار في عام 2005 الى 55 ألف دينار في عام 2009، وزيادة السقف الممنوح لتغطية منفعة الحمل والولادة لزوجة المدير العام لتصبح 3500 دينار، وتغطية الإجراءات الطبية للمدير العام ومنتفعيه ضمن آلية خاصة ودون الحصول على موافقة مسبقة من الشركة على هذه الإجراءات.

وفي بند التعيينات، أظهر التقرير أن هيئة التأمين قامت بتعيين 20 موظفا خارج جدول التشكيلات المصادق عليه من قبل مجلس الوزراء، منهم نائبان لمدير الهيئة و 4 مدراء مكتب للمدير العام. وبذلك خالفت الهيئة قرارا سابقا للحكومة بوقف التعيينات، كما قامت الهيئة بتعديل أوضاع بعض الموظفين لعام 2009 وذلك بتحويلهم من موظفين على سلم رواتب الهيئة الى موظفين بعقود مما ترتب عليه زيادة رواتب هؤلاء الموظفين بنسب تتراوح ما بين 31%- 61% ليصل أدنى راتب يتقاضاه الموظف على العقود 1774 دينار وأعلاها 2129 دينار!!

كما أظهر التقرير وجود عجز في موازنة الهيئة لعام 2010 بلغ 438.8 ألف دينار حيث تم رصد مبلغ 1.2 مليون دينار في موازنة الهيئة في حين تبلغ الكلفة المتوقعة على أساس عدد الموظفين 1.6 مليون دينار. فيما بين جدول التشكيلات المرفق في التقرير أن لمدير عام هيئة التأمين، مساعد ونائبان و4 مدراء مكتب.

وتطرق التقرير بشكل موسع الى المخالفات الأخرى التي ارتكبتها الهيئة من مصاريف الضيافة والمخصصات المالية والمصروفات والمقبوضات، ومخالفات في بند الرواتب والاجازات والإيفاد، واللوزام ومستودع القرطاسية والحركة، ويمكن للقارىء أن يتوسع في قراءتها في نص التقرير المنشور في موقع الديوان على الإنترنت، وسيتأكد حينها أي متابع أن «الدنيا خربانة» فعلا، ولا سبيل لإصلاحها إلا بمعجزة!!



[email protected]

التاريخ : 27-03-2012

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش