الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مباراتا أمس * تعادل عادل بين السعودية وكوريا الجنوبية * إيران تستهل مشوارها بالفوز على أوزبكستان

تم نشره في الخميس 12 تموز / يوليو 2007. 03:00 مـساءً
مباراتا أمس * تعادل عادل بين السعودية وكوريا الجنوبية * إيران تستهل مشوارها بالفوز على أوزبكستان

 

 
جاكرتا - (أ ف ب)
قلبت ايران تخلفها في الشوط الاول امام اوزبكستان بهدف الى فوز 2 - 1 في المباراة التي اقيمت بينهما امس الاربعاء على ملعب بخيت جليل في العاصمة الماليزية كوالالمبور ضمن منافسات الجولة الاولى من المجموعة الثالثة لبطولة كأس اسيا 2007 في كرة القدم.
وسجل سيد جلال الحسيني (55) وجواد كاظميان (77) هدفي ايران ، ورحمن رضائي (16 خطأ في مرمى منتخب بلاده) هدف اوزبكستان.
وكان المنتخب الصيني تغلب على نظيره الماليزي 5 - 1 في افتتاح مباريات هذه المجموعة امس الثلاثاء ، فتصدر بفارق الاهداف عن ايران.
وخاض المنتخب الاوزبكي المباراة في غياب هدافه الخطير ماكسيم شاتسيكخ مهاجم دينامو كييف الاوكراني لوقفه مباراة واحدة لحصوله على بطاقتين صفراوين في التصفيات.
اما المنتخب الايراني فلعب بتشكيلة جلها من لاعبين يدافعون عن الوان اندية اوروبية وعلى رأسهم علي كريمي لاعب بايرن ميونيخ الالماني والمنتقل حديثا الى قطر القطري بالاضافة الى وحيد هامشيان مهاجم هانوفر الالماني واندرانيك تيموريان من بولتون الانكليزي.
وكانت المواجهة بين منتخبين يعتمدان اسلوبين مختلفين ، ففي الوقت الذي يعول المنتخب الايراني على اللمحات الفنية للاعبيه ، فان نقطة القوة في المنتخب الاوزبكي اعتماده على عامل اللياقة البدنية العالية والبنية الجسدية القوية لافراده.
ووجد المنتخب الايراني الساعي الى لقب رابع والاول منذ 31 عاما نفسه متخلفا في الشوط الاول ، لكن قدم اداء مختلفا كليا في الثاني لينجح في الخروج بثلاث نقاط ثمينة في مواجهة منتخب كان مرشحا للمنافسة على احدى البطاقتين.
وبدأت المباراة سريعة من الجانبين وكان المنتخب الاوزبكي الافضل بفضل سيطرته على منطقة المناورات ، في حين لم يتمكن كريمي افضل لاعب في اسيا عام 2004 من فرض نفسه ولم يقدم سوى ومضات من الفنيات العالية التي يتمتع بها.
وتقدم المنتخب الاوزبكي عندما ترد الدفاع الايراني في ابعاد احدى الكرات فضغط باكايف على رحمن رضائي الذي حاول ارجاع الكرة برأسه الى حارس مرمى ليسددها داخل المرمى خطأ في مرمى فريقه (16).
وانهار المنتخب الايراني تماما ودانت السيطرة لنظيره الاوزبكي الذي عرف كيف يتعامل مع ظروف المباراة وكاد يضيف هدفا ثانيا عن طريق تيمور كابادزي الذي سدد كرة رأسية مرت بمحاذاة القائم الايمن لمرمى ايران (23).
وبدا واضحا مطلع الشوط الثاني تصميم ايران على قلب النتيجة فضغطت بقوة وبعد ان اضاع لها تيموريان فرصة جيدة (52) ، نجح سيد جلال الحسيني في ادراك التعادل عندما احتسب الحكم ركلة ركنية نفذها مهدي مهداوي وتطاول لها الحسيني برأسه ارتطمت بالارض وتابعت طريقها في سقف الشبكة (56).
وكاد رضا عنايتي ان يضيف الهدف الثاني لكنه سدد الكرة الى جانب القائم الايسر لمرمى اوزبكستان (65). ثم كرة رأسية لنيكونام بين يدي الحارس (68).
واضاع كابادزي فرصة لا تهدر عندما واجه كابادزه الحارس الايراني من مسافة قريبة لكنه سدد في جسمه (72).
ونجح البديل جواك كاظميان الذي نزل مطلع الشوط الثاني في ترجيح كفة ايران عندما تلقى كرة امامية من تيموريان فتوغل بها داخل المنطقة قبل ان يسدد كرة خادعة داخل الشباك (78).
المجموعة الرابعة
انتهت قمة السعودية وكوريا الجنوبية بتعادل عادل 1 - 1 امس الاربعاء في جاكرتا في الجولة الاولى من منافسات المجموعة الرابعة.
وسجل ياسر القحطاني (77 من ركلة جزاء) هدف السعودية ، وتشوي سونغ كوك (66) هدف كوريا الجنوبية.
وكانت اندونيسيا فازت على البحرين 2 - 1 في افتتاح مباريات المجموعة.
وفي الجولة الثانية ، تلتقي السعودية مع اندونيسيا ، والبحرين مع كوريا الجنوبية في 14 15و الحالي على التوالي.
وفشل اي منتخب عربي في تحقيق الفوز في الجولة الاولى من البطولة ، فخسر منتخبا الامارات (امام فيتنام صفر - 2) والبحرين وتعادلت منتخبات العراق وعمان وقطر مع تايلاند واستراليا واليابان بنتيجة واحدة 1 - 1.
وتوقفت المباراة في الدقيقة 85 لاكثر من 25 دقيقة بعد انقطاع التيار الكهربائي عن معظم اجزاء الملعب وخصوصا المدرجات بينما كانت الانارة ضعيفة على ارض الملعب ، لكن الحكم الاسترالي مارك شيلد قرر استئناف المباراة لاحقا رغم عدم تمكن الفنيين من اصلاح العطل.
ولم يكن عمر الغامدي في عداد اللاعبين الاساسيين في المنتخب السعودي بسبب الاصابة ، في حين شغل وليد عبد ربه مكان حمد المنتشري المستبعد من التشكيلة كما سبق ان اعلن المدرب البرازيلي هيليو سيزار دوس انجوس مرارا ، كما شارك عبد الرحمن القحطاني اساسيا مكان محمد الشلهوب الغائب بداعي الاصابة.
تقاسم السيطرة
تقاسم المنتخبان السيطرة والخطورة في الشوط الاول ، فكان "الاخضر" الطرف الافضل في النصف الاول منه ، وانتزع الكوريون المبادرة في النصف الثاني.
وتركزت هجمات السعودية بشكل رئيسي على المهاجم الشاب مالك معاذ ، بينما لم يقدم المهاجم الاخر ياسر القحطاني الكثير ، وبرز في خط الوسط عبد الرحمن القحطاني في بعض التمريرات.
وتميز السعوديون باداء مهاري جيد على الصعيد الفردي لكن عابهم تركيز هجماتهم على المرمى الكوري فضاعت جهودهم في وسط الملعب بعد ان قطعت معظم كراتهم لاصرارهم على تمريرات صعبة ومحاولة الاختراق من اماكن تواجد كثافة عددية للكوريين ، بينما لم تستغل المساحات الخالية على الاطراف.
في المقابل ، كان اداء الكوريين عاديا في البداية قبل ان يظهروا وجههم الحقيقي في الدقائق العشرين الاخيرة التي تميزوا فيها بالخطورة عبر الانطلاقات من العمق او الجهتين اليمنى واليسرى ، وكان المهاجم تشو جاي جين خطيرا جدا على المرمى السعودي.
وشهد الشوط الثاني افضلية كورية منذ البداية وانطلاقات متكررة عبر الاطراف مع تراجع للسعوديين الذين وجدوا صعوبة في تشتيت الكرة من منطقتهم.
وافتتحت كوريا التسجيل بعد ست دقائق اثر هجمة من الجهة اليسرى حيث مرر كيم تشي وو كرة طار لها تشوي سونغ كوك من فوق المدافع اسامة هوساوي واودعها في الزاوية اليسرى للمرمى (66).
وحصل مالك معاذ على ركلة جزاء بعد دقيقتين عندما حاول أوه بيون سيوك اعتراض طريقه فانبرى لها ياسر القحطاني ووضع الكرة بنجاح على يمين الحارس وون جاي.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش