الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

عجلون: اعتداءات متواصلة على الثروة الحرجية بهدف التحطيب والاتجار

تم نشره في السبت 14 كانون الثاني / يناير 2017. 09:35 مـساءً

 عجلون  - تشهد الثروة الحرجية بمحافظة عجلون وبخاصة في فصل الشتاء اعتداءات متواصلة لأغراض التجارة والتدفئة، اذ يقطع المعتدون الاشجار ومنها المعمرة كالملول والسنديان والقيقب الامر؛ ما  يؤدي الى تقليل نسبة الاراضي الحرجية ويحولها الى مناطق جرداء بدلا ان تكون دائمة الخضرة.
وطالب عدد من المهتمين بالشأن البيئي وزار ة الزراعة تكثيف جهودها لحماية الثروة الحرجية من الاعتداءات الجائرة والتي تتعرض فيها العديد من الاشجار في مختلف مناطق المحافظة الى الاعتداء والتقطيع الجائر من قبل فئات ضعاف النفوس بهدف التحطيب او الاتجار بها.
واشاروا إلى ان زيادة الاعتداء على الثروة الحرجية يؤثر على السياحة والبيئة في المحافظة خصوصا ان الطبيعة والاشجار في المحافظة اكبر مصدر جذب للسياحة الداخلية والخارجية وان التقطيع يؤثر على جمالية المنطقة.
ودعت عضو الهيئة الادارية في جمعية البيئة الاردنية الاعلامية الاء ابو هليل الى تكاتف الجهود من اجل الحفاظ على الميزات السياحية والبيئية التي تتمتع بها المحافظة وتزخر بالكثير من الاشجار المعمرة التي تعود إلى آلاف السنين وتحتاج الى الحفاظ عليها .
وقال محافظ عجلون الدكتور فلاح السويلمين ان المحافظة ستواصل اجتماعاتها مع الجهات المعنية من شرطة وبيئة وزراعة من اجل بذل قصارى الجهود للحد من ظاهرة التعدي على الغابات والحفاظ عليها لأنها ثروة وطنية،  مبينا انه لن يتم التهاون مع اي من المخالفين.
واكد مدير مديرية الحراج في وزارة الزراعة المهندس رائد العدوان ان الوزارة ومنذ بداية فصل الشتاء كثفت جهودها لحماية الثروة الحرجية من الاعتداءات الجائرة والمتكررة على الاشجار الحرجية من خلال وضع برنامج مناوبات على مدار الساعة وتزويد موظفي الحراج بأجهزة اللاسلكي وسيارات دفع رباعي لاستخدامها لغايات المراقبة.
واشار الى زيادة ابراج المراقبة في المناطق الساخنة التي تشهد اعتداءات متكررة بهدف منع الاعتداء على الثروة الحرجية، وتم ضبط عدد من المخالفين وتحويلهم الى الحكام الاداريين والمحاكم من اجل اتخاذ الاجراءات القانونية بحقهم  كما تم ضبط 25 اعتداء خلال العام الماضي.
واشار المهندس العدوان إلى ان عدد مراقبي الثروة الحرجية وصل الى 1000 عامل على مدار الساعة من خلال برنامج مناوبات بالإضافة الى توزيع 500 كاميرا من اجل المحافظة على الثروة الحرجية.
ودعا العدوان المزارعين للمحافظة على اشجار الزيتون الرومية من اجل ابقائها في مكانها بدلا من خلعها وبيعها للأثرياء الذين يضعونها امام بناياتهم وببيوتهم الخاصة بهم حيث اصبحت هذه الشجرة عرضة للاندثار بسبب بيعها، مناشدا اصحاب الاراضي المجاورة للأراضي الحرجية التعاون مع موظفي الحراج وابلاغهم عن اي اعتداءات لان الحفاظ على الاشجار مسؤولية جماعية. --(بترا)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش